نظرة عامة

التهاب الكُلية الذئبي من المضاعفات المتكررة الحدوث لدى الأشخاص المصابين بالذئبة الحمامية الجهازية؛ المعروفة بشكل أكثر شيوعًا باسم الذئبة الحمراء.

الذئبة الحمراء من أمراض المناعة الذاتية. يتسبب في جعل نظام المناعة الخاص بك ينتج بروتينات تُسمَّى أجسامًا مضادة تهاجم أنسجتك وأعضاءك، ويشمل ذلك الكُليتين.

يحدث التهاب الكُلية الذئبي عندما تؤثر الأجسام المضادة الذئبية على البنيات الموجودة في كُليتيك التي تقوم بتصفية الفضلات. يؤدِّي ذلك إلى التهاب في الكُلى، وقد يؤدِّي إلى وجود دم أو بروتين في البول، أو ارتفاع ضغط الدم، أو ضعف وظائف الكُلى، أو حتى فشل كُلوي.

الأعراض

تتضمَّن علامات التهاب الكُلية الذئبي وأعراضه ما يلي:

  • دمًا في البول
  • بولًا رغويًّا (بسبب زيادة البروتين في البول)
  • ارتفاع ضغط الدم
  • تورُّمًا في يديك أو كاحليك أو قدميك
  • مستويات عالية من فضلات تُسمَّى الكرياتينين في الدم

الأسباب

أكثر من نصف الأشخاص البالغين الذين لديهم مرض الذئبة المجموعية يصابون بالتهاب الكلية الذئبي. تتسبب الذئبة المجموعية في أن تقوم بروتينات الجهاز المناعي بإتلاف الكلى، مما يضر بقدرتها على ترشيح الفضلات.

عوامل الخطورة

ليس هناك الكثير من عوامل الخطر المعروفة لالتهاب الكلية الذئبي، فيما عدا:

  • الجنس. ورغم أن النساء هم أكثر عرضة للإصابة بمرض الذئبة، فإن الرجال يصابون بالتهاب الكلية الذئبي أكثر من النساء.
  • العِرْق أو الأصول السُّود، الإسبانيون/ اللاتينيون، الأمريكيون من أصول آسيوية هم أكثر عرضة للإصابة بالتهاب التهاب الكلية الذئبي أكثر من البِيْضْ.

المضاعفات

قد يؤدي التهاب الكلية الذئبي إلى ضعف وظيفة الكلى أو الفشل الكلوي.