يُمكن أن يكون ألم الساق مستمراً أو متقطعاً، وقد ينشأ بشكل مفاجىء أو تدريجي، وقد يؤثر على الساق بأكملها أو على منطقة محددة منها كعظم الساق الأكبر (القصبة) أو الركبة. وقد يتخذ الألم عدة أشكال — منها الألم الطاعن والحاد والكليل والموجع والواخز.

ويكون ألم الساق في بعض الأحيان مزعجاً، فيما قد يؤثر ألم الساق الأكثر شدة على قدرتك على المشي أو طرح وزن الجسم على الساق المؤلمة.

اتصل للحصول على المساعدة الطبية الفورية أو تَوَجَّه إِلى وحدة الطوارىء في حال:

  • كُنتَ تُعاني من إصابة في الساق على شكل جرح عميق أو نتوء العظم أو الوتر
  • كُنتَ غير قادر على المشي أو استحمال وزن الجسم على الساق
  • كُنتَ تعاني من الألم أو التورم أو احمرار أو سخونة في ربلة الساق
  • سَمِعت صوت طقطقة أو سَحن في وقت حدوث إصابة الساق

راجِع الطبيب بأسرع ما يُمكن في حال كنت تعاني من:

  • علامات تُشير إِلى الإصابة بالالتهاب كالاحمرار أو الدفىء أو الوجع، أو حمى تفوق 100درجة فهرنهايت (37.8 درجة مئوية)
  • تورُّم الساق أو شحوب لونها أو برودة غير طبيعية فيها
  • ألم في ربلة الساق خاصةً بعد الجلوس لفترة طويلة كأن يكون ذلك أثناء القيام برحلة طويلة في السيارة أو على متن الطائرة
  • تورُّم كلتا الساقين مع مواجهة صعوبة في التنفس
  • أي أعراض خطيرة أُخرى في الساق دون سبب واضح

حدد موعد لمراجعة الطبيب في حال:

  • كنت تشعر بالألم أثناء المشي أو بعده
  • كنت تعاني من التورُّم في كلتا الساقين
  • تفاقم الألم لديك
  • لا تتحسن الأعراض لديك بعد اتباع التدابير العلاجية المنزلية لبضعة أيام
  • كنت تعاني من دوالي الأوردة المؤلم

تدابير الرعاية الذاتية

يتجاوب الألم الثانوي في الساق مع تدابير المعالجة المنزلية في أغلب الأحيان. وللتخلص من الألم الخفيف والتورُّم اِتبع النصائح التالية:

  • إِراحة الساق المصابة وعدم استخدامها قدر الإمكان
  • وضع كمادة ثلجية أو كيس من البازلاء المجمدة على المنطقة المتأثرة لمدة تتراوح بين 15 إِلى 20 دقيقة ثلاث مرات في اليوم
  • رفع الساق المتأثرة في أي وقت تكون فيه جالساً أو مستلقياً
  • جَرِّب استعمال مسكنات الألم المتاحة دون وصفة طبية مثل آيبوبروفين (ادفل وموترن آي بي وغيرهما) أو نبروكسين الصوديوم (أليف)
Jan. 11, 2018