أرغب في إنجاب أطفال، لكني لديَّ مرض نقص الصفيحات المناعي أيضًا. هل سأكون في أمان عند الحمل؟

الحمل آمن بالنسبة لمعظم النساء اللاتي لديهن نقص الصفيحات المناعي (ITP)، المعروف أيضًا باسم نقص الصفيحات المناعي الذاتي. تُسبِّب هذه الحالة عددًا قليلًا جدًّا من خلايا تخثُّر الدم (الصفائح الدموية)؛ مما يَزيد من خطر حدوث نزيف خطير.

سيكون الاهتمام الرئيسي لطبيبكِ هو أن يكون لديكِ عددًا كافيًا من الصفائح الدموية في الدم وقت الولادة؛ من أجل تقليل خطر النزيف.

إذا كان لديكِ عدد آمن من الصفائح الدموية وليس لديكِ أي علامات نزيف، مثل نزيف في الأنف أو نزيف اللثة، فقد لا تحتاج إلى علاج نقص الصفيحات المناعي في معظم فترة الحمل. تحتاج بعض السيدات إلى العلاج قبل الولادة مباشرة لزيادة عدد الصفائح الدموية في الدم.

إذا كنتِ تعانين من مرض نقص الصفيحات المناعي، فمن غير المرجَّح أن يتأثَّر طفلك. ومع ذلك، هناك احتمال ضعيف لأن يُولَد طفلكِ بعدد قليل من الصفائح الدموية. سيتمُّ فحص دم طفلكِ بعد الولادة مباشرة ومراقبته عن كثب. عادةً ما يرتفع عدد الصفائح الدموية لدى الأطفال من تلقاء نفسه. يُمكن أن تُساعد العلاجات في زيادة عدد الصفائح الدموية أيضًا.

With

راجيف كيه بروثي، حاصل على بكالوريوس الطب والجراحة

07/09/2019 See more Expert Answers