الأبحاث

تدعم مايو كلينك إجراء أبحاث التمريض. يعمل في مايو كلينك فريق تمريض يستعد لنيل درجة الدكتوراة؛ حيث يقود ويشارك في دراسات بحثية أصلية تستهدف تلبية احتياجات المرضى لتطوير قطاع رعاية المرضى. وتشجع مايو كلينك فريق التمريض على المشاركة في الأبحاث، بغض النظر عن المستوى التعليمي أو المنصب، من خلال التجارب السريرية القائمة على الوحدات والتفاعلات مع الباحثين.

في عام 2021، تم إدراج ليندا إل تشلان، الحاصلة على درجة الدكتوراة، والممرضة المسجلة، والعميد المساعد لأبحاث التمريض في مايو كلينك، في قاعة مشاهير باحثي التمريض الدوليين، وهو تكريم تمنحه جمعية سيجما ثيتا تاو الدولية للتمريض. وتعد ليندا واحدة من العديد من الباحثين في مايو كلينك الذين حصل عملهم على تقدير وطني أو دولي كبير ومتواصل وحققوا تقدمًا علميًا من شأنه تحسين صحة الإنسان ورفاهيته.

تشمل الدراسات البحثية التي أجراها فريق التمريض في مايو كلينك ما يلي:

  • اختبار فعالية الإدارة الذاتية للعلاج المهدئ للقلق بين المرضى ذوي الحالات الحرجة الذين يُوضعون على أجهزة تنفس صناعية
  • تقييم مصادر الانزعاج بين المرضى أثناء الإقامة في وحدة العناية المركزة
  • تطوير التدخلات لتحسين رفاهية الأشخاص المصابين بأمراض تَحِدُّ من جودة الحياة
  • تطوير التدخلات لمقدمي الرعاية الأسرية لإدارة الإجهاد.
  • تطوير التدخلات لإدارة اعتلال الأعصاب الطرفية الناجم عن العلاج الكيميائي
  • تطوير التدخلات لتحسين صحة الدماغ لدى كبار السن الذين يدخلون وحدة العناية المركزة
  • البحث في مدى إسهام الحَيُّوم الدقيق في تخفيف الأعراض المصاحبة للعلاج الكيميائي لدى الأشخاص المصابين بالسرطان

اعرف المزيد من المعلومات عن أبحاث التمريض في مايو كلينيك.

10/11/2021