نظرة عامة

إن التنكس القشري القاعدي ‎هو مرض نادر تتقلص فيه مناطق دماغك وتضمر الخلايا العصبية لديك وتموت بمرور الوقت. يؤثِّر المرض على منطقة الدماغ التي تعالج المعلومات وبنيات الدماغ التي تتحكم في الحركة. ينتج عن هذا التنكس صعوبة متزايدة في الحركة على أحد جانبي جسمك أو كليهما.

وقد تؤدي هذه الحالة إلى فَقد التناسق أو تيبُّس أو صعوبة التفكير أو مشاكل النطق أو اللغة أو مشاكل أخرى.

العناية بمرضى التنكس القشري القاعدي في Mayo Clinic

الأعراض

تشمل مؤشرات وأعراض التنكُّس القشري القاعدي ما يلي:

  • صعوبة في تحريك أحد جانبي الجسم أو كليهما، وتزداد الصعوبة بمرور الوقت
  • الترنح
  • مشاكل في الاتزان
  • التيبُّس
  • وضعية غير طبيعية لليدين والقدمين، مثل ظهور علامة القبضة المنقبضة على اليد
  • الارتجاف العضلي
  • صعوبة البَلْع
  • حركات غير طبيعية في العين
  • مشاكل في التفكير والنُّطق واللغة

يتقدم مرض التنكُّس القشري القاعدي على مدار 6-8 سنوات. ويُحتمل أن يعجز المصابون بداء التنكُّس القشري القاعدي عن المشي.

الأسباب

إن أسباب التنكس القشري القاعدي مجهولةٌ، لكن الأبحاث العلمية تُشير إلى أن بروتينًا ما يُوجد في المخ يُطلق عليه اسم تاو قد يلعب دورًا في هذا المرض. قد يُؤدِّي تراكُم بروتين التاو في خلايا المخ إلى تدهورها وظهور أعراض التنكس القشري القاعدي.

من الضروري معرفة أنه من الممكن أن تظهر عليكَ مُؤشِّرات وأعراض تبدو مثل التي تظهر على مريض التنكس القشري القاعدي، ولكنها تحدُث نتيجة الإصابة بأحد الأمراض التنكُّسية الأخرى التي تُصيب الدماغ، مثل الشَّلَل فَوْق النَّوَى المُتَرَقِّي وداء الزهايمر وداء بيك ومرض كروتزفيلد جاكوب. إن نصف الأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض ومُؤشِّرات مرض التنكس القشري القاعدي يكونون مصابين بمرضٍ آخر.

المضاعفات

تتقدَّم أعراض التنكُّس القشري القاعدي إلى مضاعفات خطيرة؛ مثل التهاب الرئة أو الإِنْتان، وهي استجابة مهدِّدة للحياة للإصابة بالعدوى. تؤدي مضاعفات التنكُّس القشري القاعدي في النهاية إلى الموت.