هل توجد أي خيارات علاجية بديلة لسرطانة الخلايا الكلوية؟

ثبت عدم فعالية أساليب الطب البديل، وهي تلك المستخدمة بدلاً من الرعاية الطبية التقليدية، في علاج أي نوع من أنواع السرطان.

لكن الأساليب التكميلية، التي تُستخدم مع العلاج الطبي القياسي، قد تساعدك على:

  • التأقلم مع الآثار الجانبية لعلاجات السرطان، مثل الغثيان والألم والإرهاق
  • تقليل التوتر أو القلق
  • تحسين جودة الحياة

وتتضمن أمثلة أساليب الطب التكميلي المستخدمة أحيانًا بالتزامن مع العلاجات الطبية القياسية للسرطان ما يلي:

  • الوخز بالإبر للمساعدة في تخفيف الألم والغثيان
  • العلاج بالروائح لتخفيف الغثيان والقلق والألم
  • التأمل للمساعدة في التخلص من التوتر والقلق والألم
  • العلاج بالموسيقى أو الفن أو الرقص للاسترخاء وتخفيف الغثيان والألم والإرهاق
  • اليوغا والتدليك وتمارين الاسترخاء الأخرى لتقليل التوتر والمساعدة في علاج الغثيان والألم والإرهاق

وهذه العلاجات ليست بدائل للرعاية الطبية القياسية. ولكن عند استخدامها تحت إشراف الطبيب، يمكن أن تكون الأساليب التكميلية آمنة وفعالة أثناء علاج السرطان.

بعض العلاجات والمنتجات لا ينصح بها على الإطلاق أو لا ينصح بها مع بعض الأشخاص. وبعض الأعشاب والأدوية النباتية قد تقلل من فعالية أدوية السرطان الشائعة. تأكد من التحدث مع مزود الرعاية الصحية الخاص بك قبل تجربة أي شيء جديد.

Oct. 13, 2020