نموذج مايو كلينك للعناية

تمثل التحولات الرئيسية في الرعاية الصحية تحديًا للأطباء وفرق الرعاية نظرًا لزيادة عدد المرضى الذين يرونهم ــ وقضاء وقت أقل مع كل واحد منهم ــ لتغطية التكاليف. ولكن ليست هذه طريقة Mayo Clinic في التعامل مع المرضى.

فنحن لن نساوم أبدًا على الوقت الذي يستغرقه تقديم أعلى جودة من الرعاية الصحية لكل مريض.

رؤيتنا

لأكثر من 150 عامًا، استخدم المرضى كلمة "أخيرًا" عندما يتحدثون عن Mayo Clinic. فأخيرًا، تلقوا إجابات استعصت عليهم. وأخيرًا، وجدوا الأمل. وفي النهاية، تلقوا الرعاية التي يحتاجون إليها.

نموذج Mayo Clinic للرعاية هو السبب. توفر لنا تحديات اليوم فرصة غير مسبوقة لضمان ازدهار نموذج Mayo Clinic للرعاية:

  • تركيز فريق من الخبراء على مريض واحد في وقت واحد.
  • نعيش قيمنا من التعاون والرحمة والابتكار.
  • عمل الأطباء متعاونين لعلاج المرضى ورعايتهم بطريقة غير مستعجلة.
  • تثقيف القوى العاملة الطبية في المستقبل.
  • ترجمة المعرفة إلى ممارسة سريرية.
  • تقديم رعاية المرضى مع الاحترام والجودة والتميز.

يجب أن نعمل مع المتبرعين والمرضى الشاكرين لتوفير الوقت لفرق الرعاية والابتكار في كل تخصص طبي في Mayo Clinic.

الحل

تعتبر الهبة المفتاح لضمان ازدهار نموذج Mayo Clinic للرعاية. مع هدايا الهبة، سنقوم بما يلي:

  • إنشاء فرق رعاية موهوبة بقيادة الطبيب. تساعد هذه الفرق في تبسيط تجربة كل مريض وكذلك في تجميع جميع الموارد الضرورية لحل المخاوف الصحية الأكثر تحديًا — في أسرع وقت ممكن.
  • قم بتمويل مشروعات الابتكار والبحث لتحسين تقديم خدمات الرعاية الشاملة التي تركز على الفريق.

يعتبر دعم الهبات ضروريًا لأنه يخلق مصدرًا مستديمًا لتمويل هذه الأنشطة. عند اختيارك دعم Mayo Clinic بهذه الطريقة، فأنت تقدم هدية قوية للتميز في رعاية المرضى من شأنها أن توفر الأمل والشفاء للأجيال الحالية والمستقبلية. يحمي هذا إلى الأبد نموذج Mayo Clinic للرعاية في وقت تمر فيه الرعاية الصحية بتحول لم يسبق له مثيل.

تحمي هدايا نموذج Mayo Clinic للعناية بأصولنا الثمينة — الوقت والعمل الجماعي الذي نخصصه لكل مريض. من خلال الشراكة معنا في هذه المرحلة الحرجة، سيساعد المستفيدون الأجيال الحالية والمقبلة في العثور على إجابات لمخاوفهم الصحية. تبرع اليوم.