كتلة الثدي: التقييم المبكر أساسي

كتلة في الثدي تستحق الانتباه. اعرفي ما الذي ينبغي أن تتوقعينه أثناء إجراء فحص عيادي للثدي — وما الذي سيحدث إذا احتاجت الكتلة لتقييم أعلى.

By Mayo Clinic Staff

ربما ينتابكِ القلق بشأن سرطان الثدي إذا وجدتِ تكتلاً في الثدي أو حدث أي تغير آخر في الثدي.

هذا أمر مفهوم — ولكن تذكري أن تكتلات الثدي تُعد شائعة. وفي أغلب الأحيان، تكون هذه التكتلات غير سرطانية (حميدة) خاصة لدى النساء الأصغر سنًا. ومع ذلك، بغض النظر عن العمر، من الضروري أن يفحص الطبيب أي تكتل في الثدي خاصة إذا كان جديدًا وله ملمس مختلف عن أنسجة الثدي المحيطة به.

كيف يكون الملمس الطبيعي لأنسجة الثدي

يحتوي الثدي على أنسجة متفاوتة القوام. عادةً ما يكون النسيج الغدي في الجزء الخارجي العلوي من الثدي ذا ملمس شبيه قليلاً بملمس الحبل أو يكون الملمس متكتلاً أو عقديًا. بينما يكون ملمس النسيج الدهني المحيطي، الذي يُشعر به في أغلب الأحيان في الأجزاء الداخلية السفلية من الثدي، ناعمًا وأقل تكتلاً أو أكثر استواءً عن الجزء الخارجي العلوي من الثدي.

ربما تجدين أن الأعراض المرتبطة بالثدي مثل الإحساس بالألم عند اللمس أو التكتل، تتغير مع دورة الطمث. وكذلك تتغير أنسجة الثدي مع تقدم العمر حيث تصبح عادةً أكثر دهنية وأقل كثافة.

متى ينبغي استشارة الطبيب

Multimedia

    إذا كنتِ على دراية بملمس ثدييك في الأحوال الطبيعية، فهذا يسهل من الكشف عن أي تغير بهما.

    استشيري الطبيب في حالة:

    • وجود تكتل جديد في الثدي
    • وجود تكتل جديد أو ألم في الثدي لا يختفي بعد دورة الطمث التالية
    • ازدياد حجم تكتل الثدي الحالي أو حدوث تغيرات أخرى
    • ملاحظة تغيرات جلدية على ثدييك مثل الاحمرار أو التقرح أو التنقير أو التجعيد
    • ملاحظة تغيرات في الحلمة — على سبيل المثال اتجاه الحلمة للداخل (الانقلاب) أو استواء مظهرها
    • ملاحظة إفرازات تلقائية تخرج من حلمة واحدة، لونها شفاف أو أصفر أو بني أو أحمر

    ما يمكنكِ توقعه خلال فحص الثدي السريري

    يبدأ عادةً تقييم التكتل في الثدي عن طريق فحص الثدي السريري. ومن المحتمل أن يقوم الطبيب بما يلي أثناء الفحص:

    • السؤال عن الأعراض التي تعاني منها وعوامل الخطر لديكِ من حيث الإصابة بسرطان الثدي أو حالات الثدي الحميدة
    • فحص الثديين مع ملاحظة شكلهما وحجمهما في وضع الوقوف وفي وضع الاستلقاء
    • فحص جلد الثديين
    • فحص مشكلات الحلمة مثل انقلابها أو خروج إفرازات منها
    • لمس (جس) النسيج العميق في الثديين والإبطين للكشف عن أي تكتلات أو مناطق سميكة

    إذا أكد الطبيب أن لديكِ تكتلاً في الثدي أو أي منطقة تستدعي الاهتمام، فمن المرجح أن تكوني بحاجة للخضوع إلى اختبارات.

    إجراءات تقييم التكتل في الثدي

    Multimedia

      الفحوص التصويرية

      لمزيد من تقييم التكتل في الثدي، يمكن أن يوصي الطبيب بتنفيذ إجراء أو أكثر مما يلي.

      • التصوير الشعاعي للثدي. يساعد التصوير الشعاعي التشخيصي للثدي، — وهو فحص متخصص للثدي بالأشعة السينية، — الطبيب على فحص التكتلات في الثدي والعلامات والأعراض الأخرى، مثل سُمك الأنسجة أو ترصع الجلد أو انقلاب الحلمة.

        يركز التصوير الشعاعي التشخيصي للثدي على منطقة واحدة من الثدي ويقدم عروضًا من زوايا متعددة بتكبير أعلى من فحص التصوير الشعاعي للثدي. يساعد هذا الاختبار الطبيب في تحديد موقع وحجم الجزء غير الطبيعي.

        ويجري عمل التصوير الشعاعي التشخيصي للثدي غالبًا مع فحص الثدي بالموجات فوق الصوتية.

      • التصوير بالموجات فوق الصوتية. تقوم الموجات الصوتية بإنشاء صور للجزء الداخلي من الثدي على شاشة رصد. ويفيد التصوير بالموجات فوق الصوتية في تحديد ما إذا كان تكتل الثدي صلبًا أم مليئًا بالسائل.
      • التصوير بالرنين المغناطيسي. يقوم المجال المغناطيسي وموجات اللاسلكي بإنشاء صور تفصيلية للجزء الداخلي من الثدي. ويحتفظ الأطباء بإجراء فحص الثدي بالتصوير بالرنين المغناطيسي عند الشك في التشخيص.

        عند استخدام التصوير بالرنين المغناطيسي لاكتشاف سرطان الثدي، يجب حقن المريضة بصبغة خاصة (عامل التباين) في الأوردة قبل العملية. تعزز الصبغة مظهر بعض الأنسجة المعينة في صور التصوير بالرنين المغناطيسي وهذا يسمح لأخصائي الأشعة ببيان المناطق التي يترجح أن تكون سرطانية.

        من الممكن أن يصعب تفسير فحوص التصوير بالرنين المغناطيسي. هذا يمكن أن يؤدي إلى نتيجة إيجابية خطأ — عندما تكون نتيجة الاختبار إيجابية ولكن دون وجود سرطان — أو الحاجة إلى المزيد من الفحوص.

      • تصوير قنوات الثدي بالأشعة السينية. وهذا الاختبار، المعروف أيضًا باسم فحص إفرازات الحلمة بالأشعة السينية، يستخدم أحيانًا لمعرفة سبب إفرازات الحلمة. حيث يجري حقن مقدار صغير من الصبغة في القناة في الحلمة. وتظهر الصبغة بالأشعة السينية ويمكن أن تكشف عن وجود ورم في القناة.

      خزعة الثدي

      أحيانًا كون استخراج عينة من النسيج لفحصها تحت المجهر (الخزعة) الطريقة المضمونة الوحيدة لتحديد ما إذا كان تكتل الثدي سرطانًا أم لا. ويعتمد نوع الخزعة على حجم وموقع المنطقة المشتبه بإصابتها.

      تتضمن خيارات خزعة الثدي ما يلي:

      • خزعة الشفط بالإبر الرفيعة. يسحب (يشفط) الطبيب، — باستخدام إبرة أرفع من الإبر المستخدمة في فحوص الدم، — عينة من النسيج من المنطقة المشتبه بإصابتها.
      • الخزعة الداخلية بالإبرة. باستخدام إبرة أكبر من إبرة الشفط الرفيعة، يقوم الطبيب بالحصول على نسيج صغير من الجزء الصلب الداخلي من نسيج الثدي. هذا النوع من الخزعة يمكن أن يستخرج نسيجًا أكبر من النسيج الذي تستخرجه إبرة الشفط الرفيعة. ويترجح أن يعطي الطبيب المريضة محقنة تحتوي على دواء لتخدير الثدي قبل بدء عملية الخزعة.
      • الخزعة التجسيمية. في أثناء عملية الخزعة التجسيمية، ينتج التصوير الشعاعي للثدي صورًا من زوايا متعددة مختلفة (صورًا تجسيمية) لمنطقة موضع الفحص. بعد ذلك، يقوم الطبيب باستخراج عينة من نسيج الثدي بإبرة. يستخدم الأطباء هذا الفحص غالبًا لتنفيذ عملية الخزعة على رواسب الكالسيوم الدقيقة التي تظهر فقط بواسطة التصوير الشعاعي للثدي.
      • الخزعة بمساعدة التفريغ. بعد حصول المريضة على محقنة تحتوي على دواء تخدير، يصنع الطبيب فتحة صغيرة (شقًا) في الثدي ليدخل مسبارًا فارغًا في نسيج الثدي. ويتصل المسبار بجهاز تفريغ يستخدم لاستخراج عينة من النسيج. يمكن لهذا النوع من الخزعة أن يستخرج النسيج من أكثر من منطقة من خلال شق واحد.
      • الخزعة الجراحية. في هذه العملية، يفتح الجراح الثدي ليزيل جزءًا من التكتل (الخزعة الشقية) أو التكتل كله من الثدي بالإضافة إلى مقدار بسيط من الأنسجة المحيطة (الخزعة الاستئصالية). يجري الأطباء هذا النوع من الخزعة عادةً باستخدام دواء لتخدير الثدي ويمكن استخدام دواء لدفع المريضة للنوم أو التخدير العام في مرفق عيادة خارجية.

      يمكن أن تؤدي كل أنواع الخزعة إلى الكدمات والنزف والتورم. كما يترجح أن تترك الخزعة الجراحية ندبًا، وبناءً على كمية الأنسجة المستخرجة، يمكن أن تغير شكل الثدي.

      بعد عملية الخزعة، يتم إرسال عينة النسيج إلى أحد المختبرات لتحليلها. يخبر الطبيب المريضة بوقت توقع الحصول على نتائج الفحص ومناقشتها معها عندما تكون متوفرة.

      المتابعة بعد تقييم الكتلة التي ظهرت على الثدي

      إذا لم تكن الكتلة سرطانية، فقد يوصي طبيبك بالمراقبة قصيرة المدى التي يليها فحص الثدي السريري أو إعادة تصوير الثدي خلال أشهر قليلة لإعادة تقييم المنطقة. استشيري الطبيب إذا لاحظتي تغييرات في الكتلة أو نمى لديك قلق بشأن مناطق جديدة.

      إذا كان التشخيص في محل شك — فإن فحص الثدي السريري وأشعة الثدي يظهران مناطق الاشتباه، على سبيل المثال، لكن سيكشف التقرير الطبي من عملية الخزعة عن نسيج حميد — وستتم إحالتك إلى جراح أو أخصائي آخر لمزيد من الاستشارات.

      إذا كانت الكتلة التي على ظهرت الثدي سرطانية، فستتعاونين مع الطبيب لوضع خطة علاج. ستؤثر مرحلة ونوع سرطان الثدي عندك على خيارات علاجك. إذا لم تكوني واثقة في كيفية الاستمرار، فاطلبي من طبيبك المساعدة في اتخاذ أفضل قرارات العلاج.

      27/09/2018