التشخيص

تُشخَّص اضطرابات الأكل على أساس العلامات والأعراض وعادات الأكل. إذا اشتبه طبيبك في أنك مصاب باضطراب الأكل، فسيقوم على الأرجح بإجراء فحص وطلب إجراء اختبارات للمساعدة على الوصول إلى التشخيص. ربما يقوم كلٌّ من مقدِّم الرعاية الأولية واختصاصي الصحة العقلية بفحصك للوصول إلى التشخيص.

تشمل التقييمات والاختبارات عادةً:

  • الفحص البدني. سيفحصك طبيبك على الأرجح للوقوف على الأسباب الطبية الأخرى وراء مشكلات الأكل التي لديك. قد يطلب منك الأطباء أيضًا إجراء فحوصات مختبرية.
  • التقييم النفسي. سيسألك الطبيب أو مسئول الصحة العقلية عن أفكارك وشعورك وعادات طعامك. وربما تُطلَب منك إجابة أسئلة تقييم نفسية.
  • دراسات أخرى. ربما يُجرَى المزيد من الاختبارات للتحقق من أي مضاعفات مرتبطة باضطراب الأكل لديك.

ربما يَستخدم أيضًا اختصاصي صحتك العقلية المعايير التشخيصية الواردة في الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية (DSM-5) الصادر عن الجمعية الأمريكية للأطباء النفسيين.

العلاج

يَتضمن علاج اضطراب الشهية عامة اتباع أسلوب الفريق الشهية. يَضم الفريق عادة مقدمي الرعاية الأساسية، ومقدمي رعاية الصحة النفسية واختصاصيي النُّظم الغذائية — وجميعهم من ذوي الخبرة في علاج اضطرابات الأكل.

يَعتمد العلاج على النوع المحدد لاضطراب الأكل. ولكن بشكل عام، يَشمل عادة العلاج النفسي، والتثقيف الغذائي وتناوُل الأدوية. إذا كانت حياتك معرضة للخطر، فقد تحتاج إلى دخول المستشفى فورًا.

نمط غذائي صحي

وبصرف النظر عن وزنك، يمكن أن يشترك أعضاء فريقك معك لوضع خطة تساعدك على ممارسة عادات أكل صحية.

العلاج النفسي

يمكن أن يساعدك العلاج النفسي، المسمى أيضًا العلاج بالحوار، في تعلم كيفية استبدال العادات غير الصحية بعادات صحية. قد يشمل هذا:

  • العلاج القائم على العائلة(FBT). العلاج القائم على العائلة هو علاج قائم على الأدلة للأطفال والمراهقين الذين يعانون من اضطرابات الأكل. تشارك الأسرة في التأكد من أن الطفل أو أي فرد آخر من أفراد الأسرة يتبع طرق الأكل الصحي ولديه وزن صحي.
  • العلاج المعرفي السلوكي (CBT). يستخدم العلاج المعرفي السلوكي بشكل شائع في علاج اضطرابات الأكل، خاصةً لعلاج مرض الشَّرَه المرَضي واضطراب نهم الطعام. يتم تعليمك كيفية مراقبة وتحسين عاداتك الغذائية ومزاجك، وتطوير مهارات حل المشكلات، واستكشاف طرق صحية للتعامل مع المواقف العصيبة.

الأدوية

لا يمكن أن تعالج الأدوية اضطرابات الأكل. إلا أنه يمكن أن تساعدك بعض الأدوية في التحكم في إسراف تناول الطعام أو الإفراغ بالمسهلات أو إدارة الانشغال بالطعام والنظام الغذائي المفرط. قد تساعدك الأدوية مثل الأدوية المضادة للاكتئاب والمضادة للقلق في تخفيف أعراض الاكتئاب أو القلق، والتي تكون غالبًا مرتبطة باضطرابات الأكل.

دخول المستشفى

إذا كنت مصابًا بمشكلات صحية خطيرة، مثل فقدان الشهية العصبي الذي ينتج عنه سوء تغذية حاد، فقد يُوصيك طبيبك بالدخول إلى المستشفى. بعض العيادات متخصصة في علاج الأشخاص الذين يعانون من اضطراب الشهية. قد يُقدِّم البعض برامج يومية، بدلًا من الدخول إلى المستشفى وقضاء أوقات كاملة. قد تُوفِّر البرامج المتخصصة لاضطرابات الأكل مزيدًا من العلاجات المكثفة على مدى فترات زمنية أطول.

التجارب السريرية

اطلع على الدراسات التي تجريها Mayo Clinic لاختبار العلاجات والتدخلات الطبية والفحوصات الجديدة كوسائل للوقاية من هذا المرض أو تشخيصه أو علاجه أو السيطرة عليه.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

لمساعدة نفسك على تحسين فرص نجاحك لعلاج اضطرابات الأكل لديك، حاول أن تجعل هذه الخطوات جزءًا من نمطك اليومي:

  • التزم بخطة العلاج — ولا تفوت جلسات العلاج وحاول ألا تحيد عن خطط الوجبات. اتبع توصيات طبيبك بخصوص النشاط البدني والتمارين.
  • تحدث مع طبيبك عن مكملات الفيتامينات والمعادن المناسبة لحالتك. إذا كنت لا تتناول الطعام بشكل جيد، يَمنع ذلك جسمك من الحصول على كل العناصر المغذية اللازمة، مثل فيتامين D أو الحديد. ومع ذلك، يُوصى عادةً بتناول معظم الفيتامينات والمعادن من الطعام.
  • قاوِمْ رغبتك لقياس وزنك أو فحص نفسك في المرآة بصورة متكررة. فهذا لا يُسهم إلا في دفعك لمواصلة اتباع عادات غير صحية.
  • لا تَعزل نفسك بعيدًا عن رعاية أفراد العائلة والأصدقاء الذين يُريدون أن تَتحسن صحتك ويَضعون أفضل مصالحك نصب أعينهم.

الطب البديل

الطب البديل هو استخدام المدخل غير التقليدي بدلاً من الطب التقليدي. الطب التكميلي أو التكاملي هو مدخل غير تقليدي يستخدم بمصاحبة الطب التقليدي.

عادة عندما يتجه الأشخاص إلى الطب البديل أو التكميلي يكون ذلك لتحسين صحتهم. لكن المكملات الغذائية والمنتجات العشبية المصممة لدعم الشهية أو المساعدة على فقدان الوزن قد تكون غير آمنة وتستخدم بشكل خطأ من الأشخاص المصابين باضطرابات الشهية. مثل هذه المنتجات قد يكون لها تفاعلات خطيرة محتملة مع أدوية أخرى.

لا تحتاج مكملات إنقاص الوزن والمكملات الغذائية الأخرى إلى موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) لطرحها في السوق. تحتفظ هيئة الغذاء والدواء الأمريكية بقائمة على الإنترنت لمنتجات فقدان الوزن الملوثة، البعض منها يمكنه التسبب في ضرر خطير مثل عدم انتظام نبض القلب وزيادة ضغط الدم والسكتة وحتى الموت.

تحدث مع طبيبك قبل تجربة أي من الطب البديل أو المكمل. طبيعي لا يعني دائمًا آمن. يمكن أن يساعدك طبيبك على فهم المخاطر والفوائد المحتملة قبل تجربة علاج معين.

تقليل الضغط والشعور بالقلق

بعض العلاجات والأساليب التكميلية قد تُساعد في تقليل الضغط والاضطراب، والتشجيع على الاسترخاء، وزيادة الإحساس بالعافية لدى الأشخاص الذين لديهم اضطرابات الأكل. ومن أمثلتها:

  • الوخز بالإبر
  • التدليك
  • اليوجا
  • التأمُّل

التأقلم والدعم

من الصعب التغلب على اضطراب الأكل عندما تتلقي الرسائل المختلطة من قِبَل وسائل الإعلام والثقافة، وربما من عائلتك أو أصدقائك. سواء أكنت أنت أو شخص عزيز عليك مصابًا باضطراب الأكل، اسأل طبيبك أو اختصاصي الصحة العقلية للحصول على المشورة بشأن كيفية التأقلم والدعم العاطفي.

تَعَلُّم استراتيجيات المواجهة الفعَّالة، والحصول على الدعم الذي تحتاجه من العائلة والأصدقاء أمر حيوي لنجاح العلاج.

الاستعداد لموعدك

إليكَ بعض المعلومات لمساعدتكَ على الاستعداد لمقابلة الطبيب، وما يمكن توقُّعه من طبيبكَ، أو اختصاصي الصحة العقلية.

قد ترغب في أن تطلب من قريب أو صديق لكَ أن يصاحبك. قد يَتذكر الشخص الذي يُرافقك شيئًا قد فاتك أو نسيته. يُمكِن الاستعانة بأحد أفراد العائلة أحيانًا في إعطاء طبيبكَ صورة أوضح لنمط حياتكَ الشخصي.

ما يمكنك فعله

قبل الذهاب إلى موعدك، ضع قائمة بكل من:

  • أي أعراض تعانيها، بما في ذلك أي أعراض قد لا تبدو ذات صلة بسبب موعدك
  • المعلومات الشخصية الرئيسية، بما في ذلك أي ضغوط كبيرة أو أي تغييرات طرأت مؤخرًا على حياتك
  • جميع الأدوية أو الفيتامينات أو غيرها من المكملات التي تتناولها وجرعاتها.
  • الأسئلة التي يجب طرحها على طبيبك لتساعدك على تذكر جميع الأشياء التي أردت تغطيتها

اطلب من أحد أفراد العائلة أو صديق لك أن يأتي معك، إذا أمكن. قد يتذكر الشخص الذي يرافقك شيئًا قد فاتك أو نسيته. قد يكون أحد أفراد العائلة أيضًا قادرًا على إعطاء طبيبك صورة أوفى لحياتك في المنزل.

قد تشمل بعض الأسئلة التي قد ترغب في طرحھا علی طبیبك أو موفر رعایة صحیة آخر:

  • ما أنواع الاختبارات التي قد أحتاج إلى الخضوع لها؟ هل تتطلب هذه الاختبارات أي استعداد خاص؟
  • هل هذه الحالة ستكون مؤقتة أم طويلة المدى؟
  • ما العلاجات المتاحة، وما التي توصي بها؟
  • كيف سيؤثر العلاج على وزني؟
  • هل هناك أي كتيبات أو مواد مطبوعة أخرى يمكنني الحصول عليها؟ ما المواقع الإلكترونية التي توصي بها؟

لا تتردد في طرح أسئلة أخرى خلال الزيارة.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

من المحتمل أن يسألك طبيبك أو اختصاصي الصحة العقلية عددًا من الأسئلة، مثل:

  • منذ متى وأنت قلِقٌ بشأن وزنك؟
  • هل تمارس التمارين الرياضية؟ كم مرة تمارس التمارين الرياضية ولكم من الوقت؟
  • هل توصَّلتَ إلى طرق أخرى لإنقاص الوزن؟
  • هل تعاني من أي أعراض جسدية؟
  • هل سبق لك أن تقيَّأت بسبب الامتلاء الكامل غير المريح؟
  • هل أعرب آخرون عن قلقهم بشأن وزنك؟
  • هل تفكر في الطعام كثيرًا؟
  • هل أكلتَ من قبل سرًّا؟
  • هل سبق أن كان لدى أيٍّ من أفراد عائلتك أعراض اضطراب الشهية، أو شُخِّص بأن لديه هذا الاضطراب؟

استعِدَّ للإجابة عن هذه الأسئلة للحفاظ على الوقت حتى تتمكن من التركيز على النقاط التي تريدها.

20/06/2019
References
  1. Sim LA (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Jan. 31, 2018.
  2. Feeding and eating disorders. In: Diagnostic and Statistical Manual of Mental Disorders DSM-5. 5th ed. Arlington, Va.: American Psychiatric Association; 2013. http://dsm.psychiatryonline.org. Accessed Dec. 6, 2017.
  3. Hales RE, et al. Feeding and eating disorders. In: The American Psychiatric Publishing Textbook of Psychiatry. 6th ed. Washington, D.C.: American Psychiatric Publishing. 2014. http://psychiatryonline.org. Accessed Dec. 6, 2017.
  4. Rome ES, et al. Eating disorders. Pediatrics in Review. 2016;37:323.
  5. Forman SF. Eating disorders: Overview of epidemiology, clinical features, and diagnosis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Nov. 13, 2017.
  6. Forman SF. Eating disorders: Overview of prevention and treatment. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Nov. 13, 2017.
  7. Davis H, et al. Pharmacotherapy of eating disorders. Current Opinion in Psychiatry. 2017;30:452.
  8. Herpertz-Dahlmann B. Treatment of eating disorders in child and adolescent psychiatry. Current Opinion in Psychiatry. 2017;30:438.
  9. Fogarty S, et al. The role of complementary and alternative medicine in the treatment of eating disorders: A systematic review. Eating Behaviors. 2016;21:179.
  10. What are eating disorders? American Psychiatric Association. http://www.psychiatry.org/eating-disorders. Accessed Dec. 7, 2017.
  11. Eating disorders. National Alliance on Mental Illness. https://www.nami.org/Learn-More/Mental-Health-Conditions/Eating-Disorders/Overview. Accessed Nov. 13, 2017.
  12. Mixing medications and dietary supplements can endanger your health. U.S. Food and Drug Administration. https://www.fda.gov/ForConsumers/ConsumerUpdates/ucm420349.htm. Accessed Dec. 12, 2017.
  13. Beware of products promising miracle weight loss. U.S. Food and Drug Administration. https://www.fda.gov/forconsumers/consumerupdates/ucm246742.htm. Accessed Dec. 12, 2017.
  14. Dietary supplements: What you need to know. U.S. Food and Drug Administration. https://www.fda.gov/Food/DietarySupplements/UsingDietarySupplements/ucm109760.htm. Accessed Dec. 12, 2017.