ما هو المغنيسيوم؟

المغنيسيوم مكمل غذائي قد تكون له فوائد لصحة العضلات والعظام وأيض الكربوهيدرات والعديد من وظائف الجسم الأخرى.

المغنيسيوم

يدخل المغنيسيوم، وهو أحد المعادن الشائعة في جسم الإنسان، في مئات من ردود أفعال الجسم، بدءًا من صحة العضلات وحتى التمثيل الغذائي.*

ما المصادر الغذائية للمغنيسيوم؟

يوجد المغنيسيوم في العديد من الأطعمة. يوجد المغنيسيوم بوفرة في الحبوب الكاملة والمكسرات والبذور والخضروات الخضراء المورقة، مثل السبانخ. تحتوي اللحوم والألبان والأطعمة والمياه المعدنية أيضًا على كميات عالية نسبيًا من المغنيسيوم.

هل ينبغي أن أفكر في تناول مكملات غذائية تحتوي على المغنيسيوم؟

تشير الأبحاث إلى أن العديد من الأمريكيين لا يحصلون على قدرٍ كافٍ من المغنيسيوم في أنظمتهم الغذائية. إذا كنت تتناول أحد أنواع أقراص المياه (مدرات البول) أو كنت تعاني داء السكري، فقد يكون مستوى المغنيسيوم لديك منخفضًا. قد تكون أيضًا معرضًا للخطر إذا كنت تعاني حالة مرضية تؤثر في قدرة جسمك على امتصاص العناصر الغذائية كأمراض البطن.

يمكن أن يسهم انخفاض المغنيسيوم في الإصابة بالتوعك وضعف العضلات.* يمكن أن يؤدي انخفاض المغنيسيوم أيضًا إلى تفاقم المشكلات الصحية الحالية، مثل داء السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية.*

ما هو تأثير مكملات الماغنيسيوم على حالتي الصحية؟

يمكن لمكملات الماغنيسيوم أن تحسن صحتك بعدة طرق:

  • تعزز إنتاج الطاقة*
  • تدعم عمل العضلة بشكل مثالي*
  • تدعم صحة العظام*
  • تدعم وظيفة القلب والرئتين*
  • تعزز أيض الكربوهيدرات*
  • تقدم الدعم لألم العضلات والشعور بالإجهاد عن طريق الحد من تراكم حمض اللاكتيك أثناء الإجهاد*
  • المساعدة في المحافظة على التبرز بانتظام *

ما كمية الماغنسيوم التي ينبغي أن أحصل عليها من المكملات الغذائية؟

تختلف الكمية التي تحتاجها من الماغنسيوم يوميًا باختلاف العمر والجنس، لكن المتوسط المقبول منها 350 ملليغرامًا في اليوم. وفي المُعتاد، تحصل على هذه الكمية من طعامك. وقد يؤدي تناول أكثر من 350 ملليغرام إلى سيولة البراز والإسهال.

هل هناك أي آثار جانبية لتناول المكملات الغذائية المحتوية على المغنيسيوم؟

يمكن أن تحدث الغازات أو الانتفاخات أو الإسهال إذا كنت تستهلك أكثر من الكمية اليومية الموصى بها وهي 350 ملغم. وكذلك الأشخاص الذين يعانون اعتلالاً في صحى الكلى، قد يصيرون أكثر عرضة لسُمية المغنيسيوم. تحدث مع مقدم الرعاية الصحية قبل تناول أي مكمل غذائي يحتوي على المغنيسيوم.

هل تناوُل المكملات الغذائية المحتوية على الماغنسيوم مع الأدوية الأخرى آمن؟

قد تتفاعل المكملات الغذائية المحتوية على الماغنسيوم مع العديد من الأدوية بالأشكال التالية:

  • تقليل امتصاص دواء القلب ديجوكسين (Lanoxin)، بالإضافة إلى العديد من الأدوية المستخدمة لعلاج الملاريا
  • تقليل امتصاص العديد من أدوية هشاشة العظام؛ لذلك يجب تناول المكملات الغذائية المحتوية على الماغنسيوم بعد تلك الأدوية الأخرى بمدة لا تقل عن ساعتين
  • تقليل فعالية بعض المضادات الحيوية
  • تقليل فعالية الأدوية المميعة للدم مثل الأسبرين والكلوبيدوجريل (Plavix)، والأيبوبروفين (Advil وMotrin IB، وغيرهما) والهيبارين والوارفارين (Coumadin وJantoven) وغيرها

إذا كنت تفكر في تناول أحد المكملات الغذائية المحتوية على الماغنسيوم، فتحدث مع اختصاصي الرعاية الصحية أولًا، وخاصة في حالات الحمل أو المرض.

*لم تخضع هذه البيانات لتقييم إدارة الغذاء والدواء الأمريكية. لا يهدف هذا المُنتج إلى تشخيص أي مرض أو علاجه أو الشفاء منه أو الوقاية منه.

29/07/2021