هل العلاج الضوئي الحركي فعال لسرطان الرئة؟

إجابة من تيموثي جيه موينيهان، (دكتور في الطب)

قد يكون للعلاج الضوئي الديناميكي دور محدود في علاج سرطان الرئة في حالات محددة للغاية. ويجمع العلاج الضوئي الديناميكي بين الطاقة الضوئية ودواء يقضي على السرطان ينشط عن طريق الضوء.

قد يكون خيار العلاج الضوئي الديناميكي مطروحًا إذا انتشر سرطان الرئة في مجرى الهواء، ما يسبب صعوبة في التنفس أو التعرض لنزيف أو الإصابة بسعال بمزمن. وقد يلجأ الطبيب إليه أيضًا لعلاج سرطان الرئة ذي الخلايا غير الصغيرة في مراحله المبكرة والذي يصيب أماكن يسهل الوصول إليها بالأدوات المستخدمة أثناء فترة العلاج.

يبدأ العلاج الضوئي الديناميكي بحقن أحد الأدوية الحساسة للضوء في الوريد. وبعد مرور يوم إلى ثلاثة أيام، يوجه الطبيب طاقة ضوئية بطول موجي معين على السرطان الموجود بالجسم، عادةً باستخدام أنبوب رفيع مضيء يُسمى منظار القصبات، والذي يجري تمريره من خلال الفم إلى الرئتين. ويعمل الضوء على تدمير الخلايا التي امتصت الدواء الحساس للضوء.

إلا أن العلاج الضوئي الديناميكي ليس فعالاً في علاج مرض السرطان المنتشر خارج الرئة أو السرطانات التي لا يمكن الوصول إليها باستخدام منظار القصبات.

بعد الخضوع للعلاج الضوئي الديناميكي، يصبح الجسم كله حساسًا للضوء. وبصفة عامة، يجب أن تتجنب أي تعرض للضوء الساطع، بما في ذلك أشعة الشمس، لعدة أسابيع بعد العلاج.

Oct. 19, 2021