التشخيص

تتأكد عدوى الأميبة النيجلرية عادةً من خلال اختبار معملي للسائل الدماغي النخاعي، وهو السائل الذي يحيط بالدماغ والحبل النخاعي.

يقوم الطبيب بإجراء البزل النخاعي (البزل القَطَني) لسحب عينة من السائل الدماغي النخاعي. خلال هذا الإجراء، يُدخل الطبيب إبرة بين فقرتين أسفل الظهر. ثم يسحب كمية صغيرة من السائل الدماغي النخاعي ويرسلها إلى المختبر لفحصها تحت المجهر والتحقق من وجود الأميبة النيجليرية. يمكن أيضًا استخدام البزل النخاعي لقياس ضغط السائل الدماغي النخاعي والكشف عن الخلايا المُسببة للالتهاب.

الفحوص التصويرية

قد يطلب منك إجراء عدد من اختبارات التصوير كاختبار التصوير المقطعي المحوسب أو التصوير بالرنين المغناطيسي للكشف عن موضع التورم والنزف داخل الدماغ.

  • الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب. تجمع هذه التقنية بين صور الأشعة السينية المأخوذة من زوايا مختلفة لإنتاج صور مقطعية مُفصلة.
  • تصوير بالرنين المغناطيسي (MRI). يستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي موجات الراديو ومجالاً مغناطيسيًّا قويًّا لإنتاج صورٍ مفصلة للأنسجة الرخوة مثل الدماغ.

العلاج

عادة تتسبب عدوى النيلجرية في الوفاة حتى مع العلاج. إن التشخيص والعلاج المبكر في غاية الأهمية لتحقيق الشفاء.

والعلاج الموصى بتناوله للوقاية من عدوى النيجلرية هو مجموعة من الأدوية، ويتضمن ما يلي:

  • العلاج الرئيسي لعدوى النيجلرية هو دواء مضاد للفطريات يُسمى أمفوتيريسين B، ويتم حقنه عادة في الوريد أو في المنطقة المحيطة بالنخاع الشوكي لقتل الأميبا.
  • ميلتيفوسين (إيمبافيدو Impavido)، دواء تجريبي يُستخدم عادةً لعلاج سرطان الثدي وداء اللِّيشمانِيَّاتِ، وأظهر نتائج واعدة أيضًا لمواجهة المصابين بالنيجلرية الدجاجية (الأميبا) في الدراسات التي تجرى في المختبرات وعلى الحيوانات. ويُستخدم أيضًا لعلاج المصابين بالعدوى بأنواع أميبيات أخرى بطريقة ناجعة.
  • مضادات أخرى للفطريات.
  • المضادَّات الحيوية.

بالإضافة إلى تلك الأدوية، قد يطرح عليك طبيبك خيارات أدوية أو علاجات أخرى تمكنك من علاج وذمة أو تورم الدماغ أو الحد منها.

الاستعداد لموعدك

إذا كنت تعتقد بإصابتك أنت أو طفلك بالعدوى النيجلرية، فاطلب الرعاية الطبية الفورية. قد ترغب في إعداد قائمة إجابات عن الأسئلة التالية:

  • ما الأعراض والعلامات؟
  • متى بدأت؟
  • هل هناك أي شيء يخفف من شعورك بالألم أو يزيده سوءًا؟
  • هل كان الشخص يسبح في مياه نظيفة خلال الأسبوعين الماضيين؟
29/07/2021
  1. Parasites — Naegleria fowleri — Primary amebic meningoencephalitis (PAM) — Amebic encephalitis. Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/parasites/naegleria/. Accessed Oct. 14, 2020.
  2. Seas C, et al. Free-living amebas and prototheca. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 14, 2020.
  3. Kliegman RM, et al. Primary amebic meningoencephalitis. In: Nelson Textbook of Pediatrics. 21st ed. Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 14, 2020.
  4. Bellini NK, et al. The therapeutic strategies against Naegleria fowleri. Experimental Parasitology. 2018; doi:10.1016/j.exppara.2018.02.010.