لماذا تبدو أعراض الربو وكأنها تزداد سوءًا أثناء طمثي؟

إجابة من جيمس تي سي لاي، (دكتور في الطب)، حاصل على درجة الدكتوراه

قبل الطمث مباشرة وأثناءه، يقل مستوى البروجستيرون والإستروجين. قد تؤدي هذه التغيرات الهرمونية لدى بعض النساء إلى تفاقم حالة الربو. العلاقة بين الهرمونات والربو معقدة، وتختلف من شخص لآخر وليست مفهومة تمامًا.

عدا عن الدورة الشهرية، يمكن أن تسبب التغيرات الأخرى في حياة المرأة إلى تغيرات في مستويات الهرمونات، الأمر الذي قد يؤدي إلى تفاقم أعراض الربو أو تحسنها. وتتضمن:

  • عدم انتظام الدورة الشهرية. عندما تصبح الدورة الشهرية غير منتظمة، قد تصبح أعراض الربو أسوأ مقارنة بالنساء ذوات الدورات المنتظمة.
  • الحمل. يمكن أن يؤدي الحمل إلى زيادة احتمال التعرض لنوبة ربو حادة. لكن بالنسبة لبعض النساء، في الواقع قد تؤدي التغيرات الهرمونية أثناء الحمل إلى تحسن أعراض الربو.
  • انقطاع الطمث. قد يفاقم انخفاض مستويات الهرمونات المرتبط بانقطاع الطمث أعراض الربو أو يسبب الربو لدى بعض النساء. لكن قد تلاحظ نساء أخريات تحسّن أعراض الربو بعد انقطاع الطمث.
  • العلاج ببدائل الهرمونات. قد تؤدي البدائل الهرمونية المحتوية على الإستروجين والبروجستيرون إلى تحسن أعراض الربو لدى بعض النساء اللاتي دخلن مرحلة انقطاع الطمث. إلا أن نتائج الدراسات متعارضة، ويبدو أن البدائل الهرمونية ترفع احتمال ظهور أعراض الربو لدى بعض النساء.

إذا كانت لديك أعراض ربو مزعجة أثناء الدورة الشهرية، اسألي طبيبك عما إذا كانت أي من مسكنات ألم الحيض التي تتناولينها هي المسؤولة عن تفاقم الربو. قد يوصي طبيبك بزيادة أدوية التحكم في الربو أو تناول دواء مختلف قبل بدء الدورة الشهرية بقليل.

26/03/2020 See more Expert Answers