هل شرب المشروبات الكحولية ذات الألوان الفاتحة إستراتيجية فعالة للوقاية من صداع الخمر؟

إجابة من دانييال كي هال فلافين، (دكتور في الطب)

لا يعتبر تناول المشروبات ذات الألوان الفاتحة طريقة جيدة للوقاية من صداع الخمر ولكن قد يكون الأمر مفيدًا قليلاً. بالإضافة إلى الكحول، فإن المركبات المرتبطة بصداع الخمر الناتج عن المشروبات الكحولية تتضمن المتجانسات، وهي مواد كيميائية تنتج عن عملية التخمير. تعطي المتجانسات النكهة للعديد من المشروبات الكحولية ويمكن أن تسهم في صداع الخمر أو تفاقم شدته.

توجد المتجانسات بكميات كبيرة في المشروبات الكحولية ذات اللون الغامق، مثل البراندي والبوربون والبيرة ذات اللون الأغمق والنبيذ الأحمر، بالمقارنة بالمشروبات الكحولية الفاتحة اللون، مثل الفودكا والجِن والبيرة الأفتح لونًا. هناك متجانسة معينة — وهي الميثانول — تتكسر إلى سموم الفورمالدهايد وحمض الفورميك، وهو ما قد يفاقم من صداع الخمر.

في حين أن المشروبات الفاتحة اللون قد تساعد إلى حد ما في الوقاية من صداع الخمر، إلا أن شرب الكثير من المشروبات الكحولية من أي لون سيجعلك تشعر بعدم الراحة صباح اليوم التالي. شرب كميات كبيرة من الكحول يمكن أن يسبب الجفاف وانخفاض سكر الدم وتهيج الجهاز الهضمي واضطراب النوم — وكلها عوامل تؤدي إلى أعراض صداع الخمر.

وفي دراسات عديدة، لم تتضح أي طريقة فعالة للوقاية من صداع الخمر. الطريقة الوحيدة المؤكدة للوقاية من صداع الخمر هي الاعتدال في الشرب أو تجنب شرب الخمر إطلاقًا. بالنسبة للبالغين الأصحاء، فإن الشرب المعتدل يعني ما يصل إلى مشروب واحد في اليوم بالنسبة للنساء من جميع الأعمار والرجال الأكبر سنًا من 65 عامًا، وما يصل إلى مشروبين في اليوم للرجال البالغة أعمارهم 65 عامًا أو أقل. النساء الحوامل أو اللاتي يُحتمل حملهن ينبغي أن يتجنبن شرب الخمر إطلاقًا.

ويعرف المشروب كالآتي:

  • 12 أونصة (355 مللي لتر) من البيرة — نسبة الكحول حوالي 5 في المئة
  • 8 أونصات (237 مللي لتر) من جعة الشعير — نسبة الكحول حوالي 7 في المئة
  • 5 أونصات (148 مللي لتر) من النبيذ — نسبة الكحول حوالي 12 في المئة
  • 1.5 أونصة (44 مللي لتر) من الخمور المُقَطّرة التي تبلغ درجتها 80 — نسبة الكحول حوالي 40 في المئة

كن حذرًا رغم ذلك، — فبعض المشروبات قد تحتوي على كمية أكثر مما تدركه من الكحول. غالبًا ما تكون كمية الكحول في المشروبات أكبر في البارات والمطاعم. وبعض المشروبات متماثلة الحجم قد تحتوي على كحول أكثر من غيرها. مثلًا، بعض أنواع البيرة الخفيفة تكاد تحتوي على نفس كمية الكحول الموجودة في البيرة العادية وبعض الخمور تحتوي على نسبة مرتفعة من الكحول بالمقارنة بغيرها.

11/06/2019 See more Expert Answers