نظرة عامة

إذا أنجبتِ طفلاً عبر ولادة قيصرية ثم حملتِ مرة أخرى، فقد تتمكنين من الاختيار بين تحديد موعد ولادة قيصرية أخرى أو إجراء ولادة طبيعية عقب الولادة القيصرية.

ومن الأسباب الشائعة لاختيار محاولة المخاض بعد الولادة القيصرية للعديد من النساء ما يلي: في عام 2013، بلغ معدل نجاح السيدات في الولايات المتحدة اللاتي حاولن تجربة المخاض بعد عملية قيصرية سابقة نحو 70%.

ومع ذلك، فإن خيار الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية ليس مناسبًا لجميع النساء؛ إذ يمكن لبعض العوامل، مثل ندبة الرحم عالية الخطورة، أن تقلل من احتمالية إجراء عملية الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية وجعل هذا الخيار غير مناسب. لا تقدِّم بعض المستشفيات عملية الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية لأنها تفتقر إلى الأطقم الطبية أو الموارد المناسبة للتعامل مع حالات الولادة القيصرية الطارئة. إذا كنتِ تفكرين في تجربة الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية، فيمكن لمقدم الرعاية الصحية مساعدتكِ في فهم ما إذا كنتِ مرشحة أم لا، فضلاً عن العوامل التي تنطوي عليها العملية.

لماذا يتم إجراء ذلك

من الأسباب الشائعة لاختيار محاولة المخاض بعد الولادة القيصرية ما يلي:

  • التأثير على حالات الحمل في المستقبل. إذا كنت تخططين لإنجاب المزيد من الأطفال، فقد يساعدك إجراء الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية على تفادي مخاطر تكرار العمليات القيصرية، كالمشيمة المُنزاحة أو المشيمة الملتصقة.
  • انخفاض خطر حدوث مضاعفات جراحية. ترتبط الولادة الطبيعية الناجحة بعد ولادة قيصرية بانخفاض معدلات النزيف الحاد والعَدوى وتخثر الدم في واحد أو أكثر من الأوردة العميقة في جسمك (تخثر الأوردة العميقة). قد يقلل إجراء الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية كذلك من خطر الإزالة الجراحية للرحم (استئصال الرحم)، وخطر تعرض أعضاء البطن كالمثانة والأمعاء للتهتك.
  • فترة أقصر للتعافي. ستكون فترة المكوث في المستشفى أقصر بعد إجراء الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية مقارنة بالفترة التي ستمكثينها بعد الخضوع للعملية القيصرية المتكررة. سيساعدك تجنب الإجراءات الجراحية على استئناف أنشطتك الطبيعية في وقت أقرب.
  • فرصة لعمل خطة ولادة مناسبة للظروف الشخصية. تهتم بعض السيدات بتجربة الولادة الطبيعية.

قد تكونين مؤهلة لإجراء الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية إذا كنتِ:

  • حاملًا بطفل واحد، وكان لديك تاريخ طبي بإجراء عملية قيصرية واحدة أو اثنتين عن طريق إحداث شق مستعرض في الجزء السفلي من الرحم، ولم تكن لديكِ مشكلات صحية تمنع إجراء الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية
  • حاملًا بطفل واحد، وكان لديك تاريخ طبي بإجراء عملية قيصرية واحدة عن طريق إحداث شق بالرحم غير معروف نوعه، ولم تكن لديكِ مشاكل صحية تمنع إجراء الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية، ما لم يُشتبه في أن لديك شق عمودي (تقليدي) سابق في الجزء العلوي من الرحم
  • حاملًا بتوأم، وكان لديك تاريخ طبي بإجراء عملية قيصرية واحدة وذلك عن طريق إحداث شق مستعرض في الجزء السفلي من الرحم، ومع ذلك كنت مؤهلة للولادة الطبيعية لتوأم

إن الخضوع لولادة طبيعية (مهبلية) سابقة من أفضل المؤشرات على نجاح الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية.

لن تكوني مؤهلة لإجراء الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية إذا كنتِ مصابة بحالة مرضية تمنعك من الولادة الطبيعية أو كان لديك:

  • شق عمودي (تقليدي) سابق في الجزء العلوي من الرحم
  • نوع غير معروف من شق الرحم، والذي يشتبه في أنه شق عمودي (تقليدي) في الجزء العلوي من الرحم
  • تمزق سابق في الرحم، حيث تنفتح الندبة الموجودة في الرحم الناتجة عن عملية قيصرية سابقة
  • أنواع معينة من جراحات الرحم، مثل استئصال الورم الليفي

لن يقترح معظم مزودي الرعاية الصحية إجراء الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية إذا كنتِ قد أجريتِ أكثر من عمليتين قيصريتين من قبل أو كان مؤشر كتلة الجسم لديكِ هو 50 أو أعلى في وقت الولادة، ولم تكوني قد مررت بتجربة الولادة الطبيعية من قبل. لا يعد إجراء الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية كذلك خيارًا مناسبًا عادةً إذا كنتِ حاملًا بثلاثة توائم أو أكثر.

من العوامل التي تقلل من احتمالية إجراء الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية ما يلي:

  • تعثر المخاض
  • تقدم سن الأم
  • امتداد فترة الحمل لأكثر من 40 أسبوعًا
  • مؤشر كتلة الجسم أكبر من أو يساوي 40
  • الزيادة المفرطة في الوزن خلال فترة الحمل
  • مقدمات تسمم الحمل
  • حدوث ولادة سابقة خلال فترة 18 شهرًا
  • وجود تاريخ طبي لعمليتين قيصريتين أو أكثر، وعدم تجربة الولادة الطبيعية من قبل
  • الحاجة إلى تحريض المخاض إذا بدأ وكان عنق الرحم مغلقًا

المخاطر

بينما يقترن إجراء الولادة الطبيعية الناجحة بعد العملية القيصرية بحدوث مضاعفات أقل من العملية القيصرية المتكررة الاختيارية، فإن المحاولة الفاشلة للمخاض بعد الفتح القيصري سيرتبط بحدوث مضاعفات أكثر، ومنها تمزق الرحم في حالات نادرة. وخلال محاولة المخاض، إذا حدث تمزق في ندبة موجودة في الرحم حدثت خلال عملية قيصرية سابقة، فإنه يلزم إجراء عملية قيصرية طارئة لمنع حدوث مضاعفات مهددة لحياتك أو حياة طفلكِ. وقد تتضمن طرق العلاج إزالة الرحم جراحيًا (استئصال الرحم). في حالة إزالة الرحم، لن تتمكني من الحمل مرةً أخرى.

كيف تستعد

إذا كنتِ قد أجريتِ عملية ولادة قيصرية من قبل وأنتِ حامل الآن، فيمكنكِ البدء في الحديث عن الولادة المهبلية عقب الولادة القيصرية في أول زيارة لكِ للمتابعة خلال الحمل. ناقشي مخاوفكِ وتوقعاتكِ مع مقدم الرعاية الصحية المتابع لحالتك. وتأكدي من أن إطلاع مقدم الرعاية على تاريخك الطبي بالكامل، شاملاً سجلات العملية القيصرية السابقة وأي عمليات أخرى في الرحم. قد يعتمد مزود الرعاية الصحية على تاريخك الطبي لحساب درجة احتمالية نجاح إجراء الولادة الطبيعية بعد العملية القيصرية (VBAC).

خططي كذلك لولادة طفلك في منشأة مجهزة للتعامل مع العمليات القيصرية الطارئة. تابعي مناقشة أخطار الولادة الطبيعية بعد ولاد قيصرية (VBAC) وفوائدها خلال فترة الحمل، خاصة في حال ظهور عامل محدد من عوامل الخطر.

ما يمكنك توقعه

إذا اخترتِ الولادة الطبيعية بعد الولادة القيصرية (VBAC)، فستتبعين إجراءات مشابهة لتلك المتَّبعة مع أي عملية ولادة طبيعية عند دخولك في مرحلة المخاض. من المرجح أن ينصح مزود الرعاية الصحية لكِ بالمراقبة المستمرة لمعدل ضربات قلب جنينك والاستعداد لإجراء عملية قيصرية مرة أخرى إذا لزم الأمر.

09/06/2020
  1. Metz TD. Choosing the route of delivery after cesarean birth. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Feb. 13, 2020.
  2. American College of Obstetricians and Gynecologists. Practice Bulletin No. 205: Vaginal birth after cesarean delivery. Obstetrics & Gynecology. 2019; doi:10.1097/AOG.0000000000003078.
  3. AskMayoExpert. Vaginal birth after cesarean (VBAC). Mayo Clinic; 2019.
  4. Frequently asked questions. Labor, delivery and postpartum care FAQ070. Vaginal birth after cesarean delivery. American College of Obstetricians and Gynecologists. https://www.acog.org/patient-resources/faqs/labor-delivery-and-postpartum-care/vaginal-birth-after-cesarean-delivery. Accessed Feb. 13, 2020.
  5. Gabbe SG, et al., eds. Vaginal birth after cesarean delivery. In: Obstetrics: Normal and Problem Pregnancies. 7th ed. Elsevier; 2017. https://www.clinicalkey.com. Accessed Feb. 14, 2020.
  6. Uterine rupture. Merck Manual Professional Version. https://www.merckmanuals.com/professional/gynecology-and-obstetrics/abnormalities-and-complications-of-labor-and-delivery/uterine-rupture#. Accessed Feb. 14, 2020.

إمكانية الولادة الطبيعية بعد الولادة القيصرية (VBAC)