ما المدة التي يمكنني فيها تناول حبوب منع الحمل؟

إجابة من شانون إل لوغلين تواسو، (دكتور في الطب)

يمكنكِ تناول حبوب منع الحمل طالما كنتِ بحاجة إلى منع الحمل أو حتى تصلي إلى سن الإياس، طالما أنكِ سليمة بشكلٍ عام. ينطبق ذلك على حبوب منع العمل التي تحتوي على مزيج من الإستروجين - البروجيستين والتي لا تحتوي سوى على البروجيستين. ومع ذلك، لا يوصَّى بحبوب منع الحمل التي تحتوي على الإستروجين لبعض السيدات، ويشمل ذلك المدخنات اللاتي تبلغ أعمارهن 35 عامًا أو أكبر والنساء المصابات بحالات طبية معيَّنة مثل اضطرابات جلطات الدم أو ضغط الدم المرتفع غير المتحكَّم فيه.

قد يقلل تناول حبوب منع الحمل من مخاطر الإصابة ببعض أنواع السرطان مثل السرطان المبيضي والسرطان البطاني الرحمي. على الجانب الآخر، تقترح بعض الأبحاث أن استخدام حبوب منع الحمل لفترات طويلة يزيد من مخاطر الإصابة بسرطان عنق الرحم.

تأثير حبوب منع الحمل على مخاطر الإصابة بسرطان الثدي غير واضح. تشير بعض الأبحاث إلى أن حبوب منع الحمل تزيد قليلاً من مخاطر الإصابة بسرطان الثدي — لكن بعد 10 سنوات أو أكثر من التوقف عن تناول حبوب منع الحمل، تعود مخاطر الإصابة بسرطان الثدي إلى نفس مستوياتها لدى السيدات اللاتي لم يتناولن حبوب منع الحمل مطلقًا. لا تدعم دراسات أخرى الربط بين حبوب منع الحمل وسرطان الثدي.

لا يوفر التوقف من وقتٍ لآخر عن تناول حبوب منع الحمل أي مزايا وقد يزيد من خطورة الحمل غير المرغوب فيه. إذا كنتِ مهتمة بالاستخدام طويل المدى لحبوب منع الحمل، فناقشي المخاطر والفوائد مع موفر الرعاية الصحية لديكِ. حيث بإمكانه مساعدتك على الموازنة بين إيجابيات وسلبيات أنواع أخرى من وسائل منع الحمل كذلك.

With

شانون إل لوغلين تواسو، (دكتور في الطب)

11/06/2019 See more Expert Answers