المكملات العشبية: ما يجب معرفته قبل الشراء

تضمن اللوائح أن المكملات العشبية تفي بمعايير التصنيع ولكن لا تضمن أنها آمنة أو فعالة. قم بفروضك قبل الشراء.

By Mayo Clinic Staff

نبات القنفذية لمنع نزلات البرد. عُشبة الجنكة لتحسين الذاكرة. بذور الكتان لخفض نسبة الكولسترول في الدم. وتستمر قائمة العلاجات العشبية.

المكملات العشبية، والتي تسمى أحيانا النباتات، هي نوع واحد من المكملات الغذائية المتاحة للشراء. إن المكملات العشبية ليست جديدة — فالنباتات مستخدمة للأغراض الطبية لعدة آلاف من السنوات.

ولكن المكملات العشبية عموماً لم تخضع لنفس التدقيق العلمي ولا تخضع لرقابة صارمة مثل الأدوية. على سبيل المثال، على الرغم من أن صانعي المكملات العشبية يجب أن يتبعوا ممارسات تصنيع جيدة — لضمان أن تتم معالجة المكملات بشكل ثابت إلى جانب مطابقة معايير الجودة — إلا أنه لا يتعين عليهم الحصول على موافقة من إدارة الغذاء والدواء (FDA) قبل طرح منتجاتهم في السوق.

إلا أن كل الأعشاب — بما في ذلك منتجات المكملات العشبية التي وُصفت بأنها "طبيعية" — قد يكون لها تأثيرات مشابهة للأدوية. أي شيء قوي بما يكفي لإحداث تأثير إيجابي، مثل خفض الكولسترول أو المزاج المحسن، هو أيضاً قوي بما يكفي لحمل المخاطر.

لذلك من المهم دراسة الفوائد المحتملة والآثار الجانبية للمكملات العشبية قبل الشراء. وتأكد من التحدث إلى طبيبك، وخاصة عند تناول أدوية معينة أو لديك مشاكل صحية مزمنة أو عند الحمل أو الرضاعة الطبيعية.

هل المكملات الغذائية العشبية آمنة؟

تخضع المكملات الغذائية العشبية لتنظيم هيئة الأغذية والأدوية لكن ليس باعتبارها عقاقير أو أطعمة. فهي تقع ضمن فئة تُسمى المكملات الغذائية. قواعد المكملات الغذائية كالتالي:

  • ليس على جهات التصنيع أن تسعى إلى الحصول على اعتماد هيئة الأغذية والأدوية قبل بيع المكملات الغذائية.
  • تستطيع الشركات أن تزعم أن المنتجات تعالج نقصًا في التغذية أو تدعم الصحة أو ترتبط بوظائف الجسم — إذا كانت لديها أبحاث داعمة وأدرجت بيان إخلاء مسؤولية بأن هيئة الأغذية والأدوية لم تضع تقييمًا للزعم.
  • ليس مسموحًا للشركات بأن تعلن عن زعم طبي معين. قد يكون المثال على الزعم الطبي المحدد "هذا العشب يقلل من تكرار التبول بسبب تضخم البروستاتا".
  • يجب على جهات التصنيع أن تتبع ممارسات التصنيع الجيدة لتضمن معالجة المكملات الغذائية بشكل متسق وتحقيقها لمعايير الجودة. تهدف هذه اللوائح إلى إبعاد المكونات الخاطئة والملوثات عن المكملات الغذائية، وكذلك التأكد من أن المكونات الصحيحة مدرجة بالمقادير المناسبة.
  • تتولى هيئة الأدوية والأغذية المسؤولية عن مراقبة المكملات الغذائية المعروضة في السوق. إذا وجدت هيئة الأغذية والأدوية أن أحد المنتجات غير آمن، يمكنها أن تتخذ إجراء ضد شركة التصنيع أو الموزع أو كليهما، وقد تصدر تحذيرًا أو تطلب إزالة المنتج من السوق.

تقدم هذه اللوائح تأكيدًا على أن:

  • المكملات الغذائية تحقق معايير جودة معينة
  • تستطيع هيئة الأغذية والأدوية التدخل لإزالة المنتجات الخطرة من السوق

إلا أن القواعد لا تضمن أن المكملات العشبية آمنة لاستخدام أي أحد.

يمكن أن تمثل هذه المنتجات مخاطر غير متوقعة لأن الكثير من المكملات تحتوي على مكونات نشطة ذات آثار قوية في الجسم. على سبيل المثال، تناول مزيج من المكملات العشبية أو استخدام مكملات مع أدوية بوصفة طبية يمكن أن يؤدي إلى نتائج ضارة وتهدد الحياة كذلك.

من المهم التحدث مع طبيبك قبل استخدام المكملات العشبية.

كيف تتعرف على مكونات المكملات العشبية؟

تشترط هيئة الغذاء والدواء (FDA) أن تتضمن الملصقات الخاصة بكل المكملات العشبية المعلومات التالية:

  • اسم المكمل العشبي
  • الاسم والعنوان للمصنِّع أو الموزِّع
  • قائمة كاملة بالمكونات — سواء في قائمة العناصر الغذائية للمكمل أو إدراجها تحتها
  • حجم الجرعة ومقدارها والمكون الفعال

إذا لم تفهم شيئًا على ملصق المكمل، فاطلب من الطبيب أو الصيدلي أن يوضحه لك.

وهناك طريقة سهلة للمقارنة بين المكونات في المنتجات وهي استخدام قاعدة بيانات ملصقات المكملات الغذائية التي توجد على الموقع الإلكتروني للمعهد القومي للصحة (National Institute of Health). وتضم قاعدة البيانات هذه معلومات عن مكونات آلاف المكملات الغذائية التي تباع في الولايات المتحدة. ويمكنك البحث عن المنتجات باسم العلامة التجارية أو الاستخدامات أو المكون الفعال أو المصنِّع.

كيف تعرف أن مواصفات المكملات العشبية صحيحة؟

يتحمل مصنعو المكملات العشبية مسؤولية ضمان أن المواصفات التي يعلنونها عن منتجاتهم ليست مزيفة أو مضللة وأنها مدعومة بالدليل المناسب. ولكن لا يطالَب المصنعون بتقديم هذا الدليل لإدارة الغذاء والدواء.

لذلك كُن مستهلكًا ذكيًا. فلا تعتمد على البيانات التسويقية عن المنتج فحسب. ولكن، ابحث عن المعلومات الموضوعية والقائمة على البحث لتقييم مواصفات المنتج.

للحصول على معلومات معتمدة عن مكمل معين:

  • اسأل الطبيب أو الصيدلاني. فقد يستطيع أن يوضح لك أحدث الإرشادات الطبية عن الاستخدامات والمخاطر وإن لم يكن على علم بمكمل معين.
  • ابحث عن نتائج البحث العلمي. يتوفر مصدران جيدان لذلك، وهما المركز القومي للطب التكميلي والصحة التكاملية، ومكتب المكملات الغذائية (Office of Dietary Supplements). ولكل منهما موقع إلكتروني يوفر المعلومات لمساعدة المستهلكين على اتخاذ خيارات مبنية على علم عن المكملات الغذائية.
  • اتصل بالمصنع. إذا كانت لديك استفسارات عن منتج معين، فاتصل بالمصنع أو الموزع. واطلب أن تتحدث مع شخص يمكنه الإجابة على أسئلتك، مثل السؤال عن البيانات التي ينبغي على الشركة أن تُقدمها لإثبات مواصفات منتجها.

من لا يجب أن يستخدم المكملات العشبية

إذا كان لديك مشاكل صحية، فمن الضروري أن تتحدث مع طبيبك قبل تجربة المكملات العشبية. في الواقع، في بعض الحالات عالية المخاطر، من المرجح أن يوصي الطبيب بتجنب المكملات العشبية تمامًا.

من المهم بشكل خاص أن تتحدث مع طبيبك قبل استخدام المكملات العشبية إذا:

  • كنت تتناول أدوية أو علاجات بدون وصفة طبية (OTC). بعض الأعشاب يمكن أن تسبب آثارًا جانبية خطيرة عند مزجها بعلاجات وأدوية بدون وصفة طبية، مثل الأسبرين، أو مميعات الدم أو أدوية ضغط الدم. تحدث إلى طبيبك بشأن التفاعلات المحتملة.
  • أنت حامل أو تقومين بالرضاعة الطبيعية قد تكون الأدوية التي قد تكون آمنة بالنسبة لك كشخص بالغ ضارة بجنينك أو رضاعة طفلك. كقاعدة عامة، لا تأخذ أي أدوية — وصفات طبية أو أعشاب — عندما تكونين حاملاً أو تقومي بالرضاعة ما لم يوافق طبيبك.
  • الخضوع للجراحة. العديد من المكملات العشبية يمكن أن تؤثر على نجاح الجراحة. قد تقلل بعض الأعشاب من فعالية التخدير أو تسبب مضاعفات خطيرة، مثل النزيف أو ارتفاع ضغط الدم. أخبر طبيبك عن الأعشاب التي تتناولها أو تفكر في أخذها بمجرد أن تعرف أنك بحاجة إلى الجراحة.
  • أنت أصغر من 18 عامًا أو أكبر من 65 عامًا. تم اختبار عدد قليل من المكملات العشبية على الأطفال أو وضع جرعات آمنة للأطفال. وكبار السن قد يستقلبون الأدوية بطريقة مختلفة.

نصائح الأمان لاستخدام المكملات العشبية

إذا كنت قد أديت واجبك وتخطط لتجربة المكملات العشبية، فالعبها بأمان عن طريق هذه النصائح:

  • اتبع تعليمات المكمل. لا تتجاوز الجرعة المقررة أو تأخذ العشب لفترة أطول من الموصى بها.
  • احفظ سجلا بما أخذته. تناول مكملا واحد في المرة لتحديد ما إذا كان فعالا. ضع ملحوظة عن ما تأخذه — والكم الذي تأخذه لكم من الوقت — وما تأثيره عليك. توقف عن تناول المكمل إذا لم يكن فعالا أو لم يحقق أهدافك من تناوله.
  • تخير علامتك التجارية بحكمة. أبق مع العلامات التجارية التي تم اختبارها عن طريق مصادر مستقلة، مثل ConsumerLab.com أو المؤتمر الأمريكي للأدوية (USP).
  • تفقد الإنذارات والتحذيرات. تحتفظ هيئة الغذاء والدواء الأمريكية بقوائم المكملات التي تخضع للمراجعة المنتظمة أو التي تم الإبلاغ عن تسببها في تأثيرات معاكسة. تفقد صفحة هيئة الغذاء والدواء الأمريكية بانتظام بحثا عن التحديثات.
27/09/2018 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة