هل النزيف المهبلي بعد استئصال الرحم أمر شائع؟ ولكم من الوقت قد يستمر؟

إجابة من شانون إل لوغلين تواسو، (دكتور في الطب)

استئصال الرحم هي عملية جراحية يُزال من خلالها الرحم. ومن الطبيعي وجود إفرازات مهبلية دموية لفترة تتراوح بين عدة أيام إلى عدة أسابيع عقب استئصال الرحم، وذلك حتى تذوب الخيوط الجراحية (الغُرَز) وتلتئم الأنسجة. كما ستحتاجين على الأرجح إلى استخدام الفوط الصحية خلال هذه الفترة.

بصفة عامة، من المفترض أن يكون نزيف المهبل خفيفًا بعد استئصال الرحم. وقد تلاحظين بقع دم عرضية أو إفرازًا وردي اللون. وإذا كان النزيف بعد استئصال الرحم شديدًا مثل فترة الحيض أو استمر لأكثر من ستة أسابيع، فاستشيري طبيبكِ لتقييم الحالة.

With

شانون إل لوغلين تواسو، (دكتور في الطب)

Oct. 19, 2021