أيهما أفضل لإنقاص الوزن — هل خفض السعرات الحرارية أم زيادة ممارسة الرياضة؟

يبدو أن تخفيض السعرات الحرارية من خلال تغيير النظام الغذائي يعزز إنقاص الوزن بفاعلية تزيد عن ممارسة الرياضة والنشاط البدني.

العامل الرئيسي لإنقاص الوزن هو استهلاك سعرات حرارية أقل من التي تحرقها. بالنسبة لمعظم الناس، من الممكن تخفيض السعرات الحرارية بدرجة كبيرة بدلاً من حرق المزيد من السعرات الحرارية بزيادة ممارسة الرياضية.

ولعل هذا هو السبب في أن تخفيض السعرات الحرارية باتباع نظام غذائي أكثر فاعلية لإنقاص الوزن بشكل عام. ولكن يمكن أن يساعد كل من — تقليل السعرات الحرارية عن طريق النظام الغذائي وحرق السعرات الحرارية عن طريق ممارسة الرياضة — في إنقاص الوزن بفاعلية.

ممارسة الرياضة مهمة أيضًا لأنها قد تساعدك في الحفاظ على ثبات الوزن بعد إنقاصه. تظهر الدراسات أن الأشخاص الذين ينقصون وزنهم ويحافظون عليه على المدى الطويل يمارسون نشاطًا بدنيًا بانتظام.

إذا أنقصت وزنك باتباع نظام غذائي صارم أو عن طريق تقييد نفسك بتناول ما بين 400 إلى 800 سعر حراري فقط في اليوم، فمن المرجح بشدة أنك ستستعيد وزنك بسرعة، في غضون ستة أشهر غالبًا بعد التوقف عن اتباع هذا النظام الغذائي. ممارسة التمارين الرياضية بانتظام يمكن أيضًا أن تساعد على منع زيادة الوزن من الأساس.

27/09/2018 See more Expert Answers