العلاج

الوقت هو العلاج الأكيد والوحيد للخُمار. في الوقت الراهن، إليك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها لمساعدة نفسك على الشعور بالتحسن:

  • املأ زجاجة المياه. ارتشف الماء أو عصير فاكهة لتحافظ على نفسك من الإصابة بالجفاف. قاوم أي إغراء لعلاج الخُمار لديك لتناول المزيد من الكحول. لن يؤدي هذا إلا إلى جعل شعورك أسوأ.
  • تناول وجبة خفيفة. قد تزيد الأطعمة الخفيفة منخفضة الألياف مثل التوست والمقرمشات من سكر الدم وتهدئ معدتك. يمكن للمرق أن يعوض الملح والبوتاسيوم المفقودين.
  • تناول مسكنًا للألم. قد تخفف الجرعة القياسية من مسكن الألم الذي يباع بدون وصفة طبية من شعورك بالصداع. لكن قد يثير الأسبرين معدتك. وإذا كنت تشرب الكحول بانتظام إلى حدٍ مفرط، فقد يُسبب عقار الأسيتامينوفين (تايلينول، وغيره) تلف الكبد الشديد حتى مع الجرعات التي كان يعتقد مسبقًا أنها آمنة.
  • ارجع إلى السرير. إذا كنت تنام وقتًا كافيًا، فقد يختفي الخُمار عند استيقاظك.

الطب البديل

تكثر العلاجات البديلة المقترحة لعلاج الخُمار، لكن لم تجد الدراسات أي علاجات طبيعية دائمة تُحسن من أعراض الخُمار.

تحدث مع طبيبك قبل تجربة أي دواء بديل. ضع في اعتبارك أن ليس كل ما هو طبيعي يكون آمنًا دائمًا. يمكن أن يساعدك طبيبك على فهم المخاطر الممكنة والفوائد قبل أن تجرب علاجًا ما.