بإمكان الملينات المساعدة في تخفيف الإمساك ومنعه. لكن ليست كل الملينات آمنة للاستخدام على المدى الطويل. الإفراط في استخدام بعض الملينات يمكن أن يؤدي إلى الاعتماد عليها وضعف وظيفة الأمعاء.

By Mayo Clinic Staff

إن أُصبت بالإمساك من قبل، فمن المحتمل أن تكون قمت بتجربة أحد الملينات المتاحة بدون وصفة طبية. يمكن أن تتسبب العديد من العوامل — بما في ذلك اتباع نظام غذائي غير صحي وقلة النشاط البدني وبعض الأدوية — في إعاقة الأمعاء عن العمل بطريقة طبيعية وحدوث الإمساك.

هناك العديد من الملينات الآمنة والفعالة والمتاحة دون وصفة طبية لعلاج الإمساك العرَضي بطُرق عديدة. ولكن من المهم جدًا قراءة التعليمات الموجودة على الملصق التعريفي لهذه الملينات بعناية واستخدامها بحسب الإرشادات. فقد يؤدي فرط استخدام الملينات إلى آثار جانبية خطيرة.

يُرجى الاتصال بالطبيب على الفور إذا كنت تعاني من:

  • براز دموي
  • تقلصات شديدة أو ألم
  • ضعف أو إرهاق على غير العادة
  • الدوار
  • نزيف المستقيم
  • تغييرات غير مبررة في أنماط التبرز
  • الإمساك الذي يستمر لفترة أطول من سبعة أيام رغم استخدام المليّن

يختلف عدد المرات التي ترغب فيها بالتبرز، ولكن عادةً ما يرغب الأشخاص في التبرز بما لا يزيد عن ثلاث مرات يوميًا أو ما لا يقل عن ثلاث مرات أسبوعيًا. قد تكون تعاني من الإمساك إذا كنت ترغب في التبرز أقل من ما اعتدت عليه. بالإضافة إلى ذلك، قد يحتوي الإمساك على براز يصعب تمريره لأنه صلب، أو جاف، أو صغير.

ومع ذلك، فبل التحول إلى تناول المسهلات، قم بتجربة تغييرات نمط المعيشة تلك للمساعدة على التخلص من الإمساك:

  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية، مثل القمح الكامل، والفواكه الطازجة، والخضروات، والشوفان.
  • تناول الكثير من السوائل يوميًا.
  • ممارسة التمارين بانتظام.

تخفف تحسينات نمط المعيشة من الإمساك عند العديد من الأشخاص، ولكن إذا استمرت المشكلات على الرغم من اتباع تلك التغيرات، فقد تكون خطوتك التالية هي تناول أحد المسهلات الخفيفة.

تعمل الملينات بطرق مختلفة كما أن فاعلية كل نوع من الملينات تختلف من شخص لآخر. بشكل عام، الملينات التي تساعد على زيادة كتلة البراز، ويشار إليها أيضًا باسم مكملات الألياف، هي الألطف على جسمك والأكثر أمانًا للاستخدام على المدى الطويل. ويعتبر ميتاميوسيل وسيتروسيل ضمن هذه الفئة من الملينات.

وفيما يلي بعض الأمثلة عن أنواع الملينات. على الرغم من تعدد الملينات المتاحة دون وصفة طبية، ألا إنه يفضل استشارة الطبيب حول استخدام الملين وأي نوع قد يكون أفضل بالنسبة لك.

نوع الملين (أمثلة بالأسماء التجارية) آلية عملها الأعراض الجانبية
ملينات تناضحية (حليب المغنيسيا فيليبس وميرالاكس) تسحب المياه إلى القولون للسماح بتسهيل مرور البراز الانتفاخ والتشنج والإسهال والغثيان والغازات وزيادة العطش
ملينات فموية تساعد على تشكل البراز (بينيفيبر وسيتروسيل وفيبركون وميتاميوسيل) تمتص الماء لتشكيل براز لين ومتكتل، بدفع الانكماش الطبيعي لعضلات الأمعاء تسبب انتفاخات أو غازات أو تشنجًا أو زيادة إمساك إذا لم يتم تناولها بكمية كافية من الماء
ملينات البراز الفموية (كولاس وسورفاك) إضافة الرطوبة إلى البراز للسماح بتحرك الأمعاء دون إجهاد عدم توازن الشوارد الكهربائية مع الاستعمال لفترة طويلة
المنبهات الفموية (مثل دولكولاكس وسينوكوت) تؤدي الانقباضات الإيقاعية لعضلات الأمعاء إلى التخلص من البراز التجشؤ، والتقلصات، والإسهال، والغثيان، والتغير في لون البول بسبب مشتقات مادة السينا والكسكارة
الأقماع الشرجية (ديلولاكس، بيديا لاكس) الانقباضات الإيقاعية لعضلات الأمعاء وتليين البراز تهيج المستقيم، والإسهال، والتقلصات

قد تتداخل المسهلات الفموية مع امتصاص الجسم لبعض الأدوية والمواد الغذائية. فبعضها يمكن أن يؤدي إلى عدم توازن الشوارد الكهربائية، خاصة بعد الاستعمال لفترة طويلة. جدير بالذكر أن الشوارد الكهربية — والتي تشمل الكالسيوم وكلوريد البوتاسيوم والمغنيسيوم والصوديوم — تنظم عدة وظائف بالجسم. لذا فإن عدم توازن الشوارد الكهربائية يمكن أن يسبب عدم انتظام ضربات القلب والضعف والارتباك والتشنجات.

تجمع بعض المنتجات بين أنواع مختلفة من الملينات، مثل المنشطات والمطريات. لكن لا يعني بالضرورة الجمع بين المنتجات أن تعمل بشكل أكثر فاعلية من تناول منتجات بتركيبة فردية. بالإضافة إلى ذلك، فقد يكون أكثر احتمالية لأن تسبب آثارًا جانبية.

قد تكون الملينات فردية التركيبة لها التأثير الأفضل لك. لذا اقرأ الملصقات للتأكد من معرفتك لما تتناوله واستخدمه بحذر.

  • التداخل مع الأدوية. تاريخك الطبي والأدوية التي تتناولها قد يقلل من خيارات أنواع الملينات المتاحة. يمكن أن تتفاعل الملينات مع بعض المضادات الحيوية، وبعض أدوية القلب والعظام. اقرأ ملصقات التعريف بعناية. إذا لم تكن متأكدًا من إمكانية تناول ملين معين، فاستشر الصيدلاني أو الطبيب. ولا تتجاوز الجرعات الموصى بها ما لم يخبرك طبيبك بعكس ذلك.
  • الحالات المرضية المعقدة. استخدام الملين يمكن أن يكون خطيرًا إذا كان الإمساك بسبب حالة مرضية خطيرة، مثل التهاب الزائدة الدودية أو انسداد الأمعاء. إذا كنت تستخدم الملينات بصورة متكررة لمدة أسابيع أو أشهر، فمن الممكن أن تقل قدرة القولون على الانقباض وهو ما يتسبب في تفاقم الإمساك فعليًا.
  • الاحتياطات بالنسبة للنساء الحوامل والأطفال. لا تعطِ الأطفال دون سن السادسة الملينات بدون توصية الطبيب. إذا كنت حاملاً، فاستشيري الطبيب قبل استخدام الملينات. الملينات التي تساعد على زيادة كتلة البراز ومطريات البراز عادة ما تكون آمنة للاستخدام خلال فترة الحمل، ولكن الملينات المنبهة ربما تكون ضارة.

إذا كنت قد أنجبتِ مؤخرًا، فاستشيري الطبيب قبل استخدام الملينات. على الرغم من أن الملينات عادة ما تكون آمنة للاستخدام خلال الرضاعة الطبيعية، ألا إنه ربما تنتقل بعض المكونات إلى حليب الثدي وتسبب الإسهال للأطفال الرضع.

إذا كنتي تعتمدين على الملينات لحركة الأمعاء، فاستشيري طبيبك لتقديم مقترحات عن كيفية الانسحاب تدريجيًا منها واستعادة قدرة القولون الطبيعية على التقلص.

Sept. 27, 2018