أتبع نظامًا غذائيًا، وللحفاظ على عدم تناول الطعام بين الوجبات، أشرب كميات كثيرة من العصائر والألبان. لكنني لا أفقد الوزن. هل ثمة خطأ فيما أفعله؟

عند محاولتك التحكم في مقدار السعرات الحرارية التي تتناولها، من المهم أن تكون على وعي بما تشربه وبكميته. فعلى الرغم من أن الألبان والعصائر تحتوي على مواد غذائية مهمة ومن الممكن أن تكون جزءًا من نظامك الغذائي الصحي، إلا أنها لا تزال تحتوي على سعرات حرارية.

لذا عند حساب السعرات الحرارية، فإن خيار مشروباتك الأفضل هو المياه. حافظ على إبقاء المشروبات التي تحتوي على سعرات حرارية أعلى تحت السيطرة. كقاعدة عامة، لا تشرب أكثر من 4 أونصات (118 مليمترات) من العصير ومن 16 إلى 24 أونصة (من 473 إلى 710 مليمترات) من اللبن منزوع الدسم في اليوم. توخِ الحذر أيضًا من مشروبات الطاقة. على الرغم من وصف مشروبات الطاقة باعتبارها صحية، إلا أن بعض هذه المشروبات قد يحتوي على سكر مضاف بنفس مقدار المشروبات الغازية — المصدر الأول للسكر المضاف في النظام الغذائي الأمريكي.

إذا شعرت بالجوع بين الوجبات، فاشرب كوب من المياه وتناول وجبة خفيفة من الفواكه والخضروات الطازجة. الفواكه والخضروات بأكملها مرضية أكثر من العصائر — وعلى الأغلب أنك ستستهلك سعرات حرارية أقل مع هذه الاختيارات.

11/06/2019 See more Expert Answers