هل من الآمن تلقي لقاح الإنفلونزا خلال فترة الحمل؟

إجابة من إيفون باتلر توباه، (دكتور في الطب)

نعم، يعتبر أخذ لقاح الإنفلونزا خلال فترة الحمل آمنًا. في الواقع، توصي مراكزُ مكافحة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة، والكلية الأمريكية لأطباء الأمراض النسائية والتوليد بأن تتلقى السيدات الحوامل لقاح الإنفلونزا إذا تزامن موسم الإنفلونزا مع حملهن، بغض النظر عن الثلث الحملي الذي وصلن إليه.

يمكن للقاح الإنفلونزا خلال فترة الحمل أن يفيد فيما يلي:

  • الوقاية من الإنفلونزا والمضاعفات التي تتعرض لها الأم. بالنسبة للحوامل، يُحتمل أن يكون مرض الإنفلونزا أكثر حدة لديهن مقارنة بالنساء غير الحوامل. وأظهرت الأبحاث أن أخذ لقاح الإنفلونزا يقلل احتمال الاستشفاء لدى الحوامل بمعدل يراوح 40%.
  • الوقاية من المشكلات المحتملة التي تؤثر على صحة الجنين نتيجة الإنفلونزا. قد تؤدي الإصابة بالحُمّى نتيجة الإنفلونزا في وقت مبكر من الحمل إلى زيادة خطر إصابة الجنين بتشوهات خلقية.
  • حماية رضيعكِ بعد الولادة. الرُضع معرضون أكثر من غيرهم لخطر الإصابة بأعراض إنفلونزا حادة، ولكن لا يمكن للرضيع أن يتلقى لقاح الإنفلونزا حتى يصل سن 6 أشهر. ولكن إذا أخذتِ لقاح الإنفلونزا خلال فترة الحمل، ستمر الأجسام المضادة التي يكونها جسمكِ من خلال المشيمة، ومع حليب الثدي إذا كنت ترضعين رضاعة طبيعية. تساعد هذه الأجسام المضادة في حماية رضيعكِ من الإنفلونزا بعد الولادة.

لن يقيك لقاح الإنفلونزا من مرض فيروس كورونا 2019 (كوفيد 19). ولكن أخذ لقاح الإنفلونزا ضروري بشكل خاص في هذا الموسم لأن الإنفلونزا وكوفيد 19 يشتركان في الأعراض والمؤشرات الشائعة. وقد يخفف لقاح الإنفلونزا الأعراض التي قد يصعب تمييزها عن أعراض كوفيد 19. ويمكن تخفيف الضغط على المستشفيات من خلال الوقاية من الإنفلونزا وتقليل حدة أعراضها وتقليل الحاجة للاستشفاء.

عندما تنوين أخذ لقاح الإنفلونزا، اطلبي أخذ اللقاح عن طريق الحقن، وليس البخاخ أنفي. يُصنع لقاح الإنفلونزا من فيروس غير نشط. لذا يعد آمنًا لكل من الأم والجنين خلال أي فترة من فترات الحمل. ولا يُنصح باللقاح المتوفر على شكل بخاخ أنفي للسيدات الحوامل.

استشيري الطبيب إذا كانت لديك مخاوف تتعلق بتلقي لقاح الإنفلوانزا خلال فترة الحمل.

With

إيفون باتلر توباه، (دكتور في الطب)

Oct. 23, 2020