نظرة عامة

الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن هو المصطلح المُستخدَم لوصف تنكس الدماغ الناتج على الأرجح من إصابات الرأس المتكررة. الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن هو تشخيص يُجرى فقط عند التشريح من خلال دراسة أجزاء الدماغ.

الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن هو اضطراب نادر جدًّا ولم يُفهَم جيدًا بعدُ. الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن لا يرتبط بالعواقب المباشرة لحادث سابق لإصابات الرأس. للاعتلال الدماغي الرضحي المزمن علاقة معقدة بإصابات الرأس، مثل: متلازمة ما بعد الارتجاج، ومتلازمة الصدمة الثانية التي تحدث في وقت مبكر من الحياة.

لا يزال الخبراء يحاولون فهم مدى تكرار إصابات الرأس — ويشمل ذلك عدد إصابات الرأس وشدة هذه الإصابات — وعوامل أخرى قد تسهم في التغيرات في الدماغ التي تؤدي إلى الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن.

اكتُشِف الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن في أدمغة الأشخاص الذين مارسوا كرة القدم وغيرها من رياضات الاحتكاك البدني، ويشمل ذلك الملاكمة. قد يحدث أيضًا لدى الأفراد العسكريين الذين تعرضوا للانفجارات. يُعتقد أن بعض علامات وأعراض الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن تشمل صعوبات في التفكير (الإدراك) والمشكلات البدنية والانفعالات وغيرها من السلوكيات. يُعتقد أنها تتطور على مدى سنوات إلى عقود بعد حدوث إصابات الرأس.

لا يمكن تشخيص الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن أثناء الحياة إلا في الحالات النادرة لهؤلاء الأشخاص الذين لديهم درجة عالية من التعرض. لا يعرف الباحثون بعدُ معدلَ تكرار الإصابة بالاعتلال الدماغي الرضحي المزمن لدى الأشخاص، ولا يفهمون أسباب الإصابة به. ولا يوجد علاج للاعتلال الدماغي الرضحي المزمن.

الأعراض

لا توجد أعراض محددة ترتبط بصورة واضحة بـ الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن. قد تحدث بعض علامات وأعراض الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن في العديد من الحالات الأخرى، ولكن في الأشخاص القليلين المؤكد إصابتهم بـ الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن، تضمنت الأعراض:

  • صعوبة التفكير (تدهور معرفي)
  • السلوك الاندفاعي
  • اكتئاب أو لامبالاة
  • فقدان الذاكرة قصيرة المدى
  • صعوبة التخطيط وتنفيذ المهام (وظيفة تنفيذية)
  • عدم الثبات العاطفي
  • إساءة استخدام المواد المخدرة
  • الأفكار أو السلوك الانتحاري

الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن لا تظهر أعراضه على الفور بعد إصابة الرأس، ولكن يعتقد الخبراء أنها تتكون على مدار سنوات أو عقود بعد رضح الرأس المتكرر.

القائمة الكاملة للعلامات والأعراض التي يتم البحث عنها في الأشخاص الذين يعانون من الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن في تشريح الجثة ما زالت غير معروفة. ليس من الواضح ماهية الأعراض التي يسببها الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن إن وُجِدت. غير معروف سوى القليل حول كيفية تطور الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن.

متى تزور الطبيب؟

يُعتقد أن الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن يتطور على مدار سنوات عديدة بعد تعرُّض الدماغ لحدوث إصابات متكررة التي قد تكون خفيفة أو شديدة. ومع ذلك، يرجي زيارة الطبيب في الحالات التالية:

  • التفكير في الانتحار. تُشير الأبحاث إلى أن الأشخاص المصابين بالاعتلال الدماغي الرضحي المزمن قد يكونون أكثر عرضةً لخطر محاولة الانتحار. إذا كانت تراوِدُك أفكار بإيذاء نفسك، فاتصلْ على الرقم 911، أو رقم الطوارئ المحلي، أو على الخط الوطني الساخن لمنع الانتحار على الرقم ‎800-273-TALK (800-273-8255)‎.
  • إصابة في الرأس. يُرجى زيارة الطبيب إذا كانت لديك إصابة في الرأس، حتى لو لم تكن بحاجة إلى الرعاية الطارئة. إذا تعرَّض طفلك لإصابة في الرأس تثير مخاوفك، فاتصل بطبيب طفلك المعالج على الفور. ووفقًا للعلامات والأعراض، يمكن أن يوصي طبيبك بتلقي رعاية طبية عاجلة.
  • مشكلات الذاكرة. يُرجى زيارة طبيبك إذا كانت لديك مخاوف بشأن الذاكرة أو مشكلات أخرى في التفكير (الإدراك) أو السلوك.
  • تغيرات في الشخصية أو الحالة المزاجية. يُرجى زيارة طبيبك في حالة إصابتك بالاكتئاب أو الشعور بالقلق أو العدوانية أو الاندفاعية.

الأسباب

يُعد تكرار إصابات الرأس السبب الأرجح للإصابة بالاعتلال الدماغي الرضحي المزمن (CTE). تركزت معظم دراسات الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن على لاعبي كرة القدم وهوكي الجليد، وكذلك أفراد الجيش الذين يخدمون في مناطق الحرب، على الرغم من أن هناك رياضات وعوامل أخرى مثل الإيذاء البدني يمكن أن تؤدي أيضًا إلى إصابات الرأس المتكررة.

ولكن لا يُصاب جميع اللاعبين الرياضيين وكل من أُصيب بارتجاجات متكررة، بما في ذلك أفراد الجيش، بالاعتلال الدماغي الرضحي المزمن. أظهرت بعض الدراسات عدم زيادة حدوث الإصابة بالاعتلال الدماغي الرضحي المزمن في الأشخاص المعرضين لإصابات الرأس المتكررة.

ويُعتقد أن الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن يسبب القضاء على (ضمور) مناطق بالدماغ. تؤثر الإصابات في منطقة الخلايا العصبية التي توصل النبضات الكهربية في الاتصال بين الخلايا.

من المحتمل أن تظهر علاماتُ أمراضٍ تنكسية عصبية أخرى في الأشخاص المصابين بالاعتلال الدماغي الرضحي المزمن، بما في ذلك داء الزهايمر والتصلب الجانبي الضموري (ALS) — والمعروف أيضًا بمرض لو جيهريج — مرض باركنسون أو التنكس الفصي الجبهي الصدغي — والمعروف أيضًا بالخَرَف الجبهي الصدغي.

عوامل الخطر

يُعتقد أن الإصابات المتكررة في الرأس هي عامل الخطر الرئيس للإصابة بالاعتلال الدماغي الرضحي المزمن CTE. ولكن ما زال الخبراء يدرسون عوامل الخطر للإصابة بالاعتلال الدماغي الرضحي المزمن CTE.

الوقاية

ليس هناك علاج لمرض الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن. لكن يمكن الوقاية من اعتلال الدماغ الرضحي المزمن نظرًا لارتباطه بالإصابة بالارتجاج بشكل متكرر. الأفراد الذين أصيبوا بارتجاج واحد سابقًا أكثر عرضةً للإصابة بإصابة رأس أخرى. تنصح التوصيات الحالية للوقاية من اعتلال الدماغ الرضحي المزمن بالحد من الإصابات الدماغية الرضحية الطفيفة واتقاء حدوث المزيد من الإصابات بعد الإصابة بالارتجاج.