رعاية مرضى داء الزهايمر والخَرَف: كيف تطلب المساعدة

إن مهمة تقديم الرعاية لمريض الخَرَف ليست منوطة بفرد واحد، وقد يكون الأصدقاء والأشخاص الأعزاء عليك على استعداد لتقديم العون أكثر مما تعتقد. اعرف كيف تتواصل.

By Mayo Clinic Staff

يُعَدُّ تقديم الرعاية لشخص مصاب بداء الزهايمر أو أي اضطراب آخر يُسبِّب الخَرَف أمرًا صعبًا. ليس بمقدور أي شخص تقديم الرعاية للمريض على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع. إذا كنتَ مُقدِّم الرعاية لأحد أفراد الأسرة أو صديق مصاب بالخَرَف، فتعلَّم كيفية طلب المساعدة من الأصدقاء الآخرين وأفراد العائلة.

تأثير تقديم الرعاية

إن رعاية شخص مصاب بالخَرَف هو التزام يتغير على مدار المرض — حيث يتطلب المزيد من الوقت والمهارات واتخاذ القرار والصبر. تتغير طبيعة ونوعية العلاقة بين مقدّم الرعاية ومتلقيها بمرور الوقت. وقد تشعر بحزن فقدان رفيقك أو صديقك حتى مع الاستمرار في تقديم الرعاية.

يمكن أن يكون لتوقعات وضغوط تقديم الرعاية تأثير ملحوظ على صحتك الجسدية والعقلية. يمكن أن يزيد تأثير تقديم الرعاية من خطر الإصابة ب:

  • الاكتئاب
  • الوحدة
  • اضطراب أو سوء النوم
  • سوء النظام الغذائي وعادات ممارسة الرياضة
  • ارتفاع ضغط الدم أو الكوليسترول أو الأمراض القلبية الوعائية
  • تدهور الصحة
  • تدهور جودة الحياة

كيفية مشاركة الحمل

لتقليل أثر الرعاية، تقاسم المسؤوليات مع أفراد العائلة أو الأصدقاء الذين بإمكانهم أن يكملوا الرعاية أو يساعدوك في إدارة المسؤوليات الأخرى.

قد يكون طلب المساعدة صعبًا لأسباب عديدة. وقد تخاف من رفض الناس. ربما يتطلب الأمر منك أن تراجع احتياجاتك وتُثقف الآخرين بشأن تقديم الرعاية وتثق في أن يكملوا المهام التي تؤديها عادةً.

ولتسهيل طلب المساعدة وتعظيم الاستفادة من جهود الآخرين:

  • كن واقعيًّا. الرعاية تفرض تحديات كبيرة. لكن طلب المساعدة لا يعني أنك غير جدير أو أناني.
  • قم بإعداد قائمة. اصنع قائمة بالمهام المختلفة التي يمكن أداؤها لمساعدتك: مثل شراء البقالة أو غيرها من المهام، أو المشي أو القراءة مع الشخص الذي ترعاه، أو ترتيب المنزل أو الفناء، أو إعداد الوجبات، أو ترتيب الفواتير وغيرها من الأوراق.
  • يجب مراعاة القدرات والاهتمامات. اقترح المهام الأنسب لقدرات الصديق أو فرد العائلة. فبعض الناس يملكون من المهارات والصبر ما يؤهلهم لقضاء الوقت مع الشخص الخاضع للرعاية، بينما يكون الآخرون أكثر راحة مع المهام غير المباشرة.
  • احرص على التخطيط المسبق. حاول بقدر الإمكان أن تخطر الشخص مسبقًا بالموعد الذي ستحتاج إلى مساعدته فيه. فترتيب مواعيد الدعم يسمح لك ولمساعدك بالتخطيط وترتيب أولويات المهام.
  • كن واضحًا. عندما تطلب المساعدة، اتسم بالوضوح حول ما تحتاج إليه. تجنب الاستهانة بأهمية طلبك بأن تتلفظ بكلمات من قبيل، "إنها مجرد فكرة".

متى تلتمس المساعدة الخارجية؟

من المحتمل أن تجد أوقاتًا تحتاج فيها إلى مساعدة إضافية عن تلك التي يستطيع أفراد العائلة والأصدقاء تقديمها. قد توجهك وكالة المنطقة المحلية المعنية بالشيخوخة، أو رابطة الزهايمر المحلية، أو طبيب الأسرة الخاص بك إلى موارد المجتمع التي يمكنها دعم تقديم الرعاية الخاصة بك، وتوفير الراحة من مسؤولياتك. تشمل هذه الخدمات:

  • خدمات رعاية البالغين التي تقدم برامج أو وجبات نهارية
  • الخدمات الصحية المنزلية أو خدمات الرعاية
  • خدمات المرافقة المنزلية
  • برامج توصيل الوجبات

إن طلب المساعدة وترتيبها مع مسؤولياتك في تقديم الرعاية — مثل جميع جوانب تقديم الرعاية لمريض الخَرَف — سيتغير بمرور الوقت ويتطلب منك التكيف. طوال فترة المرض، يمكنك دعم نفسك والشخص الموجود تحت رعايتك بشكل أفضل إذا واصلت طلب المساعدة التي تحتاجها.

07/05/2020 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة