نظرة عامة

أخذُ عينة من الزغابة المشيمائية (CVS) هو أحد اختبارات ما قبل الولادة وتُؤخذ خلاله عينة من الزغابة المشيمائية للمشيمة من أجل اختبارها. يمكن أخذ العينة من خلال عنق الرحم أو جدار البطن.

خلال الحمل، تعمل المشيمة على توفير الأكسجين والعناصر المغذية للجنين أثناء نموه، كما تتخلص من الفضلات الموجودة بدم الطفل. الزغابات المشيمائية هي بروزات ناعمة للأنسجة المشيمة تتشارك التكوين الجيني للجنين. يمكن إجراء اختبار ما قبل الولادة في وقت مبكر يبدأ مما يقارب الأسبوع العاشر من فترة الحمل.

ويمكن أن يكشف أخذُ عينة من الزغابة المشيمائية ما إذا كان الجنين لديه حالة صبغية مرضية مثل متلازمة داون أو حالة وراثية مرضية أم لا. على الرغم من أن أخذَ عينة من الزغابة المشيمائية قد يوفر معلومات قيمة عن صحة جنينك، فمن المهم أن نفهم المخاطر — وأن نهيئ أنفسنا لاستقبال النتائج.

لماذا يتم إجراء ذلك

يمكن لفحص عينة من الزغابات المشيمية توفير معلومات حول التركيب الجيني لطفلك. بوجه عام، يُجرى فحص عينة من الزغابات المشيمية عند احتمالية احتواء نتائج الاختبار على تأثير جليٍّ على إدارة الحمل أو رغبتك في متابعته.

عادةً ما يُجرى فحص عينة من الزغابات المشيمية بين الأسبوعين 11 و14 من الحمل — مبكرًا عن اختبارات ما قبل الولادة التشخيصية مثل بزل السلى.

يمكنك التفكير في إجراء فحص عينة من الزغابات المشيمية في حالة:

  • كانت نتائج اختبار فحص ما قبل الولادة إيجابية. إذا كانت نتائج اختبار الفحص — مثل فحص الثلث الأول من الحمل أو فحص الحمض النووي الخالي من الخلايا (DNA) ما قبل الولادة — إيجابية أو مثيرة للقلق، فقد تسعين إلى إجراء فحص عينة من الزغابات المشيمية لتأكيد التشخيص أو استبعاده.
  • كنت مصابة بحالة كروموسومية في حمل سابق. إذا تأثر حمل سابق بمتلازمة داون أو حالة كروموسومية أخرى، فقد ترتفع نسبة تعرُّض هذا الحمل للخطر بشكل طفيف أيضًا.
  • كان عمرك 35 عامًا أو أكثر. ترتفع نسبة تعرُّض الأطفال المولودين لنساء عمرهن 35 أو أكثر لخطر الإصابة بحالات كروموسومية مثل متلازمة داون.
  • لديك تاريخ عائلي من الإصابة بحالة وراثية محددة أو كان شريكك حاملاً لحالة وراثية. بالإضافة إلى تحديد متلازمة داون، يمكن استخدام فحص عينة من الزغابات المشيمية لتشخيص العديد من الحالات الوراثية الأخرى — بما في ذلك اضطرابات الجين الفردي مثل داء تاي زاكس والتليف الكيسي.

لا يمكن لفحص عينة من الزغابات المشيمية اكتشاف عيوب خلقية محددة مثل عيوب الأنبوب العصبي. إذا شكّلت عيوب القناة العصبية قلقًا، فقد يُوصَى بإجراء فحص بالموجات فوق الصوتية أو بزل السلى الوراثي بدلاً من ذلك.

قد يُحذرك موفر الرعاية الصحية من فحص عينة من الزغابات المشيمية عبر عنق الرحم — والذي يُجرى عبر المهبل — إذا كان لديك:

  • عدوى نشطة في عنق الرحم أو المهبل، مثل الهربس
  • نزف مهبلي أو تبقيع خلال الأسبوعين السابقين
  • مشيمة لا يمكن الوصول إليها، بسبب الرحم المائل أو وجود أورام غير سرطانية في الجزء السفلي من الرحم

نادرًا ما قد يُحذرك موفر الرعاية الصحية من إجراء فحص عينة من الزغابات المشيمية عبر جدار البطن، — والذي يُجري عبر جدار البطن — إذا كان:

  • رحمك مائلاً للخلف وتقع مشيمتك في الجزء الخلفي من رحمك

المخاطر

ينطوي أخذ عينة من الزغابة المشيمية على العديد من المخاطر، والتي تشمل:

  • الإجهاض التلقائي. تم تقدير نسبة خطورة التعرض للإجهاض التلقائي بعد إجراء أخذ عينة من الزغابة المشيمية بنسبة 0.22 في المائة.
  • الحساسية تجاه العامل الريسوسي. يمكن أن يسبب أخذ عينة من الزغابة المشيمية دخول خلايا من دم الجنين إلى مجرى الدم. إذا كانت فصيلة دم الأم سلبية العامل الريسوسي ولم يتم تكوين أجسام مضادة لديها ضد فصيلة دم الجنين إيجابية العامل الريسوسي، فسيتم إعطاء الأم حقنة لمنتج من منتجات الدم يُسمى الغلوبولين المناعي للعامل الريسوسي بعد إجراء أخذ عينة من الزغابة المشيمية.

    سيعمل هذا المنتج على منع الجسم من إنتاج أجسام مضادة للعامل الريسوسي التي يمكنها عبور المشيمة وتدمير خلايا الدم الحمراء للجنين. يمكن أن يكشف أحد اختبارات الدم عما إذا بدأ جسمك في إنتاج أجسام مضادة أو لا.

  • العدوى. يمكن أن يحفّز أخذ عينة من الزغابة المشيمية في حالاتٍ نادرةٍ جدًا عدوى الرحم.

لقد اقترحت بعض الدراسات القديمة أن أخذ عينة من الزغابة المشيمية يمكن أن يسبب تشوهات في أصابع اليد أو القدم لدى الجنين. وهذه الخطورة تثير المخاوف فقط على ما يبدو إذا تم هذا الإجراء قبل الأسبوع العاشر من الحمل.

كيف تستعد

ربما يجب أن تكون المثانة ممتلئة لأخذ عينة من الزغابة المشيمائية. تأكد من المختص بشأن مقدار السوائل التي قد يجب عليك شربها، وكذلك أي تحضير مسبق للاختبار قد يكون ضروريًا قبل الموعد.

سوف يشرح لك مزود الرعاية الصحية الإجراء، ويطلب منك التوقيع على موافقة قبل بدء الإجراء. وعليكِ أن تضعي بالحسبان أن تطلبي من شخص مرافقتكِ إلى موعد الإجراء ليدعمكِ معنويًا وليقلّكِ إلى المنزل فيما بعد.

ما يمكنك توقعه

يتم أخذ عينة من الزغابة المشيمية في العادة في العيادة الخارجية أو في عيادة مقدمة خدمات الرعاية الصحية.

أثناء الإجراء

سيستخدم مقدم الرعاية الصحية الخاص بك أولًا الموجات فوق الصوتية للتأكد من عمر طفلك الحملي ووضع المشيمة. ستستلقين على ظهرك على مائدة الفحص مع كشف بطنك. سيضع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك هلام خاص على بطنك ثم سيستخدم جهاز صغير يعرف باسم محول طاقة الموجات فوق الصوتية لعرض وضع طفلك على الشاشة.

ثم سيستخدم مقدم الرعاية الصحية الخاص بك صورة الموجات فوق الصوتية كمرشد ويأخذ عينة النسيج من المشيمة أثناء استلقائك ساكنة. يمكن لهذا أن يحدث عبر عنق الرحم (عن طريق عنق الرحم) أو جدار البطن (عن طريق جدار البطن).

  • عينة من زغب المشيمة عن طريق جدار البطن. بعد تنظيف بطنك بمُعقم سيقوم مقدم الرعاية الصحية الخاص بك بإدخال إبرة طويلة رفيعة عبر جدار بطنك إلى داخل رحمك. قد تلاحظين إحساسًا لاسعًا عندما تدخل الإبرة جلدكِ وقد تشعرين بتقلص عندما تدخل الإبرة إلى رحمكِ. تَسْحَبُ المحقنةُ عينةَ الخلايا من المشيمة، ثم تُخرَج الإبرة.
  • عينة من زغب المشيمة عبر عنق الرحم. بعد تنظيف مهبلك وعنق رحمك بمُطهر سيفتح مقدم الرعاية الصحية الخاص بك مهبلك بمنظار ويُدخل أنبوب رفيع مُفرغ عبر عنق رحمك. عندما تصل القسطرة إلى المشيمة، يتم استخراج عينة صغيرة من الخلايا باستخدام قوة شفط خفيفة.

بعد الإجراء

يمكن أن تصابي بنزف مهبلي بكمية صغيرة عقب العملية مباشرة.

يمكنكِ العودة إلى مستوى نشاطك الطبيعي بعد العملية. ومع ذلك، ينبغي أن تضعي في اعتباركِ تجنب ممارسة التمرينات الشاقة والنشاط الجنسي لمدة يوم.

في تلك الأثناء، ستُحَلل العينة النسيجية في معمل. يمكن أن تستغرق النتائج بضعة أيام أو أسبوع؛ حيث يعتمد ذلك على تعقد التحليلات المعملية.

اتصلي بمقدم الرعاية الصحية في الحالات التالية:

  • تسُّرب سائل من مهبلكِ
  • نزيف حاد
  • حمى
  • انقباضات الرحم

النتائج

سوف يساعدكِ مقدم الرعاية الصحية أو المستشار الجيني على فهم نتائج عينة خلايا المشيمة. تكون نتائج الاختبار أحيانًا غير واضحة وتكون هناك حاجة إلى إجراء بزل السلى — وهو اختبار تشخيصي آخر يتم إجراؤه قبل الولادة — لتوضيح التشخيص.

باستخدام عينة خلايا المشيمة، توجد فرصة نادرة للحصول على نتيجة اختبار إيجابية كاذبة — أي عندما يكون الاختبار إيجابيًا، ولكن لا يوجد مرض. من المهم أيضًا تذكر أن عينة خلايا المشيمة لا يمكنها تحديد جميع العيوب الخلقية بما في ذلك السنسنة المشقوقة وعيوب الأنبوب العصبي الأخرى.

إذا كانت عينة خلايا المشيمة تشير إلى أن طفلك يعاني حالة كروموسومية أو جينية لا يمكن علاجها، يمكن أن تضطري إلى اتخاذ قرارات مؤلمة — مثل ما إذا كان ينبغي عليكِ الاستمرار في الحمل. اطلب الدعم من فريق الرعاية الصحية الخاص بك والأشخاص المقربين منك في أثناء المرور بأوقات صعبة.

في مجالي الاختبارات والإجراءات حيث يكتشف الباحثون كيفية الحفاظ على سلامة الناس في العيادات السريرية. اِطَّلِع على الدراسات التي تقوم بها عيادة Mayo Clinic ]مايو كلينك[

في مجالي الاختبارات والإجراءات حيث يكتشف الباحثون كيفية الحفاظ على سلامة الناس في العيادات السريرية. اِطَّلِع على الدراسات التي تقوم بها عيادة Mayo Clinic ]مايو كلينك[

11/06/2019
References
  1. AskMayoExpert. Prenatal screening and testing. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2018.
  2. Gabbe SG, et al., eds. Genetic screening and prenatal genetic diagnosis. In: Obstetrics: Normal and Problem Pregnancies. 7th ed. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2017. https://www.clinicalkey.com. Accessed Aug. 23, 2018.
  3. Ghidini A. Chorionic villus sampling. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Aug. 23, 2018.
  4. Cunningham FG, et al., eds. Prenatal diagnosis. In: Williams Obstetrics. 25th ed. New York, N.Y.: McGraw-Hill Education; 2018. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed Aug. 26, 2018.
  5. Frequently asked questions. Pregnancy FAQ164. Prenatal genetic diagnostic tests. American College of Obstetrics and Gynecology. https://www.acog.org/Patients/FAQs/Prenatal-Genetic-Diagnostic-Tests. Accessed Aug. 20, 2018.
  6. Creasy RK, et al., eds. Prenatal diagnosis of congenital disorders. Creasy and Resnick's Maternal-Fetal Medicine: Principles and Practice. 7th ed. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2014. https://www.clinicalkey.com. Accessed Aug. 23, 2018.
  7. Akolekar R, et al. Procedure-related risk of miscarriage following amniocentesis and chorionic villus sampling: A systematic review and meta-analysis. Ultrasound in Obstetrics and Gynecology. 2015;45:16.
  8. American College of Obstetricians and Gynecologists (ACOG) Committee on Practice Bulletins — Obstetrics. ACOG Practice Bulletin No. 162: Prenatal diagnostic testing for genetic disorders. Obstetrics & Gynecology. 2016;127:e108.

عينة من خلايا المشيمة