الأطفال، الرياضات، التمرين: اختيارات لجميع الأعمار

تعزز مزاولة الأطفال للرياضة لياقتهم البدنية، لكن لا ينجح كل الأطفال في البطولات الرسمية. ساعد طفلك في العثور على الأنشطة المناسبة له والمكان الملائم لمزاولتها سواء في المدرسة أو مركز ترفيهي أو فناء.

By Mayo Clinic Staff

أتريد منح طفلكَ بداية متقدمة للياقة بدنية دائمة؟ فكِّر في رياضات الأطفال والأنشطة البدنية الأخرى المخصصة للأطفال.

بدعمكَ وتشجيعكَ هناكَ احتمال لأنْ تَجذب بعضُ الرياضات اهتمام طفلكَ. أشعِل هذا الاهتمام عن طريق اصطحاب طفلكَ للمناسبات الرياضية المحلية أو شارِكه اهتماماتكَ الخاصة في الرياضة والتمارين الرياضية.

مراعاة الأنشطة الملائمة للفئة العمرية

من المحتمل أن يُظهر طفلك تفضيلًا ما لبعض الألعاب أو الأنشطة الرياضية. فابدأ من هذه النقطة، مع الوضع في الاعتبار دائمًا الفئة العمرية لطفلك ومدى نضجه وقدراته.

الفئة العمرية من سنتين إلى خمس سنوات

يبدأ الأطفال الصغار والأطفال في مرحلة ما قبل المدرسة بإتقان العديد من الحركات الأساسية، ولكنهم يكونون ما زالوا صغار جدًّا بالنسبة لمعظم الألعاب الرياضية المنظمة. عادةً لا يحقق الأطفال الصغار المشتركين في الألعاب الرياضية المنظمة أي استفادة على المدى البعيد من حيث الأداء الرياضي في المستقبل.

اللعب الحر غير المنظَّم هو الأفضل عادةً بالنسبة للأطفال في تلك الفئة العمرية. وقد يشمل هذا:

  • الجري
  • النط والوثب والقفز
  • الشقلبة
  • الرمي والإمساك
  • السباحة
  • ركوب الدراجات ثلاثية أو ثنائية العجلات
  • التسلق على أجهزة فناء اللعب

الفئة العمرية من ست إلى تسع سنوات

كلما تقدم الأطفال في العمر، تطورت رؤيتهم، ومُدة انتباههم، واتساقهم الحركي ومهاراتهم الحركية، مثل رمي الأشياء لمسافات بعيدة. كما يصبحون أكثر قدرة على اتباع الإرشادات.

تشمل الرياضات والأنشطة التي قد تكون مناسبة لهذه الفئة العمرية ما يلي:

  • لعبة بيسبول الصغار أو السوفت بول أو البيسبول
  • كرة القدم
  • الجري
  • الجمباز
  • السباحة
  • كرة التنس
  • الفنون القتالية
  • الرقص
  • القفز بالحبل
  • التزلج على الزلاجات أو الجليد
  • التنزُّه
  • التزحلق على الجليد

لا بأس من ممارسة تمارين القوة تحت الإشراف الدقيق بداية من سن سبع أو ثماني سنوات بالنسبة للأطفال ممن لديهم الحافز. يجب أن يكون التركيز على صحة الأسلوب والحركة.

الفئة العمرية من 10 إلى 12 سنة

في هذا السن، يصبح لدى الأطفال رؤية مكتملة وقدرة على فهم واسترجاع الاستراتيجيات الرياضية. عادةً ما يكون أولئك الأطفال مستعدين لاكتساب المهارات الرياضية المعقدة، مثل: كرة القدم، وكرة السلة، والهوكي، والكرة الطائرة. ولكن تذكر، أنه يمكن أن تؤثر طفرات النمو الناجمة عن مرحلة البلوغ بشكل مؤقت على اتساق حركة الطفل واتزانه.

أيًا كانت الرياضة التي يشارك فيها طفلك، تأكد من أنه يمتلك أساسيات الأسلوب المناسب والحركة. يمكن أن يكون مدربو ومحترفو الرياضة، مثل محترفي لعبة الغولف والتنس، مصادر مفيدة جدًّا.

رياضات الاحتكاك البدني

ضع في اعتبارك سن طفلك، ونضجه، وحجمه البدني قبل السماح له بالاشتراك في رياضات الاحتكاك البدني. هل الاحتكاك البدني، والعدوانية، والمنافسة المرتبطة مناسبةً من الناحية التنموية لطفلك؟ هل سيستمتع بها طفلك؟

حيث إن الأطفال يصلون إلى مرحلة البلوغ في أعمار مختلفة لذلك قد يكون هناك تفاوت هائل في التغيُّرات الجسدية بين الأطفال من نفس الجنس، وخاصة الفتيان. فالأطفال الذين يتنافسون مع غيرهم ممن هم أكثر منهم نضجًا من الناحية الجسدية قد يتعرضون بشكل أكبر لخطر الإصابة.

مقارنة الخيارات

عند مقارنة الرياضات، ضعي في اعتبارك ما يلي:

  • ما مدى استمتاع طفلك بالنشاط؟
  • هل هذه الرياضة تؤكد على تنمية المهارات المناسبة للفئة العمرية؟
  • كيف يمكنني مساعدة طفلي على استكشاف خيارات مختلفة ومجموعة متنوعة من الأنشطة؟

تجنبي التخصص المبكر في رياضة واحدة. يمكن للتركيز على رياضة واحدة أن يمنع طفلك من اختبار مهاراته وتجربة الألعاب الرياضية الممتعة الأخرى. يمكن أن يؤدي التخصص في الرياضات أيضًا إلى ضغط نفسي وإرهاق.

أسئلة تتعلق بالسلامة والصحة

ضع في اعتباركَ الأسئلة التالية للحكم على ما إذا كان البرنامج الرياضي آمنًا من الناحية البدنية، ويعزِّز تنمية المهارات، ويشجِّع اللعب النظيف والاحترام بين اللاعبين:

  • هل يطلُب المدرب من اللاعبين اتباع القواعد واستخدام معدات السلامة المناسبة؟
  • هل يستغرق اللاعبون وقتًا طويلًا في عملية الإحماء والتبريد قبل وبعد كل ممارسة أو حدث؟
  • هل ينتبه المدرب إلى التميؤ والرطوبة ودرجة الحرارة؟
  • ما مدى الوقت والجهد المبذولَين لتنمية المهارات؟
  • كيف تتم إدارة الاختلافات في المهارات؟
  • هل يتعلم الأطفال الحركة ووضع الجسم الصحيحين؟
  • هل المدرب ينتبه للوقاية من ارتجاجات المخ والتعرف عليها؟
  • ما المقدار الذي يلعبه كل طفل؟ وكيف يتم تحديد وقت اللعب؟
  • كيف يتواصل المدرب مع الأطفال؟
  • كيف يقدِّم المدربون أو الآباء الآخرون منهج المنافسة والفوز والخسارة؟

أهداف مدى الحياة

بشكل عام، كن إيجابيًّا ومشجعًا لطفلكَ. قم بالتأكيد على بذل الجهد والتحسن والاستمتاع بالفوز أو الأداء الشخصي. احضر الفعاليات وأوقات المران بحسب ما يسمح به جدولكَ الزمني، وتَصرَّف بنفسك كنموذج جيد للروح الرياضية.

أحد أهم الأهداف هو العثور على الأنشطة البدنية والرياضية التي يستمتع بها طفلكَ والتي تشجع على الإبقاء على لياقتكَ البدنية مدى الحياة.

21/12/2019 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة