كثرة اللمفاويات، أو زيادة عدد الخلايا اللمفاوية، عبارة عن زيادة في خلايا الدم البيضاء التي يُطلق عليها الخلايا اللمفاوية. تساعد الخلايا اللمفاوية في محاربة الأمراض؛ لذا فمن الطبيعي أن ترى زيادة مؤقتة بعد العدوى.

وبوجه عام، عندما يتجاوز عدد الخلايا اللمفاوية بكثير 3000 خلية في ميكرو لتر الدم لدى البالغين، تعتبر الحالة بأنها " كثرة اللمفاويات". بالنسبة للأطفال، فإن حد البداية لكثرة اللمفاويات يتفاوت حسب العمر. حيث يمكن أن يصل إلى 9,000 خلية لمفاوية لكل ميكرو لتر. يمكن أن يختلف الحد الدقيق لكثرة اللمفاويات قليلًا من مختبر لآخر.

يمكن أن يكون عدد الخلايا اللمفاوية لديك أكثر من المعتاد، ولكن لديك أعراض قليلة، إن وجدت. وعادة ما يحدث ذلك بعد الإصابة بمرض وهو أمر غير ضار ومؤقت.

ولكنه قد يكون علامة لمرض أكثر خطورة، مثل سرطان الدم أو عدوى مزمنة. قد يقوم طبيبك بإجراء اختبارات أخرى لتحديد ما إذا كان عدد الخلايا اللمفاوية لديك مدعاة للقلق.

عادة ما يُكتشف ارتفاع عدد الخلايا اللمفاوية عندما يطلب طبيبك منك إجراء اختبارات لأسباب أخرى أو للمساعدة في تشخيص حالة مرضية أخرى لديك.

تحدَّث مع طبيبك عمَّا تعنيه نتائج الاختبار. قد يشير ارتفاع عدد الخلايا اللمفاوية ونتائج الاختبارات الأخرى إلى سبب مرضك.

غالبًا، تُظهر اختبارات المتابعة على مدار أسابيع عديدة زوال الإصابة بكثرة اللمفاويات. يمكن أن تكون اختبارات الدم الخاصة مفيدة إذا استمرت الإصابة بكثرة اللمفاويات. قد يحيلك طبيبك إلى طبيب متخصص في أمراض الدم (اختصاصي الدَّمَويات)، إذا استمرت حالتك أو إذا كان سبب إصابتك غير واضح.

Dec. 21, 2019