التشخيص

قد يكون طبيبك قادرًا على تشخيص السعفة بمجرد النظر إليها. إذا لم يكن التشخيص واضحًا، فقد يرغب في أخذ كشط من الجلد من المنطقة المصابة لفحصها تحت المجهر.

العلاج

إذا لم تعطِ الأدوية المتاحة دون وصفةٍ طبيةٍ أي نتيجة، فقد تكون بحاجةٍ إلى أن يصف لك الطبيب مضادات فطرياتٍ قوية — ككريماتٍ أو مستحضراتٍ موضعية توضع على المنطقة المصابة مباشرةً. إذا كانت إصابتك شديدة أو منتشرة، فقد يصف لك الطبيب أقراصًا مضادةً للفطريات.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

في حالات الإصابة الخفيفة بالثعلبة، يمكنك وضع مستحضرات الترطيب أو الكريمات المقاومة للفطريات والتي تُصرف دون وصفة طبية. تتضمن الأمثلة كلوتريمازول (لوتريمين إيه إف) وتيربينافين (لميسيل إيه تي).

الاستعداد لموعدك

يستطيع طبيب الأسرة أو اختصاصي الأمراض الجلدية (طبيب الجلدية) تشخيص السعفة في الجسم. إليك بعض النصائح لمساعدتك في الاستعداد لموعدك.

ما يمكنك فعله

وقتك مع طبيبك محدود؛ لذا فإن إعداد قائمة بالأسئلة يمكن أن تساعدك في الاستفادة القصوى من موعدك. رتب أسئلتك من الأكثر أهمية إلى الأقل أهمية لتكون مستعدًا في حالة نفاد الوقت. بالنسبة إلى القوباء الحلقية، تتضمن بعض الأسئلة الأساسية التي يجب طرحها على الطبيب ما يلي:

  • ما الذي قد يسبب حدوث العلامات والأعراض؟
  • هل يلزم إجراء اختبارات لتأكيد التشخيص؟
  • ما العلاج الأفضل؟
  • هل هذه الحالة مؤقتة أم مزمنة؟
  • هل هناك دواء بديل جنيس للدواء الذي تصفه؟
  • هل يمكن أن انتظر لرؤية ما إذا كانت العلامات ستختفي من تلقاء نفسها؟
  • ماذا يمكنني أن أفعل لمنع انتشار العدوى؟
  • ما هي إجراءات الرعاية المعتادة بالبشرة التي توصي بها أثناء شفاء الحالة؟

ما الذي تتوقعه من طبيبك

قد يطرح طبيبك عليك عددًا من الأسئلة، مثل:

  • متى لاحظت ظهور الأعراض لأول مرة؟
  • كيف بدا الطفح الجلدي عندما بدأ لأول مرة؟
  • هل سبق لك الإصابة بهذا النوع من الطفح الجلدي في الماضي؟
  • هل يعاني أحد الحيوانات الأليفة أو أحد أفراد العائلة الثعلبة؟
  • هل الطفح الجلدي مؤلم أو يشعرك بالحكة؟
  • هل استخدمت أي أدوية له مسبقًا؟ إذا كان الامر كذلك، ما هي؟