هل تفيد اليوجا في إدارة الضغط العصبي الذي يصيب مقدِّمي الرعاية؟

إجابة من جوناثان غراف رادفورد، (دكتور في الطب)

تُعد اليوجا طريقة صحية آمنة لكل من العقل والجسم، كما أنها تخفف وطأة الضغط العصبي لدى أي شخص تقريبًا. تركز هذه الممارسة القديمة على ثلاثة عناصر رئيسية: الأوضاع (الجلسات)، وأساليب التنفس، والتأمل. تساعد ممارسة اليوجا على تحسين قوة العضلات والمرونة والتوازن والحركة. كما أنها تحسن الصحة والسلامة العقلية، وتعزز جودة نمط الحياة.

لقد وجدت الأبحاث أن اليوجا قد تكون ذات فائدة خاصة بالنسبة إلى مقدِّمي الرعاية. تشير الدراسات إلى أن مقدِّمي الرعاية، الذين ينخرطون في ممارسة اليوجا بانتظام، يتمتعون بانخفاض بمستويات الضغط العصبي، وبصحة بدنية أفضل. وتظهر الأبحاث أن اليوجا قد تساعد مقدِّمي الرعاية فيما يلي:

  • الشعور بقدرة أكبر على أداء أدوار مقدِّمي الرعاية
  • تحسين أعراض الاكتئاب
  • خفض مستويات القلق

أشارت إحدى الدراسات إلى أن مقدِّمي الرعاية الذين تدربوا في مجموعة اليوجا لمدة ثمانية أسابيع قد حققوا منافع بدنية وانفعالية بفضل الممارسة. أظهرت رؤية هذه المنافع فائدة في تخفيف الشعور بالذنب الذي يشعرون به إزاء تخصيصهم أوقاتًا لأنفسهم. كما شعر المشاركون بالسلام والراحة في أثناء ممارستهم.

يوجد العديد من الأنواع والأنماط المختلفة من اليوجا التي يمكنك الاختيار من بينها، وبعضها أكثر شدة وقوة من بعضها الآخر. قد تعني بعض الحالات الصحية أنه ينبغي لك تجنب ممارسة اليوجا، أو تعديلها؛ لذا فارجع إلى الطبيب قبل بدء ممارسة اليوجا. إذا وافق طبيبك، يمكنك البحث عن صف تدريبي مع مدرب مؤهل يمكنه مساعدتك في الاستمتاع بممارسة اليوجا بأمان "وقت مخصص لك."

With

جوناثان غراف رادفورد، (دكتور في الطب)

07/09/2019 See more Expert Answers