التشخيص

يستطيع الطبيب على الأرجح تشخيص الدمل أو الجمرة بمجرد النظر. قد تُؤخَذ عينة من الصديد وتُرسل إلى المختبر لتحليلها. قد يكون هذا مفيدًا إذا كان لديك عدوى متكررة أو عدوى لا تستجيب للعلاجات المعتادة.

وقد أصبحت الكثير من أنواع البكتيريا المسببة للدمل مقاومة لبعض أنواع المضادات الحيوية. لذا قد يساعد إجراء الفحوصات المختبرية على تحديد نوع المضاد الحيوي الأفضل لحالتك.

العلاج

يُمكنكَ علاج الدمامل الصغيرة عامةً في المنزل باستخدام كمادات دافئة لتخفيف الألم، ودعم التصريف الطبيعي للسوائل.

بالنسبة للدمامل الأكبر حجمًا، والجمرات، فقد يتضمَّن العلاج ما يلي:

  • الشق والتصريف. قد يقوم الطبيب بتصريف الدمل أو الجمرة الكبيرة من خلال عمل شق فيه. وفي حالة الالتهابات العميقة التي لا يُمكن أن تُصرَّف بالكامل قد تُعَبَّأ بشاش مُعقَّم لامتصاص القيح الزائد والتخلُّص منه.
  • المضادَّات الحيوية. في بعض الأحيان، قد يَصف طبيبكَ تناوُل مضادات حيوية للمساعدة في شفاء العدوى المتكرِّرة، أو الشديدة.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

بالنسبة للدمامل الصغيرة، قد تساعد التدابير التالية على علاج العدوى على نحو أسرع والوقاية من انتشارها:

  • الكمادات الدافئة. ضع منشفة أو ضمادة دافئة على المنطقة المصابة عدة مرات في اليوم، نحو 10 دقائق في كل مرة. يساعد هذا على تمزُّق الدُّمَّل وتصريفه بسرعة.
  • عدم عصر الدُّمَّل أو وخزه بنفسك. فقد ينشر هذا العدوى.
  • منع التلوث. اغسل يديك جيدًا بعد علاج الدمل. كذلك، اغسل الملابس، أو المناشف، أو الضمادات، التي لامست المنطقة المصابة بالعدوى، وخاصة في حالة تكرار الإصابة بالعدوى.

الاستعداد لموعدك

من المحتَمَل أن تزور طبيب الأسرة أو مُقدِّم الرعاية الأولية أولًا، والذي قد يُحيلكَ بعد ذلك إلى اختصاصي في الأمراض الجلدية (طبيب الجلد) أو الأمراض المعدية.

ما يمكنك فعله

دون جميع مؤشرات وأعراض المرض التي تشعر بها ومتى حدثَتْ لأول مرة. سجِّل المدة التي استمرَّ فيها وجود البثور، وإذا تكرَّر ظهورها. أَعِدَّ قائمة بجميع الأدوية التي تتناولها، متضمِّنة الفيتامينات والأعشاب والأدوية المتاحة دون وصفة طبية. بل من الأفضل أن تأخذ معك الزجاجات الأصلية وقائمة بالجرعات والإرشادات.

بالنسبة للدمامل والجمرات، تتضمن بعض الأسئلة الأساسية التي يجب طرحها على طبيبكَ ما يلي:

  • هل يلزم إجراء اختبارات لتأكيد التشخيص؟
  • ما التصرُّف الأمثل؟
  • هل يوجد دواء بديل من نفس نوعية الدواء الذي تصفه؟
  • هل يمكنني الانتظار إلى أن تزول الأعراض من تلقاء نفسها؟
  • ماذا يمكنني أن أفعل لمنع انتشار العدوى؟
  • ما نظام العناية بالبشرة الذي توصي به أثناء شفاء الحالة؟

ما الذي تتوقعه من طبيبك

قد يطرح طبيبك عليك عددًا من الأسئلة، مثل:

  • كيف بدا الدمل عندما ظهوره لأول مرة؟
  • هل تُؤلمك الأعراض؟
  • هل عانيت من دمل أو جمرة قبل ذلك؟
  • هل تعاني من حمى أو قشعريرة؟
  • هل لديك مفاصل أو صمامات قلب صناعية أو أجهزة مزروعة أخرى؟