النياسين هو فيتامين ب مهم يمكنه زيادة مستويات البروتين الدهني عالي الكثافة، الكوليسترول (الجيد). اعرف ما إذا كان ينبغي عليك التحدث مع طبيبك بشأن تناول النياسين وحده أو مع أدوية الكوليسترول.

By Mayo Clinic Staff

يُستخدَّم نياسين، فيتامين ب، لزيادة الكوليسترول البروتين الشحمي مرتفع الكثافة (HDL) — الكوليسترول "المفيد" الذي يساعد في إزالة البروتين الشحمي منخفض الكثافة (LDL)، الكوليسترول "الضار" من مجرى الدم.

لكن النياسين لا يصلح للجميع. يشهد الأشخاص الذين تناولون النياسين لأدوية الكوليسترول الشاعة القليل من الفوائد الإضافية. ومن الممكن أن يتسبب النياسين في حدوث آثار جانبية مؤلمة وأحيانًا ما تكون ذات آثار خطرة.

النياسين (حمض النيكوتين) هو فيتامين B الذي يستخدمه جسمك لتحويل الطعام إلى طاقة. يساعد النياسين أيضًا في الحفاظ على صحة الجهاز العصبي والجهاز الهضمي والجلد. ولهذا يكون النياسين جزءًا من الفيتامينات المتعددة المتناولة يوميًا في أغلب الأوقات، رغم أن معظم الأشخاص يحصلون على ما يكفي من النياسين من الطعام الذي يأكلونه.

وعند استخدام النياسين علاجًا لزيادة كوليسترول البروتين الدهني عالي الكثافة أو تصحيح نقص الفيتامين، فإنه يباع بجرعات أكبر يصفها لك الطبيب. ومن أدوية النياسين ذات التركيز الذي يُصرف بوصفة طبية أدوية مثل Niacor وNiaspan.

يمكن الحصول على النياسين أيضًا كمكمل غذائي دون وصفة طبية. لا تخضع المكملات الغذائية التي تباع بدون وصفة طبية لذات اللوائح المنظمة مثل الأدوية التي تُصرف بوصفة طبية. وقد تتفاوت مكونات النياسين المتاح دون وصفة طبية وتركيباته وآثاره تفاوتًا كبيرًا.

لا تتناول النياسين بدون استشارة الطبيب أولاً؛ لأن النياسين قد يسبب آثارًا جانبية خطيرة عند تناوله بجرعات عالية.

يمكن أن يزيد النياسين كوليسترول البروتين الدهني مرتفع الكثافة بما يزيد عن 30 في المئة. يدور بعض الجدل حاليًا حول الدور المحدد الذي يلعبه البروتين الدهني مرتفع الكثافة في الجسم وفي الإصابة بأمراض القلب. ولكن يُعتقد بوجه عام أن البروتين الدهني مرتفع الكثافة يلتقط الكوليسترول "الضار" الفائض في الدم وينقله إلى الكبد للتخلص منه، ولذلك يعرف البروتين الدهني مرتفع الكثافة بالكوليسترول "النافع".

وتقاس مستويات الكوليسترول بالملليغرام لكل ديسيلتر (ملغم/دل) أو ملليمول لكل لتر (ملليمول/لتر):

  • بالنسبة للرجال، يسبب انخفاض مستويات كوليسترول البروتين الدهني مرتفع الكثافة عن 40 ملغم/دل (1.0 ملليمول/لتر) زيادة احتمالية الإصابة بأمراض القلب.
  • وبالنسبة للنساء، يسبب انخفاض مستويات كوليسترول البروتين الدهني مرتفع الكثافة غن 50 ملغم/دل (1.3 ملليمول/لتر) زيادة احتمالية الإصابة بأمراض القلب.

ورغم قدرة النياسين على زيادة مستويات كوليسترول البروتين الدهني مرتفع الكثافة، فإن البحوث التي أجريت مؤخرًا تشير إلى أن العلاج بالنياسين لا يرتبط بانخفاض معدلات الوفيات أو النوبة القلبية أو السكتة.

يفيد إدخال التغييرات على أسلوب الحياة في زيادة البروتين الدهني عالي الكثافة:

  • الإقلاع عن التدخين إن كنت مدخنًا.
  • تناول الطعام الصحي.
  • البدء في برنامج للتدريبات الرياضية بموافقة طبيبك.

يمكن أن يسبب تناول جرعة مرتفعة من النياسين اضطرابًا في المعدة واحمرارًا أو شعورًا بحكة في الجلد. والأهم من ذلك، أن النياسين يمكن أن يزيد من خطر حدوث ما يلي:

  • ارتفاع مستويات السكر في الدم أو داء السكري من النوع الثاني
  • العدوى
  • تلف الكبد
  • السكتة الدماغية
  • النزيف

في الماضي، كان من المعتقد أن معدلات البروتين الشحمي مرتفع الكثافة (HDL) تزيد بشكل أكبر إذا تم إضافة النياسين إلى أدوية الكوليسترول المسماة مركبات الستاتين، مثل الاتورفاستاتين (Lipitor) وسيمفاستاتين (Zocor). ولكن تشير الدراسات الحديثة إلى أن النياسين بقدم ميزة إضافية قليلة عند مقارنته مع مركبات الستاتين وحدها، وقد تزيد من خطر الآثار الجانبية الخطيرة.

لم يعد معظم الأطباء يوصون باستخدام النياسين للتحكم الرئيسي في الكوليسترول — إلا للأشخاص الذين لا يمكنهم تحمل مركبات الستاتين. بالنسبة لهؤلاء الأشخاص، قد تفوق فوائد النياسين خطر التعرض المحتمل للآثار الجانبية الخطيرة.

Jan. 20, 2021