التشخيص

قد يشمل التشخيص خاص باضطراب الأكل المتعلق بالنوم:

  • الفحص البدني. يطرح طبيبك أسئلة عن تاريخك الطبي لاستبعاد احتمال وجود أسباب خفية لاضطراب الأكل المتعلق بالنوم.
  • مراجعة عادات النوم. إلى جانب طرح الأسئلة المتعلقة بالنوم، قد يجعلك طبيبك تكمل استبيانًا لتحديد نمطك في النوم-الاستيقاظ ومستوى النعاس أثناء النهار لديك. قد يُطلب منك الاحتفاظ بدفتر ملاحظات خاص بالنوم لمدة أسبوعين. قد تفيد المعلومات من شريكك في النوم، سواء كان ولي الأمر أو أفرادًا آخرين في المنزل.
  • دراسة النوم. من المرجح أن طبيبك سيوصي بدراسة للنوم المسجل بالفيديو تُسمى رسم النوم المتعدد. يراقب هذا الاختبار ويسجل عدة نشاطات للجسم أثناء نومك، بما في ذلك موجات الدماغ والتنفس ونبض القلب وحركات العين والجسم.

العلاج

قد يتضمن علاجك:

  • التوقف عن تناول الأدوية التي قد يكون لها دورٌ في ظهور هذه الحالة. ويعني ذلك التوقف عن تناول أدويتك المعتادة أو تغييرها بعد الشك في كونها أحد مسببات اضطراب الأكل المتعلق بالنوم.
  • علاج اضطرابات النوم الأخرى. يمكن التخفيف من حدة اضطراب الأكل المتعلق بالنوم عن طريق علاج اضطرابات النوم الأخرى المرتبطة به، كالمشي في أثناء النوم، ومتلازمة تململ الساقين، أو انقطاع النفس الانسدادي النومي.
  • وسائل السلامة. قد ينصحك الطبيب باتباع بعض وسائل السلامة ويوجّه زوجتك وأفراد بيتك إلى كيفية إعادتك إلى الفراش برفقٍ دون إزعاجك أو إيقاظك. قد تتضمن بعض الوسائل كذلك تغيير نظام نومك المعتاد.
  • الأدوية. إذا لم تحقق أي من تلك الوسائل نجاحًا معك، فسيلجأ الطبيب لاستخدام العقاقير. يعتمد نوع الدواء على مسبب اضطراب الأكل المتعلق بالنوم وما إن كنت تعاني أي اضطرابٍ آخر في النوم أو الأكل.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

بالإضافة إلى خطة العلاج، تتضمن تغييرات نمط الحياة التي قد تساعدك ما يلي:

  • تغييرات بيئية. اجعل منطقة النوم والمطبخ أكثر أمانًا لتجنب حدوث إصابات. فكر أيضًا في وضع الأطعمة المخزنة التي قد تتناولها أثناء نوبة اضطراب الأكل المرتبط بالنوم خارج المطبخ أو وضع أقفال على خزانة الأطعمة والثلاجة.
  • عادات النوم الجيدة. حدد مواعيد منتظمة للنوم والاستيقاظ. حاول الخلود للنوم والاستيقاط في الوقت نفسه كل يوم، بما في ذلك عطلات نهاية الأسبوع. احصل على قسط كاف من النوم كل ليلة.
  • ركز على الحفاظ على صحتك. على سبيل المثال، تجنّب تناول الكحول والتّبغ.

الاستعداد لموعدك

إذا كنت تعاني مشاكل في النوم، فإنه يمكن أن تبدأ حلها بالتحدث إلى طبيب الرعاية الأولية. اصطحب زوجتك معك، إذا كان ذلك ممكنًا. قد يرغب طبيبك في التحدث إلى زوجتك لمعرفة المزيد عما تعانيه في أثناء النوم والمساعدة في تحديد ما إذا كانت هناك اضطرابات نوم أخرى، مثل انقطاع النفس الانسدادي النومي.

ما يمكنك فعله

اسأل طبيبك عما إذا كان هناك أي شيء تحتاج إلى القيام به مسبقًا، مثل الاحتفاظ بدفتر مذكرات خاص بالنوم. استعد لموعدك عن طريق وضع قائمة بكل ما يلي:

  • أي أعراض تعانيها، بما في ذلك أي أعراض قد لا تبدو ذات صلة بسبب موعدك.
  • دوِّن المعلومات الشخصية الرئيسية، بما في ذلك أي حالات صحية جديدة أو مستمرة أو أي ضغوط كبيرة أو أي تغييرات طرأت مؤخرًا على حياتك.
  • جميع الأدوية بما في ذلك الأدوية التي تُصرف بوصفة طبية أو من دون وصفة أو الفيتامينات أو الأعشاب أو غيرها من المكملات الغذائية التي تتناولها وجرعاتها. أخبر طبيبك عن أي شيء تتناوله لمساعدتك على النوم.
  • أسئلة لتطرحها على طبيبك لتحقيق أقصى استفادة من موعدك.

قد تتضمن الأسئلة الأساسية التي ترغب في طرحها على طبيبك ما يلي:

  • ما السبب الأرجح لهذه الأعراض؟
  • ما العلاج الأفضل؟
  • أعاني هذه الحالات الصحية الأخرى. كيف يمكنني إدارتها معًا بشكل أفضل؟
  • هل ينبغى عليّ الذهاب إلى عيادة النوم؟ هل سيغطي تأميني هذا؟
  • هل هناك أي كتيبات أو مواد مطبوعة أخرى يمكنني الحصول عليها؟
  • ما المواقع الإلكترونية التي توصي بها؟

لا تتردد في طرح أسئلة أخرى خلال الزيارة.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

قد يطرح طبيبك عليك العديد من الأسئلة. كن مستعدًا للإجابة عنها بحيث يكون لديك متسع من الوقت لتغطية المناطق التي تريد التركيز عليها. تشمل بعض الأسئلة التي قد يطرحها طبيبك الآتي:

  • هل لديك دليل بتناول الطعام ليلاً دون تذكر ما حدث؟
  • هل أثر ذلك على صحتك أو وزنك؟
  • أثناء الإصابة بنوبة، ما نوع الأشياء التي تتناولها؟
  • هل تعرضت للأذى أثناء النوبة؟
  • ما الأدوية التي تتناولها؟
  • هل سبق تشخيصك باضطراب النوم أو اضطراب الأكل؟
  • هل عانيت السير خلال النوم في الماضي؟
  • هل عانيت أعراض تململ الساقين في الماضي؟
  • هل سبق وأن قيل لك أنك تعاني مشكلات في التنفس أثناء النوم، مثل الشخير الصاخب أو الاختناق أو اللهثان أو توقف التنفس مؤقتًا؟
03/02/2018
References
  1. Inoue Y. Sleep-related eating disorder and its associated conditions. Psychiatry and Clinical Neurosciences. 2015;69:309.
  2. Foldvary-Schaefer N. Disorders of arousal from non-rapid eye movement sleep in adults. http://www.uptodate.com/home. Accessed Jan. 24, 2017.
  3. Howell MJ. Restless eating, restless legs, and sleep related eating disorder. Current Obesity Reports. 2014;3:108.
  4. Takaesu Y, et al. Prevalence of and factors associated with sleep-related eating disorder in psychiatric outpatients taking hypnotics. Journal of Clinical Psychiatry. 2016;77:e892.
  5. Chiaro G, et al, Treatment of sleep-related eating disorder. Current Treatment Options in Neurology. 2015;17:33.
  6. Sateia M. Sleep related eating disorder. In: International Classification of Sleep Disorders. 3rd ed. Darien, Ill.: American Academy of Sleep Medicine; 2014. http://www.aasmnet.org/EBooks/ICSD3. Accessed Jan. 30, 2017.
  7. Olson EJ (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Feb. 6, 2017.