لماذا يقتصر إعطاء حقن الاسترويد فوق الجافية لعلاج آلام الظهر على عدد محدود فقط خلال السنة؟

تقتصر مدة إعطاء حقن الاسترويد فوق الجافية عادة على عدة سنوات قليلة فقط لاحتمال تسبب هذه العقاقير في إضعاف عظام العمود الفقري والعضلات القريبة منه. وهذا لا يحدث عن طريق الإبرة — ,ولكنه من الآثار الجانبية المحتملة للمنشطات.

من المحتمل أن تسبب حقن الاسترويد بعض الآثار الجانبية الأخرى مثل ترقق الجلد وفقد لونه واحمرار الوجه والأرق وتقلب المزاج وارتفاع نسبة السكر في الدم. ويزداد خطر الآثار الجانبية بزيادة عدد حقن الستيرويد التي تتلقاها.

تحتوي حقن الاسترويد فوق الجافية على أدوية تحاكي آثار هرمونات الكورتيزون والهيدروكورتيزون. فعند الحقن بالقرب من الأعصاب المتهيجة في العمود الفقري، فقد تعمل هذه الأدوية على تقليل الالتهاب مؤقتًا والمساعدة في تخفيف الألم.

لكن حقن الستيرويد أيضًا تخل بالتوازن الهرموني الطبيعي في الجسم. وتأخير تكرار الحقن يسمح للجسم بالعودة إلى توازنه الطبيعي.

من المهم الموازنة بعناية بين المخاطر والمنافع المحتملة بحقن الاسترويد فوق الجافية طويلة الأجل. وإذا كنت تشعر بألم بين فترات أخذ حقن الاسترويد فوق الجافية، فاستشر الطبيب عن خيارات العلاج الأخرى لآلام الظهر.

11/06/2019 See more Expert Answers