هل تشعر بعدم الراحة في الشتاء؟ 4 تلميحات استباقية للنهوض من الأريكة.

تُكافِح من أجل البقاء نشطًا في فصل الشتاء؟ زوَّدناك ببعض النصائح والاستراتيجيات الداخلية التي ستساعدك على التقدم.

By Mayo Clinic Staff

حتى أكثر المحاولات الهادفة إلى الحفاظ على الصحة واللياقة تواجه صعوبات للحفاظ على النشاط عند ارتفاع درجات الحرارة. ولكن لا يوجد ما يسمى "ممارسة التمرينات في غير موسمها": تشجع التوجيهات الحديثة على ممارسة النشاط معتدل الكثافة أسبوعيًا لفترة تمتد إلى 150 دقيقة على الأقل ــــــ حتى في الشتاء القارس. إذًا، ما السر وراء الاحتفاظ بالدافع عندما تفضل الاسترخاء بجوار المدفأة؟

قد تساعد إيجابيات ممارسة الرياضة على ذلك. يوفر تمهيد اللياقة البدنية المقدم من قِبل خبراء الصحة والعافية في برنامج Mayo Clinic للحياة الصحية بعض الأفكار الحديثة للمحافظة على حركتك في أثناء شهور الشتاء.

  1. اشترك في الفصول والفرق الداخلية

    هل اشتقت يومًا لتجربة رقصة الصلصا؟ أو إلى لعب رياضات المضرب؟ أو الانضمام إلى فريق بولينج؟ حان الوقت الآن. لا تبقيك الفصول والمجموعات الشتوية نشطًا عندما يكون الجو باردًا بالخارج فقط، وإنما يمكنها أيضًا زيادة الروتين الحَيَوائِيّ المعتاد. يجعلك الانضمام مع شريك أو صديق شخصًا يمكن الاعتماد عليه كما يزيد من الشعور بالمتعة.

    هل أنت في حاجة إلى دفعة أكبر؟ لقد بيّنت الدراسات أن الأفراد الذين ينخرطون في أنشطة رياضية أكثر اجتماعية - مقارنة بالأنشطة الفردية مثل السباحة والركض - قد يعيشون أطول. يتمتع لاعبو التنس وكرة الريشة وكرة القدم بفترات حياة مُحسنة.

  2. تخلص من عدة الطقس البارد

    بالنسبة لأي شخص يحب تنسم الهواء المنعش والتمتع بالراحة التي يضفيها ارتداء معطف دافئ، فإن هذا الأمر لا يتطلب تفكير: استمتع بكافة المعدات والأنشطة التي لا يمكنك التمتع بها في وقت آخر من العام. نتحدث عن التزلج، والتزلج على الجليد، والتزلج باللوح على الجليد، والتزحلق، والتزلج بأحذية الجليد، والتنزه سيرًا على الأقدام في أثناء الشتاء.

    معلومة إضافية: لقد بَيّنت الدراسات أن الأفراد الذين يمارسون تمرينات خارج المنازل مقارنة بالقيام بها داخل المنازل قد يتمتعون بمشاعر انتعاش أكبر بالإضافة إلى المزايا المزاجية، بما في ذلك قلة الغضب والتوتر والاكتئاب.

  3. كوّن صالتك التدريبية المُصغرة داخل المنزل

    عندما لا ترغب حقًا في الخروج في الجو الغائم، تمتع بالتمرين داخل المنزل. يمكن لمعدات اللياقة مناسبة السعر هذه مساعدتك على تحويل أي ركن في المنزل إلى صالة تدريب منزلية.

    • سجادة ممارسة رياضة اليوجا. على الرغم من إمكانية لف سجادة ممارسة رياضة اليوجا وتخزينها في منطقة التمرينات نظرًا لاستهلاكها مساحة بسيطة، إلا أنها توفر سطحًا ناعمًا تمارس عليه تمريناتك المعتادة.
    • أشرطة المقاومة. تتسم الأربطة المرنة بإمكانية حملها بالإضافة إلى أنها متاحة بأطوال وقوى مختلفة، لذا يمكنها مساعدتك على الحفاظ على برنامج تدريبات مقاومة فعال دون أجهزة أوزان ثقيلة أو أثاقل يدوية مرهقة.
    • اللفات الإسفنجية. تأتي معدات التدليك الذاتي هذه بأطوال وكثافات متنوعة؛ ويمكن أن يبدأ المبتدئون بالكثافة المتوسطة. يمكن لاستخدام اللفات مساعدتك على زيادة المرونة وتحسين الحركية وتسريع تعافي العضلات عقب التمرين الكثيف.
    • دراجة تدريبية ثابتة/ دراجة مُثبتة على لفافات. تتيح الدراجات التدريبية الجديدة الثابتة والمُثبتة على لفافات ركوب دراجتك داخل المنزل بدلاً من الخروج بها منه في الثلج لك مجموعة كبيرة من الخيارات السعرية المعقولة وخيارات النقل. لقد ثبت أن كلتيهما تساعدان في تدريب ركوب الدراجات.

تذكر: تتمتع كل دقيقة من التمرينات بقيمتها، سواء كانت داخل المنزل أو خارجه. في بعض الأحيان، يمكن أن يكون "قريب بما يكفي" أمرًا مقبولاً. هل تشعر ببرد شديد يمنعك من المشي خارج المنزل لمدة 30 دقيقة؟ جرّب الضغط على نفسك لتتمرن لمدة 20 دقيقة. من المستحيل خروجك وسط عاصفة ثلجية لتجري 45 دقيقة؟ اتجه إلى السلم بدلاً من ذلك واصعد السلم وانزل من عليه جريًا لـ 5 - 10 دقائق فقط.

لقد أثبتت دراسات حديثة أن الفترات التدريبية الصغيرة المكثفة التي تمتد من 1 دقيقة وحتى 2 دقيقتين مثل ركوب الدراجة بالطاقة القصوى والتي يتم ممارستها 3 مرات أسبوعيًا يمكنها تحسين الصحة القلبية والأيضية تمامًا مثل ركوب الدراجات لفترات طويلة تمتد على مدار 50 دقيقة.

جميعنا في حاجة إلى التحرك للحصول على صحة محسنة بغض النظر عن مقدار البرودة أو الظلمة خارج المنزل. ولكن يعود إليك اتخاذ قرار حيال كيفية قضاء هذا الوقت. هل يرغب أحدكم في الاشتراك في فصل الرقص الهندي؟

28/06/2019 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة