هل يعتبر التهاب الكبد الحاد من النمط سي خطيراً؟

إجابة من جيمس أم ستيكلبيرغ، (دكتور في الطب)

لا يؤدي التهاب الكبد الحاد من النمط سي دوماً إلى التهاب الكبد سي المزمن، لأن الأغلبية العظمى من المصابين بالالتهاب الحاد يُصابون بعدها بالالتهاب المزمن، ولهذا يُعد التهاب الكبد الحاد من النمط سي مهماً.

ومن المبشر بالخير أنه من الممكن علاج التهاب الكبد الحاد من النمط سي وبذلك يقل خطر الإصابة بالالتهاب المزمن إلى حد كبير. ومن المؤسف أن التهاب الكبد الحاد من النمط سي لا يُسبب ظهور أي أعراض، لذا من النادر إجراء التشخيص والمعالجة.

ينشأ التهاب الكبد الحاد من النمط سي بعد دخول فيروس التهاب الكبد في مجرى الدم بفترة تتراوح بين 2 إلى 6 أسابيع. تتضمن العلامات والأعراض التي تظهر لدى نسبة صغيرة من الأشخاص الذين يكونون مريضين أثناء الالتهاب الحاد ما يلي:

  • اليرقان
  • اغمقاق لون البول
  • براز بلون أبيض
  • الغثيان
  • ألم في الجزء الأعلى الأيمن من البطن

تدوم هذه العلامات والأعراض لفترة تتراوح بين 2 إلى 12 أسبوع.

تحدث أغلب حالات التهاب الكبد الحاد من النمط سي في الوقت الراهن لدى أشخاص يتبادلون إبر حقن العقاقير. إنَّ العاملين في قطاع الرعاية الصحية الذين يعانون من إصابات وخز الإِبر عُرضة أيضاً لهذا الخطر.

فإذا كنت تعتقد بأنك قد تعرضت مؤخراً لفيروس التهاب الكبد من النمط سي من المهم إجراء الفحوص للتأكد من ذلك على الفور. عادةً ما يُمكن التمييز بين التهاب الكبد الحاد والمزمن عن طريق فحوص الدم التي تكشف عن بروتينات فيروس التهاب الكبد من النمط سي، ثمَّ إجراء فحص لاحق يكشف عن مضادات أجسام الفيروس. إن الإصابة بفيروس التهاب الكبد الحاد من النمط سي يُحدث فارق في اختيار طريقة المعالجة.

09/08/2017 See more Expert Answers