نظرة عامة

التهاب الأمعاء الإشعاعي هو التهاب الأمعاء الذي يحدث بعد العلاج الإشعاعي.

التهاب الأمعاء الإشعاعي يسبب الإسهال والغثيان والقيء وتشنجات في المعدة عند الأشخاص الذين يتلقون الإشعاع الموجه إلى البطن أو الحوض أو المستقيم. يعد التهاب الأمعاء الإشعاعي أكثر شيوعًا لدى الأشخاص الذين يتلقون العلاج الإشعاعي للسرطان في مناطق البطن والحوض.

بالنسبة لمعظم الناس، يكون التهاب الأمعاء الإشعاعي مؤقتًا ويزول الالتهاب عادة بعد عدة أسابيع من انتهاء العلاج. ولكن بالنسبة للبعض، قد يستمر التهاب الأمعاء الإشعاعي فترة طويلة بعد انتهاء العلاج أو قد يحدث بعد أشهر أو سنوات من العلاج.

يمكن أن يسبب التهاب الأمعاء الإشعاعي المزمن حدوث مضاعفات مثل فقر الدم والإسهال والانسداد الجزئي للأمعاء.

يركز العلاج عادة على تخفيف العلامات والأعراض حتى يُشفى الالتهاب. في الحالات الشديدة، قد تكون التغذية بالأنبوب أو الجراحة لاستئصال أجزاء من الأمعاء ضرورية.

الأعراض

قد تشمل أعراض التهاب الأمعاء الإشعاعي الإسهال والغثيان والقيء وتقلُّصات البطن. تتسبب هذه الحالة في تهيُّج الأمعاء بعد العلاج الإشعاعي للسرطان. تزول الأعراض غالبًا بعد أسابيع عديدة من انتهاء العلاجات. لكن أحيانًا تستمرُّ لمدة أطول. قد يتسبَّب التهاب الأمعاء الإشعاعي الذي يستمر لمدة أطول في حدوث فقر الدم وانسداد معوي جزئي.

عوامل الخطر

يزداد خطر الإصابة بالتهاب الأمعاء الإشعاعي لدى الأشخاص الذين يخضعون للعلاج بالإشعاع، المصابين بسرطان البطن والحوض. تتسبب هذه الحالة في تهيُّج الأمعاء بعد العلاج الإشعاعي للسرطان.