ما هو اختبار الأجسام المضادة لإنزيم بيروكسيداز الدرقي? هل يؤدي ذلك إلى تشخيص الإصابة بمرض في الغدة الدرقية؟

يلعب إنزيم بيروكسيداز الدرقي (TPO) - وهو إنزيم يوجد في الغدة الدرقية - دورًا هامًا في إنتاج هرمونات الغدة الدرقية. فيكشف اختبار إنزيم بيروكسيداز الدرقي (TPO) عن وجود الأجسام المضادة لإنزيم بيروكسيداز الدرقي (TPO) في الدم. وإذا تم تشخيص حالتك بأنها مرض في الغدة الدرقية، فربما ينصحك الطبيب المعالج بالخضوع لاختبار الأجسام المضادة لإنزيم بيروكسيداز الدرقي (TPO) — بالإضافة إلى اختبارات أخرى تتعلق بالغدة الدرقية — للمساعدة على تحديد سبب الإصابة بالمرض.

إن وجود الأجسام المضادة لإنزيم بيروكسيداز الدرقي (TPO) في الدم يرجح أن السبب في الإصابة بمرض في الغدة الدرقية يتمثل في اضطراب في المناعة الذاتية، مثل مرض هاشيموتو أو داء غريفز. عند الإصابة باضطرابات المناعة الذاتية، يكوِّن الجهاز المناعي لديك أجسامًا مضادة تهاجم عن طريق الخطأ الأنسجة الطبيعية. وتتسبب الأجسام المضادة التي تهاجم الغدة الدرقية في حدوث التهاب وقصور في وظائف الغدة الدرقية.

وربما يطلب منكِ أيضًا الطبيب المعالج لكِ الخضوع لاختبار الأجسام المضادة لإنزيم بيروكسيداز الدرقي (TPO)، إذا كنتِ حاملاً ومصابةً بمرض يتعلق بالمناعة الذاتية، خاصةً إذا كان المرض يشمل الغدة الدرقية، مثل مرض هاشيموتو أو داء غريفز.

وربما لا يصاب بعض الأشخاص الذين لديهم أجسام مضادة لإنزيم بيروكسيداز الدرقي (TPO) بمرض في الغدة الدرقية. وبالرغم من ذلك، ربما يؤدي وجود أجسام مضادة لإنزيم بيروكسيداز الدرقي (TPO) إلى زيادة خطر الإصابة باختلالات الغدة الدرقية في المستقبل. وإذا كانت الغدة الدرقية لديك تؤدي وظائفها على النحو الطبيعي مع وجود أجسام مضادة لإنزيم بيروكسيداز الدرقي (TPO)، فربما ينصحك الطبيب بالخضوع لفحوص دورية لرصد أي مشكلات تظهر بالمستقبل في الغدة الدرقية.

Sept. 27, 2018