قد أُصيبت حفيدتي التي تبلغ من العمر 3 أعوام بفيروس كوكساكي. فقد أُصيبت بالعدوى من الحضانة. هل هذا المرض خطير؟

إجابة من جاي إل هويكر، (دكتور في الطب)

معظم حالات العدوى بفيروس كوكساكي ليست خطيرة. فعادة ما تظهر علامات وأعراض غير قوية، مثل:

  • الحُمى
  • الطفح الجلدي
  • التهاب الحلق
  • ألم المفاصل
  • الصداع

فيروس كوكساكي — على كلمتين — هو ينتمي إلى عائلة فيروسات تُسمى الفيروسات المعوية. وتحدث حالات عدوى فيروس كوكساكي عادةً لدى الأطفال الصغار، وفي المعتاد خلال فصل الصيف والخريف.

ليس هناك علاج محدد لحالات العدوى بفيروس كوكساكي. وتُعد المضادات الحيوية غير فعّالة في علاج فيروس كوكساكي أو في علاج أي عدوى فيروسية أخرى. حيث يوصي الأطباء عادةً بالراحة، وشُرب السوائل، وأدوية تخفيف الألم المتاحة بدون وصفة طبيب أو أدوية خافضة للحرارة عند اللزوم.

تُعد معظم حالات العدوى بفيروس كوكساكي غير معقدة ويمكن الشفاء منها في غضون أسبوع أو ما يقارب ذلك. إذا ظهر على حفيدتك علامات أو أعراض أكثر خطورة، مثل صداع حاد، أو آلام حادة بالمفاصل أو ارتفاع كبير في درجة الحرارة، يجب مراجعة الطبيب لتقييم الحالة. حيث يمكن أن تؤدي عدوى فيروس كوكساكي إلى الإصابة بالتهاب السحايا، وفي بعض الحالات النادرة، قد يُظهر الطفل المصاب بعدوى فيروس كوكساكي بمرض شديد قد يتطلب المكوث في المستشفى.

11/06/2019 See more Expert Answers