هل من الممكن أن تحزن لوفاة أحد أفراد أسرتك دون بكاء؟

البكاء هو أحد العناصر المهمة لعملية الحزن بالنسبة لكثير من الناس، ولكن من الممكن أن نحزن بشكل كامل بدون ذرف الدموع.

على الرغم من أن الحزن شعور إنساني عمومًا، إلا أن الاستجابة للحزن قد تكون فردية للغاية. بالإضافة إلى ذلك، قد تؤثر العديد من العوامل على عملية الحزن، ومنها:

  • عمر الشخص المتوفى
  • كيفية وفاة الشخص
  • طبيعة العلاقة والصلة مع الشخص المتوفي
  • فترة الاستعداد لفقدانه
  • شخصيتك 

لا بأس إذا لم تشعر برغبة في البكاء. فربما تكون بحاجة إلى زمان ومكان خاص للحزن على حالة الوفاة بطريقتك الخاصة. ومع ذلك، من المهم التأكد من تعاملك مع مشاعرك بشكل مناسب.

إذا كنت تعزل نفسك باستمرار أو تواجه مشكلة في التعامل مع أنشطتك اليومية المعتادة، — أو شعرت برغبة في البكاء ولكنك لا تستطيع البكاء، — فاطلب المساعدة من استشاري التكيف مع حالات الحزن أو غيره من مقدمي خدمات الصحة العقلية. فقد يقترح الاستشاري طرق علاجات سلوكية مختلفة لمساعدتك على التكيف مع حالة الحزن. وربما تشعر بالراحة أيضًا من خلال مجموعة الدعم. وتبعًا للظروف، قد يوصى باستخدام مضادات الاكتئاب أو الأدوية الأخرى على المدى القصير.

إن التغلّب على عملية الحزن يتطلب بعض الوقت. ومع ذلك، قد يؤدي الحزن الذي يُترك دون علاج إلى الاكتئاب وغيره من مشكلات الصحة النفسية. في حالة كنت قلقًا بشأن التوصل إلى حل صحي لحالة الحزن لديك، فاطلب المساعدة اللازمة.

11/06/2019 See more Expert Answers