ما أسباب الانتباذ البطاني الرحمي (بطانة الرحم المهاجرة)؟

يُعد السبب الدقيق للانتباذ البطاني الرحمي مجهولًا. ولكن توجد بعض التفسيرات المحتملة لكيفية تدهوره، والتي تشمل ما يلي:

  • الحيض الارتجاعي. في حالة الحيض الارتجاعي، يتدفق دم الحيض الذي يحتوي على خلايا بطانة الرحم عبر أُنبوبَا فالوب إلى جوف الحوض بدلًا من الخروج من الجسم. تلتصق خلايا بطانة الرحم المهاجرة هذه في جدار جوف الحوض وأسطح أعضاء جوف الحوض، حيث تنمو وتستمر في اكتساب السماكة وتنزف على مدار كل دَورة الحيض.
  • تحوُّل الخلايا الصفاقية. فيما يُعرَف باسم "نظرية التحريض"، يقترح الخبراء أن الهرمونات أو العوامل المناعية تعزز عملية تحوُّل الخلايا التي تصطف في الجهة الداخلية من المعدة (الخلايا الصفاقية) إلى خلايا بطانة الرحم.
  • تحوُّل الخلايا الجنينية. قد يقوم هرمون مثل الإستروجين بتحويل الخلايا في المراحل المبكرة من التطور (الخلايا الجنينية) إلى خلايا بطانة رحم يتم زرعها خلال مرحلة البلوغ.
  • زرع الندبات الجراحية. بعد إجراء عملية جراحية، مثل استئصال الرحم أو الولادة القيصرية، قد تلتصق خلايا بطانة الرحم بالغرز الجراحية.
  • نقل خلايا بطانة الرحم. قد تنقل الأوعية الدموية أو سائل الأنسجة (الليمفاوية) خلايا بطانة الرحم إلى أجزاء أخرى من الجسم.
  • اضطراب الجهاز المناعي. قد تؤدي مشكلة في الجهاز المناعي إلى جعل الجسم غير قادر على التعرف على نسيج بطانة الرحم الذي ينمو خارج الرحم وتدميره.

يمكن أن يتسبب الانتباذ البطاني الرحمي (بطانة الرحم المهاجرة) ألمًا — ويكون شديدًا في بعض الأحيان — وخاصة أثناء الدورة الشهرية. ومن المحتمل أن تحدث أيضًا مشكلات في الخصوبة. ولكن يتوافر العديد من العلاجات الفعَّالة. يُرجَى الرجوع إلى الطبيب في حالة وجود ألم أثناء الدورة الشهرية أو مشكلات في حدوث الحمل.

With

تاتناي بورنيت، (دكتور في الطب)

07/09/2019 See more Expert Answers