نظرة عامة

ويَشيع ظهور التعرُّق ورائحة الجسم عند ممارسة الرياضة، أو إذا كنتَ معرضًا للحرارة لفترة طويلة. كما أنها تكون شائعة عندما تشعر بالتوتُّر، أو القلق، أو الإجهاد.

التغييرات غير المعتادة في التعرق_ سواء التعرق الشديد أو القليل أو عدم التعرق_ قد يدعو للقلق. كما قد يشير التغيير في رائحة الجسم أيضًا إلى مشكلة صحية.

يُمكِن أن يُساعِد نمط الحياة والعلاجات المنزلية المختلفة في التعرُّق الطبيعي وظهور رائحة الجسم.

الأعراض

يعرق بعض الناس أكثر أو أقل من غيرهم. رائحة الجسم قد تختلف أيضًا من شخص لآخر. يُرجى الرجوع إلى الطبيب إذا:

  • إذا بدأت فجأة في التعرق أكثر أو أقل من المعتاد
  • يعطل التعرق نظامك اليومي
  • تعاني من التعرق أثناء الليل دون سبب واضح
  • إذا لاحظت تغيرًا في رائحة جسدك

الأسباب

تفرز الغدد العَرَقية العَرَق وتسبِّب رائحة للجسم، ومنها نوعان رئيسيان هما الغدد الناتِحَة والغدد المفرِزة، توجد الغدد العَرَقية الناتِحَة في معظم أنحاء جسمكَ وتفتح مباشرة على سطح الجلد، عندما ترتفع درجة حرارة جسمكَ، تطلق هذه الغدد السوائل التي تبرِّد جسمكَ أثناء تبخُّرها،

أما الغدد المفرِزة فتوجد في المناطق التي يكون فيها الشعر، مثل الإبطين والعانة، وتنتج هذه الغدد سائلًا حليبيًّا عندما تكون متوترًا، ويكون هذا السائل عديم الرائحة إلى أن تتجمع فوقه البكتيريا الموجودة على جلدكَ.