التشخيص

قد يشخص الطبيب أو طبيب الأمراض الجلدية الحزاز الساطع أو أي حالة جلدية أخرى استنادًا إلى المعلومات التي توفرها بشأن الأعراض والفحص الدقيق للاضطراب الجلدي.

ويمكن أن يستخدم الطبيب نظارة مكبرة لفحص الجلد. أو قد يأخذ عينة نسيج صغيرة (خزعة) ويفحصها باستخدام مجهر.

للمزيد من المعلومات

العلاج

بالنسبة لمعظم المرضى، يستمر الحَزاز الساطِع من أشهر قليلة إلى عام واحد. وتختفي الحالة تمامًا تلقائيًا دون علاج. وبعد أن تختفي، يكون مظهر الجلد عمومًا طبيعيًا دون ندبات أو تغيير مستمر بلون الجلد.

إذا تسبب الحَزاز الساطِع في حدوث حكة، أو إذا كان يخشى المريض على مظهره أو مظهر الطفل، فقد يصف الطبيب أحد العلاجات التالية:

  • الكورتيكوستيرويدات حيث يمكن أن تقلل الالتهاب المصاحب للحَزاز الساطع. وتختلف الآثار الجانبية بناءً على ما إذا كان يُستخدَم على هيئة مرهم يوضع مباشرة على الجلد (موضعي) أو على هيئة أقراص (عن طريق الفم). يمكن أن يتسبب الاستخدام طويل الأجل للكورتيكوستيرويدات الموضعية في ترقيق الجلد وتقليل تأثير العلاج وغير ذلك من مشكلات الجلد. ويمكن أن يؤدي الاستخدام طويل الأجل للكورتيكوستيرويدات عند طريق الفم إلى ضعف العظام (هشاشة العظام) والداء السكري وارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستويات الكوليسترول.
  • الرتينويد يُعد شكلاً تصنيعيًا من فيتامين "أ" حيث يمكن أن يكون علاجًا موضعيًا أو عن طريق الفم. ولا يؤدي العلاج الوضعي إلى آثار جانبية مصاحبة للكورتيكوستيرويدات ولكن يمكن أن يؤدي إلى تهيُّج الجلد.

    ولأن الرتينويد يمكن أن يؤدي إلى العيوب الخِلقية، لا يجوز أن تستخدمه المرأة الحامل أو التي يمكن أن تصبح حاملاً. وينصح الطبيب بالاحتياطات اللازمة.

  • الأدوية الموضعية الأخرى. يساعد عقار موضعي آخر معروف باسم تاكروليموس (برتوبيك) في كبت الاستجابة المناعية وقد يكون مفيدًا في علاج الحَزاز الساطع. وتتضمن الآثار الجانبية الممكنة الوخز والحرقان والحكة في موقع استخدام الدواء. ولا يمكن استخدام هذا الدواء بالتزامن مع العلاج بالضوء. ينبغي تقليل التعرض للشمس في أثناء استخدام تاكروليموس واجتناب استخدام أجهزة تسمير البشرة في أثناء العلاج.
  • مضادات الهيستامين تكافح بروتينًا يُطلق عليه الهيستامين الذي يشارك في حدوث نشاط عن الالتهاب. وقد تخفف مضادات الهيستامين التي تؤخذ عن طريق الفم أو الموضعية من الحكة المصاحبة للحَزاز الساطع.
  • العلاج بالضوء، يُعد نوعًا من العلاج بالضوء حيث يمكن أن يساعد في القضاء على الحَزاز الساطع. ويستخدم أحد أنواع العلاج بالضوء ضوء الأشعة فوق البنفسجية "أ" والتي تنفذ إلى الجلد العميق. وهذا العلاج عادةً ما يُستخدَم مع العقاقير التي تجعل الجلد أكثر حساسية لضوء الأشعة فوق البنفسجية. ويستخدم نوع آخر نطاقًا ضيقًا من ضوء الأشعة فوق البنفسجية "ب". ومن الأهمية اجتناب التعرض للشمس ليومين بعد العلاج بالضوء. وكذلك، يحتاج المريض إلى استخدام نظارات خاصة تمتص الأشعة فوق البنفسجية ليومين لحماية العين.

للمزيد من المعلومات

الاستعداد لموعدك

من المرجح أن تبدأ بزيارة طبيب الأطفال الخاص بطفلك أو طبيب الرعاية الأولية إذا كان طفلك يعاني من حالة جلدية. ويمكن أن تتم إحالتك إلى أخصائي في الأمراض الجلدية.(طبيب أمراض جلدية).

إليك بعض المعلومات لمساعدتك في الاستعداد لموعدك.

ما يمكنك فعله

قبل الذهاب إلى موعدك، أعِد قائمة بالآتي:

  • أي أعراض تعاني منها أو يعاني منها طفلك، بما في ذلك أي أعراض قد لا تبدو ذات صلة بالسبب الذي حددت من أجله الموعد
  • وبجميع الأدوية، والفيتامينات والمكملات الغذائية التي تتناولها أنت أو طفلك
  • الأسئلة التي يجب طرحها على طبيبك

بالنسبة للحَزاز الساطِع، تتضمن بعض الأسئلة الرئيسية التي يجب أن تطرحها على طبيبك ما يلي:

  • ما هو السبب الأكثر احتمالاً في حدوث الأعراض لديّ؟
  • هل يلزمني الخضوع لأي اختبارات؟
  • إلى متى يمكن أن أتوقع أن تستمر هذه الحالة؟
  • ما العلاجات المتاحة، وما التي توصي بها؟
  • ما الآثار الجانبية الناتجة عن العلاج التي يمكن أن أتوقعها؟
  • هل هناك أي قيود على أنواع المنتجات التي أستخدمها على بشرتي؟
  • هل هناك دواء بديل جنيس للدواء الذي تصفه لي؟
  • هل هناك أي منشورات أو مواد مطبوعة أخرى يمكنني أخذها معي؟ ما المواقع الإلكترونية التي توصي بزيارتها؟

ما الذي تتوقعه من طبيبك

قد يطرح طبيبك عليك عددًا من الأسئلة، مثل:

  • متى لاحظت أول ظهور للنتوءات الصغيرة؟
  • أين تقع بقع النتوءات؟
  • هل تغير شكل بقع النتوءات بمرور الوقت؟
  • هل تسبب النتوءات الشعور بالحكة؟ وما درجتها أو كم مرة تحدث؟
  • هل هناك أي شيء آخر يسبب تهيج للمكان، مثل استخدام بعض أنواع معينة من الصابون أو المستحضرات؟
  • هل تعاني من أي أنواع الحساسية المعروفة؟
  • هل لديك أنت أو أفراد الأسرة المباشرين تاريخ من الإصابة بالإكزيما التأتبية أو الربو أو حمى القش؟
13/11/2020
  1. Chu J, et al. Lichen nitidus. CMAJ: Canadian Medical Association Journal. 2014;186:E688.
  2. Tilly JJ, et al. Lichenoid eruptions in children. Journal of the American Academy of Dermatology. 2004;51:606.
  3. Wright AL. Lichen nitidus. In: Treatment of Skin Disease: Comprehensive Therapeutic Strategies. Philadelphia, Pa: Elsevier Limited; 2014.
  4. Questions and answers about psoriasis. National Institute of Arthritis and Musculoskeletal and Skin Diseases. http://www.niams.nih.gov/Health_Info/Psoriasis/default.asp. Accessed Sept. 1, 2015.
  5. Protopic (prescribing information). Deerfield, Ill.: Astellas Pharma US, Inc.; 2006. http://www.astellas.us/docs/protopic.pdf. Accessed Sept. 1, 2015.
  6. Solak B, et al. Narrow band ultraviolet B for the treatment of generalized lichen planus. Cutaneous and Ocular Toxicology. 2015;Early Online:1. http://www.tandfonline.com/doi/full/10.3109/15569527.2015.1074587#abstract. Accessed Oct. 7, 2015.
  7. Protopic. U.S. Food and Drug Administration. www.accessdata.fda.gov. Accessed Oct. 19, 2015.