إن صديقتي، وهي في أوائل الثمانينيات، تمشي مشية غير متزنة. لماذا يحدث هذا، وهل هناك أي شيء يمكن فعله حيال ذلك؟

إجابة من إدوارد تي كريغان، (دكتور في الطب)

مع التقدم في العمر، تقل كثافة الكتلة العضلية بشكل طبيعي، مما يمكن أن يؤدي إلى فقدان التوازن والقدرة على التنسيق الحركي، الأمر الذي يؤثر في طريقة المشي. قد تتسارع وتيرة هذه العملية بسبب الاضطرابات العصبية، مثل الخرف، وكذلك الاضطرابات العضلية الهيكلية.

لتعزيز قوة صديقتك جسديًا وتحسين قدرتها على القيام بأنشطتها الطبيعية، ننصح بتشجيعها على التحدث مع طبيبتها حول الأمور التالية:

  • الوسائل المساعدة. يمكن لهذه الوسائل أن تفيد في الحفاظ على القدرة التنقلية وجودة الحياة. ويمكن أن يساعدها اختصاصي العلاج الطبيعي على تعلم كيفية استخدام المشّاية أو العكاز.
  • ممارسة الرياضة. بالإمكان تحسين الكتلة العضلية والقوة وطريقة المشي من خلال التمارين الهوائية، مثل المشي، وكذلك تمارين المقاومة، مثل استخدام الأوزان الحرة أو حبال المقاومة. كما يمكن أن تساعد تدريبات التوازن على علاج مَواطن القصور في التوازن والوقاية من السقوط.
  • المكملات الغذائية أو الأدوية. قد يوصيها الطبيب بتناول الكالسيوم وفيتامين D لتحسين صحة العظام. وفي حال كانت مصابة بهشاشة العظام، قد يوصيها بتناوُل أدوية لتقليل خطر تعرضها لكسر عظمي عند السقوط.

من خلال تعاونها مع طبيبها، يمكنها التعرف على الوسائل المفيدة في تحسين مشيتها وتقليص خطر إصابتها بكسور عند السقوط.

19/05/2020 See more Expert Answers