هل يحتاج طفلي إلى أحد مكملات فيتامين "د"؟

يعتمد ذلك على إذا ما كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية أم لا أو على مقدار التركيبة الغنية بفيتامين "د" أو حليب البقر الذي يشربه طفلك.

فكري في الإرشادات التالية الصادرة من الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، والخاصة بحصول الأطفال على فيتامين "د":

  • إذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية بشكل كلي أو جزئي،فأعطي طفلك 400 وحدة دولية (IU) من سائل فيتامين "د" يوميًا — على أن يبدأ ذلك بعد فترة وجيزة من الولادة. استمري في إعطاء طفلك فيتامين "د" حتى تفطميه ويشرب بمقدار 32 أونصة (حوالي 1 لتر) من التركيبة الغنية بفيتامين "د" يوميًا، أو يشرب حليب البقر كامل الدسم بعد بلوغه سن 12 شهرًا.
  • إذا كنتِ ترضعين طفلك أقل من 32 أونصة (حوالي 1 لتر) من التركيبة الغنية بفيتامين "د" يوميًا، فأعطي طفلك 400 وحدة دولية من سائل فيتامين "د" يوميًا — بدايةً من الأيام القليلة الأولى بعد الولادة. استمري في إعطاء طفلك فيتامين "د" حتى يشرب على الأقل 32 أونصة (حوالي 1 لتر) يوميًا.

عندما تعطين طفلك فيتامين "د" سائلاً، فتأكدي من عدم تجاوز القدر الموصى به. اقرئي التعليمات المرفقة مع المكمل الغذائي بعناية واستخدمي فقط القطّارة المرفقة.

وفي حين أن حليب الثدي هو أفضل مصدر للعناصر الغذائية للأطفال، إلا أنه من المرجح ألا يمدهم بفيتامين "د" بشكل كافٍ. ويحتاج طفلك إلى فيتامين "د" ليمتص الكالسيوم والفوسفور. وقد يتسبب النقص الشديد في فيتامين "د" في حدوث كساح، وهو عبارة عن لين أو ضعف في العظام. وحيث إن التعرض للشمس — وهو مصدر مهم للحصول على فيتامين "د" — لا يوصَى به للرُضع، فإن المكملات الغذائية هي أفضل طريقة للوقاية من نقص فيتامين "د" في الرّضع.

كلما كبر طفلك وأضفتِ لنظامه الغذائي أطعمة صلبة، يمكنك مساعدته على استيفاء احتياجاته من فيتامين "د" من خلال مده بالأغذية التي تحتوي على فيتامين "د" — مثل السلمون وصفار البيض والأغذية المعززة.

إذا كانت لديكِ أسئلة حول حاجة طفلك إلى مكملات فيتامين "د"، فاستشيري طبيب الطفل.

27/09/2018 See more Expert Answers