متلازمة العش الفارغ

هل تشعر بالقلق بشأن عَرَض العش الفارغ؟ اكتشف كيف يمكن أن يؤثر عش فارغ على أولياء الأمور وما يمكنك عمله للتحضير للانتقال وكيفية التكيف.

By Mayo Clinic Staff

قد تغمرك مشاعر متضاربة بعد نضج ابنك الأصغر واقترابه من مغادرة المنزل أو انتقاله بالفعل خارجه. افهم سبب حدوث متلازمة العش الفارغ وما الذي يمكنك فعله حيالها.

ما متلازمة العش الفارغ؟

إن متلازمة العش الفارغ ليست تشخيصًا سريريًا. بل هي ظاهرة يعاني فيها الآباء من الشعور بالحزن واليأس عند مغادرة ابنهم الأخير للمنزل.

بالرغم من أنك قد تشجع أبناءك بشدة على أن يصبحوا مستقلين، يمكن أن تكون تجربة مغادرتهم مؤلمة بالنسبة إليك. حيث يمكن أن تواجه صعوبة في اختفاء أبنائك فجأة بعد أن كانوا يعيشون برعايتك في المنزل. قد تشعر بالحنين إلى كونك جزءًا من حياتهم اليومية، بالإضافة إلى مرافقتك المستمرة لهم.

كما يمكن أن تقلق حول سلامتهم أيضًا وما إذا كانوا قادرين على رعاية أنفسهم. قد تواجه صعوبة أثناء المرحلة الانتقالية إذا غادر الابن الأخير المنزل مبكرًا قليلاً أو إذا غادر بعد فترة بخلاف ما كنت تتوقعه. إذا كان لديك ابن واحد أو كنت مرتبطًا بأبنائك ارتباطًا وثيقًا، فقد تمر بأوقات صعبة، خاصة في التأقلم مع خلو المنزل منهم.

ما هو تأثير متلازمة العش الفارغ؟

لقد أشارت الأبحاث في الماضي إلى أن الأبوين اللذين يعانيان متلازمة العش الفارغ يواجهان إحساسًا عميقًا بالحرمان؛ ما قد يجعلهما عرضة للاكتئاب وإدمان الكحوليات وأزمة الهوية والخلافات الزوجية.

لكن تبين الدراسات الحديثة أن متلازمة العش الفارغ قد تقلل من الخلافات التي تنشب في العمل وبين أفراد العائلة، وقد تتضمن العديد من الفوائد التي تعود على الأبوين. إذ عندما يغادر آخر طفل المنزل، تتاح للأبوين فرصة جديدة للتواصل مع بعضهما البعض وتحسين علاقتهما الزوجية وإعادة إحياء الاهتمامات التي لم يكن لديهما وقت لها قبل ذلك.

كيف أستطيع التكيف مع متلازمة العش الفارغ؟

إن ساورك شعور بالوحدة بسبب متلازمة العش الفارغ، فاتخذ إجراءً للتغلب عليها. على سبيل المثال:

  • تعايش مع فترات الحياة. تجنب مقارنة فترات تحول حياة ابنك بتجربتك الشخصية أو بتوقعاتك منه. وركز بدلاً من ذلك على ما يمكنك تقديمه لمساعدة ابنك في النجاح عندما ينتقل للعيش خارج المنزل.
  • حافظ على صلتك به. يمكنك أن تبقى على تواصل مع أبنائك حتى وهم يعيشون بعيدًا عنك. اجتهد في الحفاظ على التواصل الدائم مع أبنائك من خلال الزيارات أو المكالمات الهاتفية أو رسائل البريد الإلكتروني أو الرسائل النصية أو مكالمات الفيديو.
  • اطلب المساعدة. تبادَل المشاعر والأفكار مع المقربين إليك وأصدقائك الذين ترك أبناؤهم المنازل حديثًا. وإذا شعرت بالاكتئاب، فاستشر طبيبك أو أحد مقدمي خدمات الصحة العقلية.
  • كن إيجابيًّا دائمًا. من شأن التفكير فيما قد يتوفر لك من وقت وطاقة يمكنك الاستفادة بهما في حياتك الزوجية أو اهتماماتك الشخصية بعد مغادرة ابنك المنزل؛ أن يساعدك في التكيُّف مع هذا التغير الكبير في حياتك.

هل يمكنني تجنب متلازمة العش الفارغ؟

إذا كان طفلك الأصغر على وشك مغادرة المنزل وكنت قلقًا من الإصابة بمتلازمة العش الفارغ، فخطط لذلك سابقًا. ابحث عن فرص جديدة في حياتك الشخصية والمهنية. اشغِل نفسك باستمرار أو تغلَّب على التحديات الجديدة في العمل أو في المنزل، فقد يساعد ذلك على تخفيف الإحساس بالوحدة الذي قد تسببه مغادرة طفلك.

14/04/2020 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة