استعن بهذه النصائح خلال بحثك عن مجموعة دعم تمنحك شعورًا بالانتماء.

من خلال الانضمام لمجموعة دعم خاصة بمصابي التهاب المفاصل الصدفي، يمكن أن يشعر المصاب بالانتماء ويلتقي بأشخاص يتفهّمون شعوره وتجربته. كما توفر مجموعات الدعم فرصة للتعلم من الآخرين ومشاركة ما تعلمته، سواء كانت وسيلة التواصل عبر الإنترنت أو وجهًا لوجه.

إذا كنت مهتمًا بالانضمام إلى مجموعة دعم للمصابين بالتهاب المفاصل الصدفي، إليك بعض النصائح لمساعدتك في بدء البحث:

  • اجمع بعض الاقتراحات. ابدأ بسؤال طبيبك، فقد يحتفظ في مكتبه بقائمة تضم مجموعات الدعم في منطقتك. قد يعرف طبيبك عن مجموعات دعم على الإنترنت استفاد منها أشخاص آخرون مصابون بالتهاب المفاصل الصدفي. يمكنك الاستعانة بنصائح المنظمات الغير ربحية التي تهتم بشؤون المصابين بالتهاب المفاصل الصَدفي، مثل المؤسسة الوطنية لمرض الصدفية ومؤسسة التهابات المفاصل.
  • اختر نمط التواصل الذي يناسبك. تعتمد بعض مجموعات الدعم على التواصل المباشر، وبعضها الآخر متاح على شبكة الإنترنت. تضع بعض المجموعات تركيزًا أكبر على الجانب التثقيفي، حيث توفر محاضرات أو مؤتمرات حية يقدمها الخبراء مع إتاحة المجال لطرح الأسئلة. ويشبه بعضها الآخر النوادي الاجتماعية. وهنالك العديد من المجموعات التي تجمع مزايا الفئتين السابقتين.
  • اختر مجموعة خاضعة للإشراف. ابدأ بمجموعة دعم يشرف عليها شخص يحافظ على سير الأمور بطريقة صحيحة. في بعض الأحيان، يكون ذلك الشخص مدَرَّبًا ومحترفًا في مجاله، وفي أحيان أخرى، تكون هناك مجموعة مخصصة من المشرفين. يحافظ مشرفو المجموعة الجيدون على تركيز الأعضاء على الموضوعات المطروحة، كما يقللون من مصادر التشتيت.
  • اختر مجموعة إيجابية. ابحث عن مجموعة تركز على إيجاد الحلول والاحتفال بالإنجازات، بدلاً من مجرد توفير منصة للتنفيس عن الإحباط. من الطبيعي أن تمر بأيام سيئة، وينبغي أن تشعر بالراحة حيال مشاركة ذلك مع مجموعة الدعم، ولكن يجب أن تكون الردود التي تتلقاها مشجعة.
  • شارك. اختر مجموعة دعم ترحب بالأعضاء الجدد لتشعر بالراحة حيال المساهمة في النقاش. ستستفيد أكثر إذا شاركت باستمرار.

بصفتك عضوًا جديدًا في مجموعة الدعم، قد تشعر بالتوتر بشأن المشاركة مع أشخاص لا تعرفهم. في البداية، استمع فقط وقدّر مدى ارتياحك للمجموعة بمرور الوقت. يمكن لمجموعة الدعم أن تقلل من شعورك بالوحدة وتمنحك شعورًا بالثقة. كما يمكن أن تكون مصدرًا رائعًا لتكوين صداقات جديدة.

Jan. 03, 2020