نظرة عامة

يحدث الفتق الحجابي عندما ينتفخ الجزء العلوي من المعدة خلال العضلة الكبيرة التي تفصل البطن عن الصدر (الحجاب الحاجز).

يحتوي الحجاب الحاجز على فتحة صغيرة (فتق) يمر من خلالها أنبوب الطعام (المريء) قبل الاتصال بمعدتك. في الفتق الحجابي، تدفع المعدة لأعلى من خلال تلك الفتحة وداخل الصدر.

لا ينتج عن الفتق الحجابي الصغير أي مشاكل. قد لا تعرف أيضًا إصابتك بفتق حتى يكتشفه الطبيب عندما يفصحك لاكتشاف حالة أخرى تعاني منها.

ولكن يمكن للفتق الحجابي الكبير أن يسمح للطعام والأحماض بالرجوع لأعلى داخل المريء، مما يؤدي إلى الإصابة بحرقة المعدة. عادة ما يمكن للأدوية وتدابير الرعاية الذاتية أن تخفف من هذه الأعراض. قد يتطلب الفتق الحجابي الكبير جدًا الخضوع لجراحة.

الأعراض

لا تتسبب معظم حالات الفتق الحجابي الصغيرة في ظهور أي مؤشرات أو أعراض. لكن الحالات الكبيرة يمكن أن ينجم عنها ما يلي:

  • حرقة المعدة
  • قَلَس الطعام أو السوائل إلى الفم
  • ارتجاع حمض المعدة إلى المريء (الارتجاع الحمضي)
  • صعوبة البلع
  • ألم الصدر أو البطن
  • الشعور بالتخمة بعد وقت قصير من بدء تناول الطعام
  • ضيق النفس
  • خروج دم مع القيء وبراز أسود عند التبرّز، وهذا يشير إلى وجود نزيف مَعدي مَعوي

متى تزور الطبيب

قم بزيارة الطبيب المعالج إذا كنت تعاني أي علامات أو أعراض مستمرة تثير قلقك.

الأسباب

يحدث الفتق الحجابي عندما تتسبب أنسجة العضلات الضعيفة في انتفاخ المعدة وبروز في الحجاب الحاجز. والسبب وراء حدوث هذا لا يكون واضحًا دائمًا. لكن قد يحدث الفتق الحجابي بسبب ما يلي:

  • حدوث تغييرات متعلقة بالسن تطرأ على الحجاب الحاجز
  • إصابة منطقة الحجاب، على سبيل المثال، بعد التعرض لإصابة أو الخضوع لأنواع جراحات معينة
  • الولادة بفُرجة حِجابية كبيرة بشكل غير عادي
  • الضغط المستمر والشديد على العضلات المحيطة، مثل عند السعال، أو التقيؤ، أو الإجهاد أثناء التبرّز، أو ممارسة الرياضة، أو رفع أشياء ثقيلة

عوامل الخطر

يشيع الفتق الحجابي بين الأشخاص التالين:

  • الذين يبلغ عمرهم 50 سنة أو أكبر
  • المصابون بالسِمنة