التدخين والحمل: فهم المخاطر

هل تتساءلين عن مخاطر التدخين خلال فترة الحمل؟ كيف تقلعين؟ هل منتجات الإقلاع عن التدخين آمنة للطفل؟ فيما يلي ما تحتاجين لمعرفته عن التدخين والحمل.

By Mayo Clinic Staff

يؤثر التدخين سلبًا على الحمل — ولكن يمكنكِ اتخاذ خطوات لتعزيز احتمالات إقلاعك عنه للأبد. فابدئي بالحصول على إجابات على الأسئلة الأكثر شيوعًا عن التدخين خلال فترة الحمل.

كيف يؤثر التدخين في أثناء الحمل في الطفل؟

يعرضكِ التدخين في أثناء الحمل أنتِ وجنينك للعديد من المواد الكيميائية الضارة، مما يقلل من إمداد الجنين بالأكسجين والعناصر الغذائية. يدمر النيكوتين دماغ الجنين ورئتيه بشكل نهائي. كما ارتبط التدخين في أثناء الحمل بالعديد من المشكلات الصحية، بما في ذلك:

  • مشكلات في المشيمة
  • انخفاض وزن الطفل عند الولادة
  • التمزق المبكر للأغشية المحيطة بالجنين، — حيث تتسرب سوائل الكيس السلوي أو ينشق هذا الكيس قبل بلوغ الأسبوع 37 من الحمل
  • الولادة المبكرة عن موعدها
  • بعض العيوب الخلقية
  • فقدان الحمل

يمكن أن يؤثر التدخين في أثناء الحمل في الطفل بعد ولادته، مما يزيد من خطر إصابته بالتالي:

  • متلازمة موت الرضع المفاجئ (SIDS)
  • المغص
  • الربو
  • البدانة في مرحلة الطفولة

كيف يؤثر التعرض للتدخين السلبي في الحمل؟

يمكن أن يؤثر أيضًا استنشاق دخان السجائر عن طريق التدخين السلبي في أثناء الحمل في صحة طفلكِ، مما يزيد من مخاطر:

  • متلازمة الموت المفاجئ عند الرضع
  • فقدان الحمل
  • الوزن المنخفض عند الولادة
  • العيوب الخلقية
  • نوبات الربو
  • التهابات في الأذن

هل من الآمن استخدام السجائر الإلكترونية خلال فترة الحمل؟

لا زالت السجائر الإلكترونية تحتوي على نيكوتين ضار. كما أنها تحتوي على مادة طاردة — تُستخدم في عمل دخان — وقد لا تكون آمنة لطفلك.

هل يمكن للإقلاع عن التدخين خلال فترة الحمل أن يقلل من المخاطر الصحية على الطفل؟

بالتأكيد. إذا كنتِ تدخنين، فإن الإقلاع عن التدخين يعد أفضل الطرق ليبدأ طفلك حياة صحية. يمكن أن يساعد الإقلاع عن التدخين في أي وقت أثناء الحمل. سيبدأ طفلك في الحصول على الحصول على مزيد من الأكسجين حتى بعد يوم واحد فقط من الإقلاع عن التدخين. ولكن الإقلاع عن التدخين قبل الأسبوع 15 من الحمل يقدم فوائد أكبر لطفلك والإقلاع قبل الثلث الأخير من الحمل يمكن أن يقضي على العديد من الآثار المحتملة على وزن الطفل عند الولادة.

ما الذي يمكنني فعله للإقلاع عن التدخين؟

الخطوة الأولي هي أن تقررين الإقلاع. ابدئي باستشارة مقدم خدمات الرعاية الصحية للحصول على المشورة أو لطلبها. ثم، تخلصي من جميع مواد التدخين الموجودة لديكِ واجعلي منزلك وسيارتك مناطق خالية من التدخين. تجنبي المواقف التي تدعوكِ إلى التدخين. اقضِ بعض الوقت مع الصديقات والقريبات اللاتي لا يدخن، وعند الخروج احرصي على زيارة الأماكن التي لا يسمح فيها بالتدخين. اتجهي للعائلة والأصدقاء للحصول على الدعم. حددي هدفًا وضعي مكافأة لنفسك عند تحقيقه. على سبيل المثال، إذا قمتِ بالإقلاع عن التدخين لمدة معينة، فاحرصي على إنفاق ما كنت أنفقتِه على السجائر لشراء شيء لطفلك.

هل من الآمن استخدام منتجات الإقلاع عن التدخين خلال فترة الحمل؟

تحدثي مع مقدمة الرعاية الصحية الخاصة بك عن مخاطر وفوائد استخدام منتجات بديلة للنيكوتين — مثل لاصقة النيكوتين أو البخاخة أو علكة النيكوتين أو أقراص أو رذاذ للأنف. فاستخدام أي من هذه المنتجات سوف يجنب رضيعِك التعرض لكثير من المواد الكيميائية الضارة الموجودة في السجائر.

تتوفر معظم المنتجات البديلة للنيكوتين دون وصفة طبية. في حالة اختيارِك استخدام لصقة النيكوتين، قللِي من تعرض الطفل للنيكوتين عن طريق إزالة اللصقة أثناء النوم. كلما خبت وتلاشت الرغبة الشديدة لديكِ وأعراض الانسحاب، تعاوني مع مقدمة خدمات الرعاية الصحية للحد تدريجيًا من بديل النيكوتين بمرور الوقت.

في حالة تفضيلِك العلاج بالمركبات غير النيكوتينية للإقلاع عن التدخين خلال فترة الحمل، فقد تكون مضادات الاكتئاب مثل البوبروبيون (زيبان، وويلبوترين) أحد الخيارات المطروحة. فتعاوني مع مقدمة خدمات الرعاية الصحية للموازنة بين المخاطر والفوائد.

هل من الشائع الانتكاس بعد الولادة؟

إن التكيف مع الحياة في وجود طفل حديث الولادة قد يكون أمرًا مرهقًا. تنتكس العديد من النساء اللاتي يقلعن عن التدخين خلال فترة الحمل بعد وقت قصير من الولادة. في حالة إقلاعكِ عن التدخين خلال فترة الحمل، تعرفي على خطر الانتكاس بعد الولادة واطلبي الاستشارة للحصول على الدعم.

في حالة كونكِ تدخنين بعد الولادة، تجنبي التدخين بالقرب من الرضيع أو أثناء إرضاعه حتى تتوقفي عنه تمامًا. لأنك إذا كنتِ تدخنين أثناء إرضاعه الرضاعة الطبيعية، فسوف يتعرض إلى الكثير من المواد الكيميائية الضارة عن طريق حليب الثدي. في حالة إقلاعكِ عن التدخين ولكن لا زلتِ تستخدمين بدائل النيكوتين أثناء قيامك بالإرضاع، استخدمي منتجات ضعيفة المفعول مثل العلكة أو أقراص الاستحلاب فرغي حليب الثدي الذي تُنتجينه للثلاث ساعات المقبلة بعد استخدامك للمنتج.

نادرًا ما يكون التوقف عن التدخين سهلاً. وقد يستغرق الإقلاع للأبد أكثر من محاولة. ومع ذلك، تذكري أنه يمكنكِ إنجاز هذا — وسوف تجني عائلتك بأكملها الفوائد.

27/09/2018 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة