أدوية تحسين الأداء الرياضي والرياضيون المراهقون

قد تكون العقاقير التي تُحسن من الأداء مغرية للرياضيين المراهقين. تعرّف على المؤشرات التحذيرية وما يمكنك فعله لحماية أبنائك المراهقين من استخدام الطرق المختصرة لتحسين أدائهم الرياضي.

By Mayo Clinic Staff

في ضوء اعتراف عدد من مشاهير الرياضيين بتناولهم أدوية لتحسين أدائهم الرياضي، فليس من المفاجئ أن يلجأ المراهقون عندئذ إلى تناول الستيرويدات وغيرها من المواد لتحسين أدائهم الرياضي.

فإذا كنت والدًا لمراهق يمارس الرياضية، تحدث معه عن مخاطر عقاقير تحسين الأداء. فقد يمكنك مساعدة ابنك المراهق على تجنب هذه العقاقير بتوضيح عواقب استخدامها له.

عقاقير تحسين الأداء الشائعة

في ما يلي بعض الأدوية والمكملات الغذائية الشائعة بين المراهقين لتحسين الأداء:

  • الكرياتين. الكرياتين عبارة عن مركب ينتجه الجسم طبيعيًا، ويتم تسويقه أيضًا باعتباره من المكملات الغذائية المتاحة دون وصفة طبية. ويُستخدم لتحسين الأداء أثناء فترات ارتفاع النشاط الحادة والمساعدة على زيادة كتلة العضلات.
  • الستيرويدات الابتنائية. الستيرويدات الابتنائية عبارة عن تركيبات اصطناعية من هرمون التستوستيرون، تُستخدم لبناء العضلات وزيادة القوة.
  • المواد المنتجة للستيرويدات. المواد المنتجة للستيرويدات، مثل أندروستندويون ("أندرو") وديهيدرو إيبي آندروستيرون (DHEA)، هي مواد يحولها الجسم إلى ستيرويدات ابتنائية. وتُستخدم لزيادة كتلة العضلات. لا يُسمح بصرف معظم المواد المنتجة للستيرويدات دون وصفة طبية. ومع ذلك، ما زالت مادة ديهيدرو إيبي آندروستيرون DHEA متوفرة في بعض التركيبات المتاحة دون وصفة طبية.
  • الأمفيتامينات والمنبهات الأخرى. يستخدم المراهقون هذه المواد معتقدين أنها ستزيدهم يقظة وتُحسِّن من قدرتهم على التحمل.
  • الكافيين. قد يلجأ الأطفال والمراهقون إلى مشروبات الطاقة أو بعض المكملات الغذائية والمنشطات الرياضية التي تحتوي على مادة الكافيين، على أمل زيادة اليقظة وتعزيز القدرة على التحمل.

لماذا يحدث ذلك

قد يتناول المراهقون أدوية تحسين الأداء من أجل:

  • التكيف مع مشكلات صورة الجسم
  • التأقلم مع الأقران
  • اكتساب قوة أو كتلة عضلية
  • زيادة القدرة على التحمل
  • الأداء بصورة أفضل أو اكتساب ميزة تنافسية

أخطار عقاقير تحسين الأداء

يمكن أن يكون للستيرويدات ومنشطاتها تأثير خطير ومزمن في الصحة. ويبقى أكبر الأخطار التي تهدد المراهقين في طور النمو جراء استخدام الستيرويد الابتنائي المنشط هو إعاقة نمو الطول. وتتضمن الآثار الجانبية الأخرى ما يلي:

  • مشاكل تخثر الدم
  • ارتفاع ضغط الدم ومستوى الكوليستيرول
  • عدم انتظام ضربات القلب
  • مشاكل الكبد
  • التقلُّبات المزاجية
  • انخفاض إنتاج الحيوانات المنوية
  • انكماش الخصيتين
  • ارتفاع خطر الإصابة بعَدوى مثل فيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز في حالة مشاركة الإبر
  • تضخم حجم الثدي عند الذكور، تقلص حجم الثدي عند الإناث
  • تساقط الشعر غير القابل للعلاج
  • حب الشباب

يمكن للكرياتين كذلك التسبب في الغثيان وآلام البطن وتضرر الكليتين. يكون خطر تلف الكلى أعلى عند اقترانه بتناوُل بعض الأدوية، بما في ذلك الأدوية المسكنة للألم المتاحة من دون وصفة طبية.

تتضمن الإنذارات المحتملة التي تشير إلى أن ابنك المراهق يستخدم دواءً لتحسين الأداء ما يأتي:

  • التغيرات السُلوكية أو العاطفية أو النفسية العدائية المتزايدة، تحديدًا (نوبات الغضب العدوانية المتزايدة ("الغضب الشديد")
  • التغيرات في بنية الجسم، بما في ذلك نمو العضلات وزيادة الوزن المفاجئة ونمو الجزء العلوي من الجسم
  • تزايد حب الشباب
  • ظهور علامات الإبر في الإليتين أو الفخذ
  • تضخُّم الثدي والصلع وتقلص حجم الخصيتين لدى الذكور
  • تقلص حجم الثدي وخشونة الصوت ونمو زائد لشعر الجسم لدى الإناث

ما يمكن للوالدين فعله

لمنع ابنك المراهق من استخدام مكملات أو عقاقير تحسين الأداء:

  • التركيز على المرح. شجِّع ابنك المراهق على التركيز على متعة اللعب وتطوير نفسه، بدلاً من التركيز على من يسجل الأهداف أو يفوز. وطمئنه بأنك تحبه وتدعمه، بغض النظر عن أدائه.
  • مناقشة الأخلاقيات المطلوبة وأهمية التدريب الجيد. ذكِّر ابنك المراهق أن استخدام عقاقير تحسين الأداء يعتبر غشًا، وقد يؤدي إلى مشكلات صحية خطيرة. ووضَّح له أن اتباع نظام غذائي صحي والتدريب المكثف هما المفتاحان المثبتان للأداء الرياضي الجيد.
  • الصراحة بشأن توقعاتك. أخبِر ابنك المراهق أنك تتوقع منه تجنب عقاقير تحسين الأداء. ووضَّح له القواعد وتبعات خرقها.
  • المشاركة. احضر الألعاب والتدريبات التي يؤديها. وانصح مدربي ابنك المراهق ومسؤولي المدرسة والمؤسسات الرياضية بألا يشجعوا ابنك على استخدام عقاقير تحسين الأداء.
  • مراقبة مشتريات ابنك المراهق. تحقق من مكونات أي منتجات يستخدمها ابنك المراهق ومتاحة من دون وصفة طبية.

المساعدة متاحة

إذا ساورك الشك في أنّ ابنك المراهق يستخدم أدوية تحسين الأداء، فتحدث إليه حول مخاطر تناول هذه الأدوية وفوائدها. يمكن أن يتسم حديثك بمصداقية أكثر لابنك المراهق إذا كنت على استعداد لمناقشة جانبيّ المشكلة. تحدث معه أيضًا حول أهدافه طويلة المدى وكيف أنّ استخدام أدوية تحسين الأداء قد تتعارض مع تلك الخطط.

إذا اعترف باستخدامها، فشجعه على التوقف عن تناولها على الفور. حدد موعدًا طبيًا ليذهب إلى طبيبه لفحصه وطلب الاستشارة.

بالإضافة إلى ذلك، ضع في اعتبارك إبلاغ مدربه. أخبره بشعورك بخيبة الأمل بسبب ما فعله وافرض العقوبات الناجمة عما اقترفه، مثل مغادرة الفريق الرياضي. والأمر الأكثر أهمية، ينبغي التأكيد على توفير البدائل الصحية لتحقيق أهدافه.

18/03/2020 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة